منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums


العودة   منتدى التعليم التونسي (Jawhara-Soft) > التعليم و الثقافة > التكنولوجيا والاقتصاد - ثقافة عامة

الملاحظات

التكنولوجيا والاقتصاد - ثقافة عامة يشمل جميع المواضيع العلمية والمتعلقة بالتكنولوجيا والإقتصاد والقانون

محرك بحث المنتدى بدعم من قوقل





إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2010-05-10, 04:13 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
satangel
عضو فعال

إحصائية العضو






satangel has a reputation beyond reputesatangel has a reputation beyond reputesatangel has a reputation beyond reputesatangel has a reputation beyond reputesatangel has a reputation beyond reputesatangel has a reputation beyond reputesatangel has a reputation beyond reputesatangel has a reputation beyond reputesatangel has a reputation beyond reputesatangel has a reputation beyond reputesatangel has a reputation beyond repute

satangel غير متواجد حالياً


Icon14 الواب الدلالي - مفهومه، أهدافه و ملامحه

السلام عليكم







الموضوع ليس بالجديد فقد بدأ الحديث عن
الواب الدلالي (Semantic Web) منذ ثلاث سنوات تقريبا. لكن أهمية الموضوع و نقص المادة التي تتحدث عنه جعلاني أطرح هذا المقال. لذا أرجوك لا تكتفي بالقراءة. و خاصة لا تضعه بالbookmark



ماهو الواب الدلالي:

يسمى أيضا
واب الدلالات اللفظية أو الواب ذي المعنى.
و هو ثورة جديدة في عالم الواب و مفهوم يطمح العلماء من خلاله إلى تحويل مسار الواب من مجرد حاوية أو مستودع كبير للمعلومات المتناثرة إلى قاعدة بيانات عالمية ضخمة تكون فيها المعلومات معطيات يمكن للآلات قراءتها وفهم محتواها ومن ثم تقييمها وتصنيفها حسب إهتمامات المستخدمين.

ستصبح المعلومات إذن قابلة للمعالجة من قبل الحاسبات بدلاً من كونها بشرية التوجيه. و بالتالي فإن الواب الدلالي يسمح للمتصفح أو البرمجيات بالبحث و العثور على المعلومات و مشاركتها بدلاً عنّا. ممّا سيحدث بلا شك تغييراً هاماً في نظرة المستخدم و تعامله مع شبكة الواب، و سيكون له الأثر الإيجابي الكبير على محركات البحث بصفتها البوابة الرئيسية للحصول على المعلومة, حيث سيكون من السهل على محرك البحث أن يعي الجملة أو مفردة البحث التـي يبحث عنها و لا يتعامل معها كمجموعة كلمات أو أحرف غامضة, كما هو الحال اليوم, بل معاني تقوم أنت كمستخدم بشرحها له وفق دلالات و معطيات محددة و مفهومة من قبله كأن تحدد مثلا أنك تبحث عن اسم شخص، مكان، مصطلح علمي، عنوان كتاب، أو برنامج كمبيوتر…
و قد تؤول الأمور إلى أبعد من ذلك, و تزول ببساطة محركات البحث بشكلها الحالي، ليأخذ مكانها جيل جديد من
محركات البحث التخصصية و التي يهتم كل منها بموضوع معين لضمان العثور على المعلومة المطلوبة بكل يسر و سهولة.

خذ كمثال هيلتون باريس. عندما نذكر هاتان الكلمتين أول ما يخطر في خاطرنا هو الفندق هيلتون في باريس. إذا مفهوم الدلالية لهاتين الكلمتين ممكن ان يرى بشكل مختلف من شخص لآخر (بين الفندق الفرنسي و النجمة Paris Hilton مثلا).






قريبا لن نفاجئ إن قمنا ببحث لدى Google على هذه الشاكلة: " أريد معرفة أكبر مكتبة في المدينة الفلانية, ما أخر الإصدارات لديهم, و
كم سيكلفني شراء كتاب من هناك علما أني أقطن بالمدينة الفلانية" و وجدنا ضالتنا .
شيئ رائع أليس كذلك؟



لغات أخرى لإعطاء نتائج منطقية تماما كما يفكر البشر
:

لجعل هذه الصور أو الطموحات ممكنة التحقق يعمل العلماء حالياً تحت إشراف منظمة
W3C, و هي المنظمة المعنية بتطوير تقنيات شبكة الواب, على تطوير العديد من الأدوات و الحلول التي تمهد الطريق للمواقع الالكترونية - بصفتها متن هذا المفهوم و دعامته, لتحويلها إلى مواقع تتماشى مع قواعد الواب الدلالي و معاييره في صيانة المعلومات وتنظيمها.

يعتمد الواب الدلالي على مجموعة من الأدوات و هي:
* نماذج بيانات (data models): تستخدم عدداً من التقنيات لتمثيلها منها لغة لتنسيق تبادل البيانات مثل لغة إطار وصف المصدر
(
RDF: Resource Description Framework) أو بدائلها مثل RDF/XML,N3 ,Turtle و N-Triples.
** مخططات العلاقات مثل (RDF Schema) و لغة وجودية الواب (OWL: Web Ontology Language): تسهل عملية وصف المفاهيم و المصطلحات و العلاقات ضمن مجال معين.
*** محرك الاستدلال (Inference Engines): يحتوي على قواعد استدلالية تستخدم اللغتان السابق ذكرهما و لغات أخرى مبنية عليها لإعطاء نتائج منطقية تماما كما يفكر البشر.





كيف يبدو الواب الدلالي و ما هي أهميته؟

إن شبكة الواب الدلالي ما هي إلا امتداد لشبكة الواب الحالية .WWW، لكنها تتميز عنها بأنها تقدم معلومات محددة و دقيقة في نتائج البحث، و كذلك تمكن برامج الحاسوب من العمل بشكل تفاعلي و تعاوني مع البشر، فشبكة الواب الدلالي تبدو و كأنها مجموعات شبكات متدخلة مع بعضها البعض و تضم الفيض الهائل من المعلومات و البيانات التـي تم تجهيزها و إعدادها بصورة آلية و أرشفتها بصورة دقيقة جداً من قبل برامج متخصصة، تعتمد على تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي (A.I: Artificial Intelligence)في تيسير عمليات البحث واسترجاع المعلومات.

لعله يتبادر إلى أذهاننا أن نسأل ما هي أهمية تكنولوجيا الواب الدلالي؟ و لماذا كل هذا الاهتمام بتطويرها و الأبحاث التي تبذل في هذا المضمار الجديد؟ الجواب هو أن الواب الآن بصورته الحالية مفهومة لنا نحن البشر و لكنها بالنسبة للآلات عبارة عن صفحات ممثلئة بأصفار و واحاد لا تعني لها شيئأً، إن ما نريده هو جعل الآلة أيضاً تفهم ماذا تعني محتويات صفحة الواب وماذا تعني الروابط في الصفحة .إذا قمنا بذلك يمكن لبرامج المستقبل أن تعطي نتائج ذكية و أن تخدم احتياجاتنا مدعمة بنوع من الذكاء الاصطناعي. الواب الدلالي و
الواب 3.0 (WEB 3.0) هو الواب الذي سنجده في كل مكان و كل شيء. هو الواب الذي سيكسر الكمبيوترات ليكون موجود في الهواتف المحمولة و العادية, التلفاز, الثلاجة, ... و حتى في الأجهزة التي لم تخترع بعد, كل شيء سيكون به انترنات و مرتبطا بالشبكة (و هذه قصة أخرى). وبذلك نجد أن الواب 3.0 بدأ فعلا بالانتشار. بل صرنا نتحدث عن الملتيميديا الدلالية, البحث الدلالي و اللعب الدلالي...








سؤال آخر يتبادر إلى الذهن. هل الواب الدلالي هو ذاته الواب 3.0؟ عموما يوجد غموض حول هذه النقطة, البعض يرى أن الانترنات الدلالي هو نفس الواب 3.0 و آخرون ينفون هذا و يرون أن semantic web هو جزء لا يتجزأ من الواب 3.0 و ليس مثله.المحرك و الحاسب مثل الببغاء يقولون ما نعلمهم إياه و لكن لا يفهمونه. الواب الحالي يمكن تسميته واب الملفات. الملفات مرتبط بعضها البعض بشكل ذكي و لكن ما يوجد داخلها غامض , هنا يأتي دور التطوير و الذكاء بأن نعرف الحاسب عما يوجد داخل تلك الملفات.





الواب الدلالي يعطي معنى للكيانات و العلاقات التـي بينها على صفحات الانترنات. فهو إذن عكس الواب الحالي. هو واب مع كيانات. يمكن لأحدنا أن يقول أنه توجد مواقع تستطيع فهم الكثير عن ما هو موجود في صفحة انترنات معينة. الfacebook مثلا يعرف من هم أصدقائي, ما هي صورتي, اسمي, الأشياء التي أفضلها, …إذن فهو ذكي! نعم هذا صحيح و لكن الذكاء منحصر لدى facebook فقط. البرامج و التطبيقات الأخرى لن تعرف شيءا (في إطار ما تحدده من نشر/حجب بياناتك طبعا). بالنسبة للتطبيقات الأخرى هي صفحة مع معلومات لا أكثر. إذن ففي الواب 3.0 جميع التطبيقات و المواقع عليها ان تفهم ان A هو صديق B و B يحب هذه الأشياء. و ان الموضوع المنشور هو موضوع حول كذا و هذا المفهوم يجب ان يكون متاح لجميع التطبيقات على الانترنات.



أين نجد الواب الدلالي؟

بعض المواقع العملاقة لا
تزال في صيغة تجريبية و بعضهابدأت فعلا في تنفيذ هذا المشرو ع. مواقع كGoogle, Amazon, Flicker, Digg, Del.cio.us, ... تقوم بإسداء خدماتها عن طريق أسلوب REST API لإنشاء تطبيقات للأنظمة الموزعة أو عبر تطبيقات خدماتية كYahoo! Pipes, Teqlo و Dapper.






بعض مواقع الweb3.0



  رد مع اقتباس


إضافة رد

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صابر خليفة يسجل اولى أهدافه مع فريقه الجديد ' ايفيان ' الفرنسي bechir88 رياضة عالمية وعربية 1 2011-08-15 13:32
سامبدوريا يُقصي أودينيزي بركلات الجزاء الترجيحية وماكيدا يُسجل أول أهدافه في إيط Ahmadou رياضة عالمية وعربية 1 2011-01-19 23:49
البرازيلي راميريس يتصل بوالدته عقب إحراز أول أهدافه مع المنتخب Dandoun رياضة عالمية وعربية 0 2010-06-08 23:10


الكلمات الدلالية (Tags)
semantic web, web 3.0



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 08:09.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة 2010-2016 ©  منتديات جوهرة سوفت