منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums


العودة   منتدى التعليم التونسي (Jawhara-Soft) > التعليم و الثقافة > المنتدى العام > خواطر و مقالات أدبيّة

الملاحظات

خواطر و مقالات أدبيّة بخفق الورق و رحابة الحرف نرتقي إلى أكوان الرحابة .. قصة ، شعر ، فلسفة ، خواطر و مقالات أدبيّة

محرك بحث المنتدى بدعم من قوقل





موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2012-02-04, 16:52 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
siiriinn
مسؤولة المنتدى الإسلامي
إحصائية العضو






siiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond repute

siiriinn غير متواجد حالياً


Icon3 √ الإحتفال بالمولد النبوي: حكمه وثماره









√ الإحتفال بالمولد النبوي: حكمه وثماره








إن الاحتفال بالمولد النبوي الشريف جائز شرعًا ولو لم يكن له أصل، بمعنى أنه لم يحتفل به الصحابة والتابعون ولا تابعو التابعين من أهل الفقه في الدين وهم خير القرون.

ولكن لما جهل كثير من المسلمين صفات الرسول صلى الله عليه وسلم وحياته، وكيف كان يعيش حياة البساطة والتواضع والرحمة والشفقة، وأصبحت محبة الرسول صلى الله عليه وسلم في قلوب الكثيرين محبة سطحية، جمع أحد سلاطين المسلمين العلماء وطلب من أحدهم أن يؤلف كتابًا يتناول حياة الرسول صلى الله عليه وسلم منذ الولادة إلى الوفاة وذكر أخلاقه الطيبة العطرة، وأقام لذلك احتفالاً مهيبًا وصار الاحتفال بالمولد ذكرى استحبها كثير من العلماء وبقيت حتى يومنا هذا.

إلا أنه لابد من القول: إن هذا الاحتفال ليس نوعًا من العبادات التي يشرعها الله، ولكنه من أنواع العادات والأعراف التي يخترعها الناس، ثم يأتي الشرع بإباحتها إذا لم يكن فيها حرام، أو بمنعها إذا اشتملت على محرمات.

وبما أن ذكرى المولد في الأصل تذكير بسيرة الرسول صلى الله عليه وسلم وأخلاقه فهي مباحة وفيها من الأجر إن شاء الله ما لا يخفى.

لكن يجب الحذر مما ورد في بعض كتب الموالد من انحرافات وشطحات تصل إلى حد الكفر أحيانًا. فهذه حرام ولو كانت في غير ذكرى المولد. وإذا اقترنت بها الاحتفالات تصبح حرامًا أيضًا.

ويقول فضيلة الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي: هناك لون من الاحتفال يمكن أن نُقرّه ونعتبره نافعًا للمسلمين، ونحن نعلم أن الصحابة رضوان الله عليهم لم يكونوا يحتفلون بمولد الرسول صلى الله عليه وسلم ولا بالهجرة النبوية ولا بغزوة بدر، لماذا؟

لأن هذه الأشياء عاشوها بالفعل، وكانوا يحيون مع الرسول صلى الله عليه وسلم، كان الرسول صلى الله عليه وسلم حيًّا في ضمائرهم، لم يَغِب عن وعيهم.

كان سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه يقول: كنا نروي لأبناءنا مغازي رسول الله صلى الله عليه وسلم كما نحفِّظهم السورة من القرآن، بأن يحكوا للأولاد ماذا حدث في غزوة بدر وفي غزوة أحد، وفي غزوة الخندق وفي غزوة خيبر، فكانوا يحكون لهم ماذا حدث في حياة النبي صلى الله عليه وسلم، فلم يكونوا إذن في حاجة إلى تذكّر هذه الأشياء.

ثم جاء عصر نسي الناس هذه الأحداث وأصبحت غائبة عن وعيهم، وغائبة عن عقولهم وضمائرهم، فاحتاج الناس إلى إحياء هذه المعاني التي ماتت والتذكير بهذه المآثر التي نُسيت، صحيح اتُخِذت بعض البدع في هذه الأشياء، ولكنني أقول إننا نحتفل بأن نذكّر الناس بحقائق السيرة النبوية وحقائق الرسالة المحمدية، فعندما أحتفل بمولد الرسول فأنا أحتفل بمولد الرسالة، فأنا أذكِّر الناس برسالة رسول الله وبسيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وفي الهجرة أذكِّر الناس بهذا الحدث العظيم وبما يُستفاد به من دروس؛ لأربط الناس بسيرة النبي صلى الله عليه وسلم {قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ}... (آل عمران : 31).

لنضحي كما ضحّى الصحابة، كما ضحى علِيّ رضي الله عنه حينما وضع نفسه موضع النبي صلى الله عليه وسلم، كما ضحت أسماء رضي الله عنها وهي تصعد إلى جبل ثور، هذا الجبل الشاق كل يوم، لنخطط كما خطط النبي للهجرة، لنتوكل على الله كما توكل على الله حينما قال له أبو بكر رضي الله عنه: والله يا رسول الله لو نظر أحدهم تحت قدميه لرآنا، فقال: (يا أبا بكر ما ظنك في اثنين الله ثالثهما، لا تحزن إن الله معنا).

نحن في حاجة إلى هذه الدروس، فهذا النوع من الاحتفال تذكير الناس بهذه المعاني، أعتقد أن وراءه ثمرة إيجابية هي ربط المسلمين بالإسلام وربطهم بسيرة النبي صلى الله عليه وسلم؛ ليأخذوا منه الأسوة والقدوة، أما الأشياء التي تخرج عن هذا فليست من الاحتفال؛ ولا نُقرّ أحدًا عليها.






إسلام أون لاين


 


قديم 2012-02-04, 17:02 رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
WESSO.018
صديق المنتدى

إحصائية العضو





WESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond repute

WESSO.018 غير متواجد حالياً


افتراضي

و الله عندك الحق هوا عموما اتباع الرسول من الافضل يكون مستمرا و دائما

حسب رايي يظل هذا الاحتفال مباحا عند الاحتفال الائق و ما يؤدي الى التقارب و الزيارة بين المسلمين و من حديث و تذكر للرسول صلى الله عليه و سلم و الصلاةو التسليم عليه
على كل هو عادة لنا و يجب صيانتها و خير تطبيقها










آخر تعديل WESSO.018 2012-02-04 في 17:04.
 
قديم 2012-02-04, 19:47 رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
Musulman
صديق المنتدى

إحصائية العضو






Musulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond repute

Musulman غير متواجد حالياً


افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

بسم الله الرحمان الرحيم

روى البخاري ومسلم في صحيحيهما عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد". وفي رواية مسلم : " من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد" . وروى مسلم في صحيحه عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه قال في حديث طويل عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول في خطبته : " أما بعد : فإن خير الحديث كتاب الله، وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم، وشر الأمور محدثاتها، وكل بدعة ضلالة ".

لم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا الخلفاء الراشدين المهديين شيء من هذا، فلم يعملوا شيئاً يسمونه مولد النبي صلى الله عليه وسلم، ولو كان خيراً لسبقونا إليه، ولأجل المحافظة على السنة الشريفة والعمل بالكتاب الكريم لا ينبغي للمسلمين أن يحدثوا أموراً ليست في كتاب الله ولا في سنة رسول الله ، ثم يتقاعدوا عن سنته وحمل رسالته ، و ينشغلوا بأمور جانبية . ولا يجوز لأي مسلم مهما كان شأنه أن يروج للبدعة أو يعمل بها .

هذا ما درج عليه سلف الأمة وأثبته الأئمة المجتهدون رضوان الله عليهم أجمعين، ونسأل الله سبحانه أن يوفقنا للسير على نهجهم والثبات على المنهج القويم دون زيادة أو نقصان. والله الموفق سبحانه وتعالى.






 
قديم 2012-02-04, 20:00 رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
Musulman
صديق المنتدى

إحصائية العضو






Musulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond reputeMusulman has a reputation beyond repute

Musulman غير متواجد حالياً


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة >>Defender<< مشاهدة المشاركة
و الله عندك الحق هوا عموما اتباع الرسول من الافضل يكون مستمرا و دائما

حسب رايي يظل هذا الاحتفال مباحا عند الاحتفال الائق و ما يؤدي الى التقارب و الزيارة بين المسلمين و من حديث و تذكر للرسول صلى الله عليه و سلم و الصلاةو التسليم عليه
على كل هو عادة لنا و يجب صيانتها و خير تطبيقها












يا وسيم يا غالى يا خويا تجنب الفتوة أو حتى إعطاء الرأي في المسائل الفقهية

بالنسبة للمسائل الفقهية لا يوجد فيها حسب رأيي

إن كنت عالما بالأمور الفقهية و قادر على الإفتاء أو لا لأنها مسؤولية كبيرة و الله

و حسبنا هذا الرجل

الإمام مالك رحمه الله

و قد إشتهر أنه سئل عن أربعين مسألة فقال في ست وثلاثين منها لا أعلم










 
قديم 2012-02-04, 20:03 رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
WESSO.018
صديق المنتدى

إحصائية العضو





WESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond reputeWESSO.018 has a reputation beyond repute

WESSO.018 غير متواجد حالياً


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Musulman مشاهدة المشاركة
يا وسيم يا غالى يا خويا تجنب الفتوة أو حتى إعطاء الرأي في المسائل الفقهية

بالنسبة للمسائل الفقهية لا يوجد فيها حسب رأيي

إن كنت عالما بالأمور الفقهية و قادر على الإفتاء أو لا لأنها مسؤولية كبيرة و الله

و حسبنا هذا الرجل

الإمام مالك رحمه الله

و قد إشتهر أنه سئل عن أربعين مسألة فقال في ست وثلاثين منها لا أعلم









صحيح عندك حق خويا



 
قديم 2012-02-04, 20:11 رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
siiriinn
مسؤولة المنتدى الإسلامي
إحصائية العضو






siiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond reputesiiriinn has a reputation beyond repute

siiriinn غير متواجد حالياً


Thread Dot 16

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Musulman مشاهدة المشاركة
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

بسم الله الرحمان الرحيم

روى البخاري ومسلم في صحيحيهما عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد". وفي رواية مسلم : " من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد" . وروى مسلم في صحيحه عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه قال في حديث طويل عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول في خطبته : " أما بعد : فإن خير الحديث كتاب الله، وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم، وشر الأمور محدثاتها، وكل بدعة ضلالة ".

لم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا الخلفاء الراشدين المهديين شيء من هذا، فلم يعملوا شيئاً يسمونه مولد النبي صلى الله عليه وسلم، ولو كان خيراً لسبقونا إليه، ولأجل المحافظة على السنة الشريفة والعمل بالكتاب الكريم لا ينبغي للمسلمين أن يحدثوا أموراً ليست في كتاب الله ولا في سنة رسول الله ، ثم يتقاعدوا عن سنته وحمل رسالته ، و ينشغلوا بأمور جانبية . ولا يجوز لأي مسلم مهما كان شأنه أن يروج للبدعة أو يعمل بها .

هذا ما درج عليه سلف الأمة وأثبته الأئمة المجتهدون رضوان الله عليهم أجمعين، ونسأل الله سبحانه أن يوفقنا للسير على نهجهم والثبات على المنهج القويم دون زيادة أو نقصان. والله الموفق سبحانه وتعالى.

اقتباس:
نعلم أن الصحابة رضوان الله عليهم لم يكونوا يحتفلون بمولد الرسول صلى الله عليه وسلم ولا بالهجرة النبوية ولا بغزوة بدر، لماذا؟

لأن هذه الأشياء عاشوها بالفعل، وكانوا يحيون مع الرسول صلى الله عليه وسلم، كان الرسول صلى الله عليه وسلم حيًّا في ضمائرهم، لم يَغِب عن وعيهم.

كان سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه يقول: كنا نروي لأبناءنا مغازي رسول الله صلى الله عليه وسلم كما نحفِّظهم السورة من القرآن، بأن يحكوا للأولاد ماذا حدث في غزوة بدر وفي غزوة أحد، وفي غزوة الخندق وفي غزوة خيبر، فكانوا يحكون لهم ماذا حدث في حياة النبي صلى الله عليه وسلم، فلم يكونوا إذن في حاجة إلى تذكّر هذه الأشياء.

ثم جاء عصر نسي الناس هذه الأحداث وأصبحت غائبة عن وعيهم، وغائبة عن عقولهم وضمائرهم، فاحتاج الناس إلى إحياء هذه المعاني التي ماتت والتذكير بهذه المآثر التي نُسيت، صحيح اتُخِذت بعض البدع في هذه الأشياء، ولكنني أقول إننا نحتفل بأن نذكّر الناس بحقائق السيرة النبوية وحقائق الرسالة المحمدية، فعندما أحتفل بمولد الرسول فأنا أحتفل بمولد الرسالة، فأنا أذكِّر الناس برسالة رسول الله وبسيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

أخي أتمنٌى أن تقرأ ذلك جيدا و تفهم مبتغاه و لا أن تنقاد إلى كلٌ ما يقال في الفتاوى..






 
موضوع مغلق

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
√ ألبوم Paroles + Mia Curva Mia Casa √ HiChKà رياضة عالمية وعربية 2 2010-09-29 21:11
حكمه من المسامير BIGBOSS المنتدى العام 3 2010-07-17 16:17




أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 10:34.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة 2010-2016 ©  منتديات جوهرة سوفت