منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums


العودة   منتدى التعليم التونسي (Jawhara-Soft) > التعليم و الثقافة > المنتدى العام > الاخبار المحلية و العالمية

الملاحظات

الاخبار المحلية و العالمية آخر مستجدات و قضايا الساحة التونسية و العالمية و مواكبة لجديد أخبارها و القضايا المتعلقة بها

محرك بحث المنتدى بدعم من قوقل





إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2012-01-29, 20:36 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
m3alim
موقوف
إحصائية العضو






m3alim has a reputation beyond reputem3alim has a reputation beyond reputem3alim has a reputation beyond reputem3alim has a reputation beyond reputem3alim has a reputation beyond reputem3alim has a reputation beyond reputem3alim has a reputation beyond reputem3alim has a reputation beyond reputem3alim has a reputation beyond reputem3alim has a reputation beyond reputem3alim has a reputation beyond repute

m3alim غير متواجد حالياً


افتراضي (خاصّ) رئيس “الكتلة الديمقراطية” في التأسيسي: “المعارضة مسؤولة وتحصّن البلاد من

على اثر تعيينه كرئيس لـ”الكتلة الديمقراطية” المعارضة داخل المجلس التأسيسي، التقى “المشهد التونسي” محمّد الحامدي أحد قياديّي الحزب الديمقراطي التقدمي والنائب عنه بالمجلس التأسيسي عن ولاية مدنين.
“المشهد”: هلّا حدثتنا عن ”الكتلة الديمقراطية” التي تشكّلت داخل المجلس التاسيسي والتي انتُخبتَ رئيسا لها؟
الحامدي: بحثا عن المزيد من النجاعة أردنا تأسيس كتلة أوسع ما امكن سمّيناها الكتلة الديمقراطية. وهي تضمّ الحزب الديمقراطي التقدمي، حركة آفاق تونس والقطب الديمقراطي الحداثي والحزب الليبرالي المغاربي وحركة الوطنين الديمقراطيين، وبعض المستقلّين مثل صلاح الزحاف وفؤاد ثامر وغيرهم. وذلك لمزيد احكام التواجد في اللجان الفرعيّة، وفي ندوة الرؤساء ومساعدي الرئيس.
المشاورات مازالت متواصلة ونطمح ان نكون ثاني أكبر كتلة في البرلمان (المجلس التأسيسي) بعد كتلة النهضة. لدينا الحدّ الأدنى من التوافق السياسي وهناك أرضية سياسية ستُعلَن في الإبّان. نحن نتّفق على الدفاع عن الديمقراطية وعلى ضرورة ايجاد توازن قوى في البلاد، الشرط الأساسي للديمقراطية، كي لا تنفرد النهضة وتوابعها بالحكم.
الهيكل العامّ للكتلة وملامحها العريضة تشكّلا. لكن المشاورات مازالت مفتوحة مع بعض الاحزاب والمستقلين، وأتصوّر ان تُغلق قائمة الأطراف المشاركة الأسبوع القادم.
“المشهد”: لوحظ ان ردّك على مداخلة شورو كان قويا وحازما؛ ما الذي بدا لك خطيرا في هذه المداخلة؟
الحامدي: كلام شورو كان خطيرا، فقد صوّر، بشكل او بآخر ، المعتصمين كما لو أنّهم يحاربون الله ورسوله. وهذا أمر مرفوض بشكل قطعي، خاصة عندما يضيف، انّ “على الشعب ان يتولى امر هؤلاء”. هذا تقويض لمقوّمات الدولة ودعوة للتباغض بين التونسيين.
موقفي من مداخلته لقي القبول عند الكثير من التونسيين ضمن التوجه الديمقراطي عموما، بما في ذلك نواب المؤتمر والتكتل. فالبعض، رغم انتمائه الى كتلة سياسية اختلف معها، إعتبر التدخّل يعبّر عنه شخصيا. بل ولا أكشف سرًا ان نوّاب النهضة تحرجوا كثيرا والبعض منهم حاول ان يجد مخارج تأويلية ضعيفة لكلام شورو؛ الى حدّ انّ منهم من كاد ان يتنصل من هذا الموقف. في كل الأحوال، اذا كان هذا الموقف يعبّر عن حركة النهضة فهو موقف خطير، واذا كان لا يعبرّ عنها فأرجو ان تكون الحركة واضحة وتعلن موقفها صراحة؛ خاصة وان الصادق شورو ليس شخصا عاديا في حركة النهضة فهو من قياداتها وكان في الثمانينات رئيسا لها.
ويفترض من رئيس المجلس التاسيسي حين يسمع كلاما خطيرا من أحد النواب ان يسحب منه الكلمة، أو ان يشير الى ان كلامه مرفوض.
‎”المشهد”: تُتّهم المعارضة، لاسيما اليسار، بالضلوع في أحداث الفوضى وموجة الاعتصامات العشوائية التي تعرفها البلاد. ما رأيك في هذا الاتهام؟
الحامدي: نحن نرفض نظريّات “الفزاعة” و”المؤامرة” و”اليد الخفيّة”. هذا المنطق لا يجيب في الحقيقة على المسألة الاساسية. فالعاطل عن العمل الجائع المفقر والمهمّش لا يحتاج اليّ كحزب ديمقراطي تقدمي او الى اليسار كي يحرّضه على الاحتجاج. أنا زرت جهة الوسلاتية وتحدثت مع بعض المُعطّلين من أصحاب الشهائد. كان من بينهم معطل عن العمل منذ سنة 1992: هذا الشخص هل سيحتاج الي من يحرَضه كي يحتجَ على أوضاعه؟!
ولنفترض ان المعارضة توظّف: من يوظّف الحدث لم يخترعه من فراغ. ثمّ انّ الأسباب التي دفعت الناس الى الاعتصامات والاضرابات يعرفها كل ذي بصر وبصيرة. هؤلاء المواطنون احسّوا بأنّ الثورة لم تنعكس الى الآن على أوضاعهم الاقتصادية والاجتماعية، واحسّوا ان الحكومة غائبة. إذ هناك شبه فراغ سياسي، يعني حكومة تتدخل مرّتين في المجلس التأسيسي من دون ان تقدّم ايّ برنامج. هي تحمل نوايا حسنة فحسب.



“المشهد”: دفاعكم كمعارضة عن استقلالية البنك المركزي هل نفهم منه دفاعا ايضا عن بقاء النابلي على رأسه؟
الحامدي: نحن تمسّكنا كمعارضة باستقلالية البنك المركزي وبالاستقلالية في طريقة تعيين محافظه. ونعني بذلك الاستقلالية الادارية بالبنك باعتبار انّه من يحفظ التوازنات المالية ولا يمكن ان يُخضَع الى مزاج الفريق الحاكم او حاجياته العاجلة؛ هذا قصدنا من مطلب الاستقلالية. هل نُفذّ هذا الأمر؟ نحن نعتقد انّه لم ينفذ بعد وننتظر ان يتمّ ذلك. يعني في نهاية الامر، انا شخصيا لا اقول انني مع محافظ البنك الحالي او لا، اذا لا أعرف كيف أقيّمه؛ المفروض ان يقوم بذلك: أهل الاقتصاد، ادارة البنك، الرقابة الادارية والمالية.
يفترض ان لجنة مالية ستُشكل في المجلس التاسيسي، ويفترض تعيين جديد لمحافظة البنك المركزي بالتوافق بين الرؤساء الثلاث وبموافقة المجلس التاسيسي. نحن دافعنا على استقلالية البنك المركزي ولم ندافع على محافظه. ونحن مع التطهير وضد الفساد لكن لا نريد استبدال سيطرة حزب حاكم على الادارة بسيطرة حزب آخر. يعني اذا كان المراد من التطهير البحث عن آليات لتطهير الادارة فنعم، اما اذا كان المقصود منه تعويض هيمنة التجمع الدستوري الديمقراطي بهيمنة النهضة او بهيمنة الترويكا الحاكمة، فبهذا لن نخرج ابدا من منطق الفساد. وعليه نحن لا ندافع عن زيد او عمر فالبنك هو بنك كل التونسيين. ويجب بالتالي ان يحافظ على التوازانات المالية للدولة وان تكون آليات تسييره خارجة عن هيمنة الاحزاب.
“المشهد”: كيف تقيّم دور المعارضة بالمجلس التأسيسي، سيما وانّ البعض يعتبرها معارضة غير مسؤولة؟
الحامدي: لماذا المعارضة غير مسؤولة؟ أنا أسأل من يتهمّ المعارضة بانعدام المسؤولية: فيما يتجلى ذلك؟ بالعكس المعارضة تتحلّى بروح وطنية عالية جدا وبروح مسؤولة. وجزء من مسؤوليتنا هذه انّنا نحصّن البلاد من امكانية عودة التجمع. نحن حزب سياسي نريد الوصول للسلطة ولنا مشروع؛ كيف ننفّذه؟ عبر جمعية ثقافية مثلا؟ في الديمقراطي التقدمي قدمنا برنامجنا وفيه 120 نقطة. لا نقول انه برنامج مثالي بل هو قابل للتنفيذ. هذه تهمة لا تعبّر عن وعي سياسي حقيقي بقدر ما تعبّر عن ترديد تهم. نحن نهدف للوصول الى السلطة لخدمة شعبنا ولم نتهافت على الحقائب رغم انها عرضت علينا.
“المشهد”: دعى الباجي قائد السبسي في بيانه الأخير الى توحيد القوى الوسطية لخلق توازن في الساحة السياسية؛ فهل حزبكم معنيّ بهذه المبادرة؟
الحامدي: أؤكد كقيادي في الحزب الديمقراطي التقدمي انه ليس هناك ايّ اتصال بيننا وبين الباجي قايد السبسي. من حقه ان يسعى لتاسيس حزب، لكن أرجو أن يفهم الجميع انّ العلاقة بين الاحزاب والشخصيات العامة ليست بهذه البساطة. يعني لمجرّد انّ السبسي يرغب في قيادة المعارضة، هل يعتقدون انّ الأخيرة ستنقاد له؟ قائد السبسي ليس الشخصية الوحيدة المعروفة أو ذات قيمة في البلاد. المسالة مسالة قناعة سياسية. الاحزاب لها هياكلها والاحزاب التي تحترم نفسها لا تتصرف بخفّة.
“المشهد”: متى سيبدأ العمل في صياغة الدستور؟
الحامدي: يفترض ان تعقد الجلسة القادمة للمجلس التأسيسي يوم الاربعاء القادم. وسيعلن رسميا عند بدايتها عن الكتل وإحداها كتلتنا. إثر ذلك سيبدأ تشكيل لجان، سواء لجان تاسيسية مختصة بصياغة الدستور او لجان تشريعية لسنّ بعض القوانين العادية، وللنظر في علاقة المجلس بالحكومة. بعد تشكلّ هذه اللجان سيبدأ العمل في صياغة الدستور.




  رد مع اقتباس


إضافة رد

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المجلس الانتقالي الليبي يعلن مقتل رئيس أركان جيش المعارضة الليبية عبد الفتاح يون Hoover الاخبار المحلية و العالمية 2 2011-07-29 13:49
رئيس الدولة المؤقت : اقتراح جديد لموعد انتخابات التأسيسي BOYKA الاخبار المحلية و العالمية 2 2011-06-02 05:36
رئيس باراجواي يعتزم تكريم منتخب البلاد Dandoun رياضة عالمية وعربية 0 2010-07-05 11:59
لاعب بمنتخب شيلي يهاجم رئيس البلاد Dandoun رياضة عالمية وعربية 0 2010-06-05 20:50
حادث عارض يخيم بظلاله على وداع رئيس شيلي لمنتخب البلاد الكروي Dandoun رياضة عالمية وعربية 0 2010-06-04 13:25




أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 10:36.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة 2010-2016 ©  منتديات جوهرة سوفت