منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums


العودة   منتدى التعليم التونسي (Jawhara-Soft) > التعليم و الثقافة > خواطر و مقالات أدبيّة

الملاحظات

خواطر و مقالات أدبيّة بخفق الورق و رحابة الحرف نرتقي إلى أكوان الرحابة .. قصة ، شعر ، فلسفة ، خواطر و مقالات أدبيّة

محرك بحث المنتدى بدعم من قوقل





إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2011-09-03, 10:35 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
فارس الإسلام
صديق المنتدى

إحصائية العضو






فارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond repute

فارس الإسلام غير متواجد حالياً


Icon1 ►▓◄العلاج بالقرآن الكريم►▓◄






أهلا و سهلا بكلٌ الأخوة بالمنتدى الإسلامي

================================




العلاج بالقرآن الكريم



في هذا الموضوع سنبدأبكتابة العلاج بـالـقران الــكريم و سنتتطرق إلـــــــــى :

بعض فتاوى الرقية الشرعية

هذا هو الراقى الذى ابحث عنه...!!

السـحـر

السحر فى الشريعه الاسلاميه

أقوال أهل العلم على جواز مساعدة الجن المسلم

الـمـس

أعراض الشخص الممسوس أو المسحور

حكم الساحر فى الإسلام

علامات الساحر و أسباب عدم شفاء بعض المرضى

أنواع السحر تفصيلاً

باقى الأدله على مشروعية العلاج بالقرآن عن طريق الضرب والخنق

الرقية الشرعية بصوت الشيخ ياسر الدوسري



و في نهاية المطاف سيكون لدينا موسوعة متكاملة للعلاج بـالـقران الــكريم .

الرجاء عــدم وضع رد حتى انتهاء الموضوع
استعمل خـاصية الـشكر








آخر تعديل فارس الإسلام 2011-09-03 في 10:38.
  رد مع اقتباس


قديم 2011-09-03, 10:45 رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
فارس الإسلام
صديق المنتدى

إحصائية العضو






فارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond repute

فارس الإسلام غير متواجد حالياً


افتراضي


بعض فتاوى الرقية الشرعية


حكم التفرغ للعلاج بالقرآن؟

سُئل فضيلة الشيخ بن جبرين السؤال التالى:ـ
كثر فى الآونة الأخيرة القُراء الذين يرقون على المرضى، وتزاحم الناس على أبواب بيوتهم، مما حدا بعضهم للتفرغ بالقراءة، وترك عمله ، أو دراسته، وبالطبع أصبح دخل معيشته من تلك القراءة ، ومما يبيعه من الماء والزيت وما أشبه ذلك، وحصل بعض الخلاف بين طلبة العلم فقائل يقول بجواز فعلهم، والآخر يقول بعدم جواز ذلك مستدلاً أنه لم ينقل عن الصحابة ولا التابعين ولا ممن أتى بعدهم أن أحدهم قد تفرغ للقراءة، بل بفعلهم هذا إنتشر من ليس لديه علم ودراية بالرقية الشرعية، فما هو القول الراجح فى هذه المسألة؟





فأجاب فضيلته بقوله : ( لابأس بالرقية الشرعية بالآيات القرآنية والأدعية المأثورة لحديث أبى سعيد الخدرى رضى الله عنه فى قصة الرقية على اللديغ واشتراطهم " قطيعا من الغنم " وقول النبى صلى الله عليه وسلم " اقسموا واضربوا لى معكم بسهم "صحيح الترمذى 1685 وقول النبى صلى الله عليه وسلم : "إن أحق ما أخذتم عليه أجرا كتاب الله"صحيح الجامع 1548، ومع ذلك فلا يجوز كثرة الإشتراط ، ولا الأخذ للمال الكثير مقابل عمل يسير، وننصح القارئ أن لا يشهر نفسه ، وأن لا يُشدد فى اشتراط الأجرة، بل إن دفع إليه شىء بلا شرط أخذه وإلا لم يطلب، وبذلك يحصل النفع بقراءته إن شاء الله وصلى الله على محمد وآله وسلم )المنهج اليقين فى بيان أخطاء معالجى الصرع والسحر والعين ص 145،144


وقد أفتى سماحة الشيخ بن باز فى شريط (لقاء الأحبة) بجواز التفرغ للعلاج بالقرآن، لما يرى فى ذلك من مصلحة شرعية عامة للمسلمين فتوى مسجلة لسماحة الشيخ عبد العزيز بن باز، وأيضاً أفتى فضيلة الشيخ العلامة بن عثيمين فى (لقاء القراء) بجواز التفرغ للعلاج بالقرآن فتوى مسجلة لفضيلة الشيخ ابن عثيمين




حكم القراءة الجماعية

وسُئل أيضا فضيلة الشيخ بن جبرين :
هناك من يرقون بالرقى الشرعية يقومون بجمع من سيقرؤون عليهم فى مكان واحد، ويقرؤون عليهم بالمكرفون وذلك لكثرتهم، فما حكم القراءة عليهم مجتمعين؟ وما حكم إستخدام المكرفون؟

فأجاب حفظه الله: (ذكر بعض القُراء أن ذلك جرب، وحصل الشفاء لكثير من المصابين، وذلك أن سماع المصروع لتلك الآيات والأدعية والأوراد يؤثر فى الجان الذى يلابسه، فيحدث أنه يتضرر ويفارق الإنسى، أو أن هذا القرآن هو شفاء كما وصفه الله تعالى فيؤثر فى السامع ولو لم يحصل من القارئ نفث على المريض، ومع ذلك فإن الرقية الشرعية هى أن الراقى يقرب من المريض، ويقرأ عنده الآيات وينفث عليه ويمسح أثر الريق على جسده بيده، ويسمعه الآيات والأدعية حتى يتأثر بسماعها، فعلى هذا متى تيسر أن يرقى كل واحد منفردا فهو أفضل، وإن شق عليه ما ذكر من القراءة قرأ فى المكبر، مع العلم بأن تأثيرها أقل من تأثير القراءة الفردية، والله أعلم ) الفتاوى الذهبية ص 22




حكم الرقية على الجنب والحائض

سُئل فضيلة الشيخ عبد الله بن جبرين:
هل تجوز القراءة والرقية الشرعية على المرأة المريضة بالمس والعين وغيرهما، وهى حائض، وعلى الرجل المريض وهو جنب؟

الجواب: يشترط لقارئ القرآن الطهارة من الحدث الأكبر، الذى يوجب الغسل، كالجنابة والحيض، وأما المريض فالأكمل أن يكون طاهراً أيضاً لكن إذا مرضت الحائض وتضررت جازت القراءة عليها زمن الحيض للحاجة، سواء كان المرض بالمس أو السحر أو العين. فتاوى الكنز الثمين




حكم انفراد الراقى بعدد من النساء

وسُئل فضيلته أيضاً:
هل يعتبر من الخلوة جمع النساء فى مكان واحد للقراءة عليهن فإذا انصرعت المرأة حضر محرمها؟

الجواب: لا يعد خلوة وجود نساء مع رجل واحد للقراءة عليهن جميعاً، حيث إن الخلوة المحظورة كون المرأة وحدها مع رجل أجنبى لقوله النبى صلى الله عليه وسلم: "لا يخلون رجل بامرأة إلا كان ثالثهما الشيطان"رواه أحمد والترمذى والحاكم ، رقم2546 صحيح الجامع

ففى حال وجود مجموعة من النساء اثنتين فأكثر، مع رجل من القُراء الموثوقين من أهل الدين والإيمان والخير والصلاح والإستقامة لمعالجة صرع، أو صرف، أو عين، أو مرض نفسانى، لا يكون ذلك محظورا لكن يقتصر القارئ على الرقية وراء الستر، ولا يمس شيئا من بدن المرأة الأجنبية بدون حائل، وحيث إن الأولياء حاضرون، فيفضل حضور من يخاف على موليته من الإغماء ونحوه؛ ليتولى مباشرة جسمها وتغطية بدنها، والله أعلم. الفتاوى الذهبية فى الرقى الشرعية




حكم أخذ أجر على الرقية

هل يجوز أخذ أجر على الرقية؟
نعم: فعن يعلى بن مرة رضى الله عنه قال عن النبى صلى الله عليه وسلم: أنه أتته إمرأة بابن لها قد أصابه لمَمَ فقال له النبى صلى الله عليه وسلم: "اخرج عدو الله أنا رسول الله"، قال: فبرأ فأهدت له كبشين وشيئا من أقط وسمن فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يا يعلى خذ الأقط والسمن وخذ أحد الكبشين ورد عليها الآخر" رواه أحمد فى مسنده 4/171-172، ورجال إسناده ثقات، وله طرق قال عنها بن كثير رحمه الله فى (البداية والنهاية) فهذه طرق جيدة متعددة.


وعن أبى سعيد الخدرى رضى الله عنه أن ناساً من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم كانوا فى سفر فمروا بحى من أحياء العرب فاستضافوهم فلم يضيفوهم، فقالوا لهم هل فيكم راقٍ فإن سيد الحى لديغ أو مصاب، فقال رجل منهم نعم فأتاه فرقاه بفاتحة الكتاب فبرأ الرجل فأعطى قطيعاً من غنم فأبى أن يقبله، وقال حتى أذكر ذلك للنبى صلى الله عليه وسلم فأتى النبى صلى الله عليه وسلم فذكر ذلك له، فقال يا رسول الله والله ما رقيت إلا بفاتحة الكتاب،
فتبسم وقال: "وما أدراك أنها رقية"، ثم قال "خذوا منهم واضربوا لى بسهم معكم" رواه البخارى 4/452، مسلم 2201


وعن ابن عباس رضى الله عنه أن نفراً من أصحاب النبى صلى الله عليه وسلم مروا بماء فيهم لديغ ـ أو سليم ـ فعرض لهم رجل من أهل الماء فقال: هل فيكم من راقٍ؟ إن فى الماء رجلاً لديغا أو سليما، فانطلق رجل منهم فقرأ بفاتحة الكتاب على شاء، فبرأ، فجاء بالشاء إلى أصحابه فكرهوا ذلك وقالوا: أخذت على كتاب الله أجراً، حتى قدموا المدينة فقالوا: يارسول الله أخذ على كتاب الله أجراً، فقال رسول اللهصلى الله عليه وسلم: "إن أحق ما أخذتم عليه أجراً كتاب الله"رواه البخارى 10/5736ـ5737، ومسلم 7 / 48 نووى


وسُئلت اللجنة الدائمة للإفتاء برئاسة سماحة الشيخ بن باز ـ رحمه الله ـ :
هل يجوز قراءة القرآن على المريض لوجه الله تعالى أو بأجرة؟

فأجابت بقولها: إذا كان المقصود أن يرقى المريض بالقرآن، فذلك جائز لقول النبى صلى الله عليه وسلم: "من إستطاع منكم أن ينفع أخاه فلينفعه"، ولفعله ذلك صلى الله عليه وسلم وأصحابه رضى الله عنهم، والأولى أن يكون بغير أجرة، وإن كان بأجرة، جاز لثبوت السنة بجواز ذلك، وبالله التوفيق.فتاوى اللجنة الدائمة فتوى رقم 4086




حكم من يعالج بالقرآن وهو ليس من أهل العلم

سُئل فضيلة الشيخ العلامة بن عثيمين رحمه الله:
لقد دار جدل حول من يقرؤون القرآن ليرقوا به الناس، فقال البعض لا يجوز لأحد أن يرقى بالقرآن لجمهور الناس إلا أن يكون من أهل العلم الشرعى، وقال البعض الآخر إنه يكفى أن يكون من حفظة كتاب الله، سليم المعتقد من أهل الصلاح والتقوى، أرجو بيان الصواب فى هذه المسألة والحكم الشرعى فى ذلك؟


فأجاب فضيلته: (الذى أرى أنه لا يشترط أن يكون من أهل العلم ، إذا كان حافظاً لكتاب الله، معروفاً بالتقى والصلاح، ولم يقرأ إلا بالقرآن، أو ما جاء عن النبى صلى الله عليه وسلم فلا بأس، وليس من شرط أن يكون عالماً، وبعض العلماء يكون عالماً لكن فى القراءة يكون أقل من بعض الآخرين أى من الناس.فتاوى العلاج بالقرآن والسنة




حكم تعطيل الدعوة من أجل علاج الممسوسين

وسُئل فضيلة الشيخ العلامة ابن عثيمين ـ رحمه الله ـ :
نحن فى حاجة إلى الدعوة، ومع ذلك فإن أحدنا إنشغل بعلاج الممسوسين بالجن، هل يجوز تعطيل الدعوة لهذا العمل؟
فأجاب فضيلته : الدعوة إلى الله عز وجل فرض كفاية إذا قام بها من يكفى سقطت عن الباقين، فإن تعينت على الشخص بحيث لا يقوم غيره مقامه، فإنها مقدمة على من به مس من الجن، وذلك لأن مصلحة الدعوة مصلحة متيقنة، ومصلحة القراءة على من به مس من الجن مصلحة غير متيقنة، وكم من إنسان قرئ عليه ولم يستفد شيئاً، فينظر إذا كانت الدعوة متعينة على هذا الرجل، لا يقوم غيره مقامه فيها، فإنه يجب عليه أن يدعو ولو ترك القراءة على من به مس من الجن، أما إذا كانت فرض كفاية فينظر إلى الأصلح، وإذا أمكن أن يجمع بينهما، وهو الظاهر أنه يمكن الجمع بينهما، يخصص لهذا يوماً أو أياماً حسب الأهمية، ويحصل منه الإحسان إلى إخوانه الذين أصيبوا بهذه المصيبة، ومع ذلك يستمر فى الدعوة إلى الله عز وجل فإن حصل الجمع بينهما ما أمكن فهو الأولى.



،، يتبع ،،




  رد مع اقتباس
قديم 2011-09-03, 10:57 رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
فارس الإسلام
صديق المنتدى

إحصائية العضو






فارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond repute

فارس الإسلام غير متواجد حالياً


افتراضي

هذا هو الراقى الذى ابحث عنه...!!

الراقي متعلق بي ... معجب بي...

هو يجيب على أسئلتي.... يرد علي.... مهتم بي ....

يدعو لي .... يسأل عني ...

لعله يريدني زوجة .... هو حنون ... طيب ....

لكن...

لماذا تغيرت معاملتك لي أيها الراقي ماذا فعلت ؟

صار لا يرد علي و إن رد علي أتى رده متأخرا

لا يجيب على استفسارتي بسرعة بل تتأخر اليوم واليومين و الأسبوع

أنت مثلهم ...

مخادع ...
تلعب بعقول النساء ...

تلهب مشاعر البنات

كيف انخدعت بك طوال الفترة الماضية ؟

لن أكمل علاجي في عيادتك. ...

لن أرسل لك رسائل ....


كانت هذه كلماتها الغاضبة شاكية باكية

نسيت انها هي السبب في كل ما حصل لها

عانت من مرض روحي شخصه لها ذلك الراقي، طلب منها الإجابة على الأسئلة وبدأ يتابعها في عيادته، ويجيب على رسائلها و استفسارتها ... رآها منهزمة نفسيا ... مستسلمة للشيطان ... وقف بجانبها ... بكلمات طيبة ... بحسب ما يمليه واجبه عليه ... حتى لا تكون فريسة للشيطان ... لابد من رفع معنوياتها ونفسيتها...

كانت تشعر بالوحدة وكان مستمعا جيدا لها وهي تحكي له عن معاملة أهلها السيئة لها.
كانت تشعر بالظلم
وكان صبورا عليها
يوجهها
وينصحها بهدوء
كان يهتم بها كمريضة تحتاج معاملة خاصة
لا يغضب إذا قصرت في علاجها
ولا يعاقب إذا لم تطبق كل نصائحه لها
يتركها تكتب الردود الطويلة
ويشجعها على الاستمرار ويهون عليها ما تلاقيه من أعراض وردات فعل من العارض.
كانت تجده حين تريده
إذا أرسلت له رسالة رد عليها بالجواب وفي الحال
كانت محطمة يائسة, أنهكها السحر

وحطمها الحسد, والمس يعيث فسادا داخل شرايينها، والخوف من الانتحار يسيطر على تفكيرها ويهدد قلبها، تنظر للدنيا كالسراب ...

مضت الأيام والراقي يحاول أن يمنحها القوة والامل, يذكرها بالله ويقص عليها قصص المرضى الذين قد شفاهم الله بعد أن فقدوا الأمل
قال لها: لا زلتِ في ريعان شبابك لا تحرمي نفسك من السعادة وتعيشين في الظلام وإشراقة الشمس لكِ أقرب. لا تجعلي الأوهام تتربص بك وتخيفك وتقتص منك بل حاربيها بكل ما أعطاك الله من إيمان وقوة ويقين تغلبي عليها ولا تدعيها تعيش في أعماقك وتؤثر على توازنك وفهمك لما حولك.

لا تجعلي حياتك مسلسلا للأحزان فإن الله خلقك بأحسن حال وأوجدك في هذه الدنيا لتعيشي وتنعمي بنعم الله عليك فكوني قريبة بقلبك وعقلك وروحك من الله سبحانه وتعالى وتذكري أنكِ خُلقتِ لهدف فلا تجعلي الشيطان يحيد بك عن هذا الهدف.

رفع من همتها ونفض عنها مشاعرها البائسة واستطاع بعد فضل الله وتوفيقه من جعلها تجمع كل الأفكار السوداء وتلقيها خلف ظهرها بقوة الإيمان بالله سبحانه وتعالى.

شعرت بالتقدير والامتنان له وتحول ذلك التقدير والامتنان مع الوقت لـ - خطأ فادح - صارت تهتم به - كرجل وليس كراقي -
تبحث عن مواضيعه...
تقرأها ...
ترد عليه...
ترد على من انتقده ...
تغار ممن اطربته بثنائها وشكرها

بنت قصرا من وهم
عاشت في هذا الوهم
صدقت هذا الوهم
أن الراقي يفعل ذلك من - أجلها فقط -
وأنه يحرص على رضاها وكسب ودها لشخصها
وليس كأي مريضة في عيادته
لم تفهم أنه يؤدي واجبه معها؟!
ومع غيرها بالطريقة نفسها والأسلوب نفسه في بداية العلاج حتى يقف المريض على ساقيه؟؟؟



ولم تعرف أن الوهم يذهب أدراج الرياح مع الوقت ويظل الألم ....
.

ولأنها مريضة ولأن الشيطان لا يترك منفذا دون الولوج منه لصرف المريض عن علاجه وإبعاده عن الدين زين لها حبها الزائف ومشاعرها الخاطئة لذلك الراقي فصار الراقي شغلها الشاغل وصارت تطارده على الهاتف وترسل له الرسائل الخاصة وتلاحقه في موضوعاته، لا تترك موضوعا له دون رد، تكيل له الشكر والثناء وترد عنه وتدافع ! فهي الآن أفضل حالا وإلى الشفاء قاربت

نسيت مرضها وأهملت علاجها, وأوقعت نفسها في مرض جديد أشد مرارة وأصعب، أصبح همها لفت نظر الراقي ومحاولة التقرب إليه.

توالت سقطاتها ولم تعد تكفيها ردوده في العيادة، أرادت اهتماما آخر يشبع رغبتها الخاطئة وزين لها الشيطان الوهم فلم تعد تفرق بين الحقيقة والخيال والصواب والخطأ، خضعت للهوى وسمعت صوت الشيطان القاتل وتركته يعبث في أغوارها نفسها ويجرها إلى الهوة والضياع. كانت بلا هدف كالسفينة في وسط البحر تلاطمها الأمواج وتوجهها نحو المجهول.

كتبت له: كن صديقي
قال لها: لا صداقة بين رجل وامرأة يا أختي الفاضلة، انتبهي لمدارج الشيطان واحذري من عرض نفسك على ذئب في شخص رجل فيستغل عرض الصداقة ويؤذيك، ابدئي علاقاتك الاجتماعية مع الفتيات من بنات جنسك من النساء
قالت: ماذا تغير فيك كنت تفهمني أكثر وتسمعني أفضل من كل من حولي
قال: كنت أسمعك لأن هذا واجبي وأفهم كلامك وأوجهك لأن هذا عملي وأنصحك لأنكِ أخت لي لا أرضى لها الخطأ
قالت: أشعر بالوحدة في غيابك وأريدك كما كنت
قال: أصلحك الله اشغلي وقتك بما يفيدك ويصرف عنك كيد الشيطان ونزغه
قالت: أريد اهتمامك القديم, ووجودك معي كما كنت في السابق ليتني لم أتشافى
قال: لا تبحثي عن التعويض خارج بيتك فتضيعي وتهلكي، أساعدك في مرضك وأهتم لتشفي ولا شيء آخر وأنت أفضل حالا والى الشفاء قاربتِ
وجهي مشاعرك في الاتجاه الصحيح، وامنحيها – حسب الشرع – لمن يستحقها وليس لكل من قال لكِ كلمة طيبة
لا تقارني اهتمام أهلك أو زوجك بك باهتمام الراقي فشتان بين اهتمام المحبة واهتمام الواجب
قالت: تعرف أسراري وخبايا حياتي
قال: من أجل العلاج فقط ولا يعني هذا الأمر رفع الحواجز بيننا، أظل رجلا أجنبيا وتظلين غريبة عني وعليكِ أن تعامليني كرجل أجنبي ولا تليني القول لي أو تقبلي أن أفعل
احذري من - بعض الرقاة - الذين استجابة للشيطان قد يقعون في الخطأ ويغررون بكِ وبأمثالك المريضات الباحثات عن الوهم والمتعلقات بالرقاة فيضيعون سمعتهم ويسيئون لأنفسهم ويذهب أجرهم أدراج الرياح فيخسرون وتخسرين أنت أكثر
قالت: ألا تشفع لي ردودي في موضوعاتك وسؤالي الدائم عنك لتعرف كم تعلقت بك ؟!
قال: أنتِ واهمة أختي الفاضلة هذا التعلق في خيالك فقط وشعورك خاطئ وحرام اتقي الله في نفسك واحفظي الله يحفظك
أنا رجل غريب عنك وعلاقتي معك تكون في إطار الشرع وتحكمها ضوابط الكلام بين الجنسين حسب الدين
علاقتي بك لا تتجاوز علاقة الطبيب بالمريض والمعلم بالطالب هناك حدود لا يمكن تجاوزها وإلا وقعتِ في الخطأ وزدتِ حياتك صعوبة ومرضك مرض
انزعي عنك وساوس الشيطان واتركي الأوهام والخيال فلا يصح إلا الصحيح أما الباطل فيذهب كغثاء السيل
لا تتركي حياتك تتربص بك في مستنقع الأفكار الشيطانية التي تحكم على حياتك بالتعاسة والألم، فأنتِ المسؤولة عن حياتك
سترك الله وستر بنات المسلمين وسترنا بستره الجميل.



،، يتبع ،،





  رد مع اقتباس
قديم 2011-09-03, 11:09 رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
فارس الإسلام
صديق المنتدى

إحصائية العضو






فارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond repute

فارس الإسلام غير متواجد حالياً


افتراضي

السـحـر


تعريف السحر :
السحر لغه: قال الامام بن كثير رحمه الله: السحر فى اللغه هو ما لطف وخفى سببه.
تفسير ابن كثير ج1/ص212
السحر اصطلاحا: هو عباره عن استخدام الشياطين "كفار الجن" عن طريق تسخيرهم والتعاقد معهم ولا يتم ذلك الا بالكفر البين ثم تكليفهم بأداء مهام شريره معينه مرتبطه بمكان معين او زمان معين او شخص معين.
وقال سليمان آل شيخ: قال محمد المقدسى فى "الكافى" ان السحر عزائم ورقى وعقد يؤثر فى القلوب والابدان فيمرض ويقتل ويفرق بين المرء وزوجه قال تعالى: "فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء وزوجه وما هم بضارين به من أحد إلا بإذن الله"
البقره102 ،وقال تعالى:"ومن شر النفاثات فى العقد" الفلق4
وقال الامام بن القيم رحمه الله: السحر عقد خبيثه من نفس خبيثه،فينفث فتعقد فيربط.
انواع السحر:
من انواع السحر على سبيل المثال لا الحصر:-
1-
سحر التفرقه بين الزوجين: قال تعالى (فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء وزوجه).
2-
سحر الربط للرجل: وهو عدم قدرة الرجل على اتمام عمليه الجماع مع الزوجه بسبب ضعف او عدم الانتصاب.
3-
سحر الربط للمرأه: وهو انواع كالآتى:-
(أ)
ربط الانسداد: وفيه يكون العضو الأنثوى عند المرأه كأنه منسد، فلا يستطيع الرجل اتمام عمليه الإيلاج.
(ب)
ربط المنع : وذلك بأن تلصق المرأه فخذيها بعضها ببعض بحيث لا يستطيع الزوج مجامعة زوجته، ويكون ذلك خارجا عن إرادة المرأة.
(ج)
ربط التغوير : وفيه لا يجد الرجل مكان الجماع فيتعذر عليه إتمام العلاقه الزوجيه
(د)
ربط النزيف : وهو نزول دم على المرأة او الفتاة فى غير أوقات الحيض ليس له سبب طبى، لحديث حمنه بنت جحش رضى الله عنه لما جاءت الى النبى صلى الله عليه وسلم تشتكى نزول دم عليها فى غير أوقات الحيض، فقال لها النبى صلى الله عليه وسلم:"إنما هذه ركضة من ركضات الشيطان".رواه احمد والحاكم رقم3585 صحيح الجامع
وقال الإمام الشبلى رحمه الله: (الشيطان يجرى من بن آدم مجرى الدم كما أخبر النبى صلى الله عليه وسلم فإذا ركض الشيطان ذلك العرق وهو جار سال منه الدم).
نيل الأوطار للشوكانى ج11/233
(ة)
ربط التبلد الجنسى : يعمل الجن الموكل بالسحر والمتمركز فى مركز الإحساس فى مخ المرأه مما يفقدها لذة الجماع وكأنها مخدره الجسم، وبالتالى لا تتم عمليه الجماع بنجاح، وذلك لانعدام السائل المرطب الذى يساعد على عملية الإيلاج.
4-
سحر المحبه آو التوله: اهم أعراضه الشغف والحب والرغبه الشديده والانسياق والطاعه العمياء لشخص معين دون وعى أو تحكم، وكثيرا ما يحدث عندما يكون الرجل متزوجا أكثر من زوجة فتقوم إحدى الزوجات بعمل سحر محبه لزوجها للاستحواذ عليه غيرة" منها، أو يحدث عندما تطمع المرأه فى مال الرجل أو ذاته والعكس، وهذا النوع عكس سحر التفرقه.
5-
سحر المرض: اهم أعراضه ألم فى عضو من أعضاء الجسم (البطن ،الظهر،الرأس،.......الخ) ليس له سبب طبى او سبب طبيعى.
6-
سحر التخيل: وفيه يرى الإنسان الأشياء على غير حقيقتها.
7-
سحر منع الحمل: عن طريق تمركز الجن المكلف من الساحر فى رحم المرأه لمنع وصول الحيوان النوى للبويضه ومن أهم أعراضه عدم وجود حمل دون وجود أسباب طبيه.
أيضا من أنواع السحر:
سحر تعطيل الزواج - سحر الجنون – سحر وقف الحال – سحر الفشل – سحر التنصير – سحر تعطيل العقول -


،، يتبع ،،






  رد مع اقتباس
قديم 2011-09-03, 11:12 رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
فارس الإسلام
صديق المنتدى

إحصائية العضو






فارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond repute

فارس الإسلام غير متواجد حالياً


افتراضي

السحر فى الشريعه الاسلاميه




هل يجوز حل السحر بالسحر؟


قال بن قدامة رحمه الله تعالى:
أما من يَحُلُ السحر فإن كان بشئ من القرآن، أو بشئ من الذكر والأقسام أو الكلام الذى لا بأس به، فلا بأس به، وإن كان بشئ من السحر فقد توقف أحمد بن حنبل عنه. المغنى(10/114)

قال الحافظ بن حجر رحمه الله تعالى:
ويجابُ عن قول النبى صلى الله عليه وسلم: "النُشرَةُ من عمل الشيطان" رواه أحمد وأبو داود بأنه إشارة الى أصلها فمن قصد بها خيراً كان خيراً وإلا فهو شر، قال: ولكن يُحتمل ان تكون النُشره نوعين. فتح البارى(10/233)
وهذا هو الصواب فإن النُشره نوعان:
الأول: النُشره الجائزه، وهى حلُ السحر بالقرآن والأدعيه والأذكار المشروعه.
الثانى: النُشره المحرمه، وهى حلُ السحر بالسحر من إستعانه بالشياطين وتقرُب إليهم وإستغاثةٍ بهم وإرضائهم، ولعل هذا النوع هو المقصود بقول النبى صلى الله عليه وسلم: "النُشره من عمل الشيطان" وكيف يجوز هذا النوع من النُشره وقد نهى النبى صلى الله عليه وسلم فى اكثر من حديث عن الذهاب الى السحره والكُهان، وبين أن من صدقهم فقد كفر بما أُنزل على محمد صلى الله عليه وسلم.

قال بن القيم رحمه الله:
النُشره حلُ السحر عن المسحور وهى نوعان:
الأول: حلُ بسحرٍ مثله، وهو الذى من عمل الشيطان، وعليه يُحملُ قولُ الحسن البصرى، فيتقربُ الناشرُ والمنتشرُ الى الشيطان بمل يُحبُ فيبطلُ عمله عن المسحور.
والثانى: النُشره بالرقيه والتعوزات والدعوات المباحه، فهذا جائز.


هل يجوز تَعلمُ السحر؟


قال الحافظ بن حجر رحمه الله تعالى:
قوله تعالى: (إنَمَا نَحنُ فِتنَةٌ فًلاً تًكًفُر) فيه إشارة إلى أن تعلم السحر كُفر. فتح البارى (10/225)

قال بن قدامه رحمه الله:
تعلُم السحر وتعليمه حرام لا نَعلَمُ فيه خلافاً بين أهل العلم. قال أصحابنا(يعنى الحنابله): ويَكفُر الساحر بتعلُمه وفِعله سواء اعتقد تحريمه أو إباحته. المغنى(10/106)

قال أبو عبد الله الرازى:
العلمُ بالسحر ليس بقبيح ولا محظور إتفق المحققون على ذلك، لأن العلم لذاته شريف، وأيضاً لعموم قوله تعالى: (قُل هَل يَستَوِى الَذِينَ يَعلَمُونَ وَالَذِينَ لَا يَعلَمُونَ) الزمر:9
ولأن السحر لو لم يكن يُعلم لَما أمكن الفرق بينه وبين المعجزه، والعلم بكونِ المعجز معجزاً واجبُ، وما يتوقف الواجبُ عليه فهو واجبُ، فهذا يقتضى أن يكون تحصيلُ العلم بالسحر واجباً، وما يكون واجباً فكيف يكون حراماً وقبيحاً. نقلاً عن بن كثير(10/145)

قال الحافظ بن كثير رحمه الله تعالى:
وفى كلام الرازى نظرُ من وجوه:-
قوله العِلمُ بالسحر ليس بقبيح إن عنى به ليس بقبيح عقلاً فمخالفوه من المعتزله يمنعون هذا، وإن عنى به ليس بقبيح شرعاً ففى هذه الآيه الكريمه: (وَاتَبَعُوا مَا تَتلُوا الشَيَاطِينُ عَلَى مُلكِ سُلَيمَانَ) تبشيع لتعلُم السحر، وفى الصحيح: "من أتى عرافاً أو كاهناً فقد كفر بما أُنزِل على محمدٍ" رواه الأربعةوالبزار حسنه بلفظ (فصدقه)، ورواه مسلم بلفظ: ( فسأله عن شئ لم تقبل له صلاة أربعين يوماً )، وفى السُنن: "من عَقد عُقدة وًنًفًثً فيها فقد سَحَر".
وقوله ولا محظورٍ إتفقَ المحققون على ذلك. كيف لا يكونُ محظوراً مع ما ذكرناه من الاَيه والحديث، وإتفاق المحققين يقتضى أن يكون قد نص هذه المسأله أئمة العلماء أو أكثرهم....وأين نصوصهم على ذلك؟!
ثم إدخاله السحر فى عموم قوله تعالى: (قُل هَل يَستَوِى الَذِينَ يَعلَمُونَ وَالَذِينَ لَا يَعلَمُونَ) الزمر:9 فيه نظر، لأن هذه الآيه إنما دلت على مدح العالمين العِلم الشرعى.
ولما قلت إن هذا منه, ثم ترقيه الى وجوب تعلُمه بأنه لا يحصُلُ العِلم بالمعجز إلا به ضعيف بل فاسد؛ لأن أعظم معجزات رسولنا عليه الصلاةُ والسلامُ هى القرآنُ العظيم الذى لا ياتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد، ثم إن العِلم بأنه معجز لا يتوقف على علم السحر اصلاً.
ثم من المعلوم بالضرورة أن الصحابه والتابعين وأئمة المسلمين وعامتهم كانوا يعلمون المعجز، ويفرقون بينه وبين غيره، ولم يكونوا يعلمون السحر ولا تعلموه ولا علَموه، والله أعلم. تفسير بن كثير(1/145)

قال ابو حيان فى البحر المحيط:
وأما حُكم تعلُم السحر فما كان منه يُعظمُ به غيرُ الله من الكواكب والشياطين، وإضافةُ ما يحدثهُ الله إليها فهو كُفر إجماعاً، لا يَحِل تعلُمه ولا العملُ به، وكذا ما قُصِد بتعلُمه سفكُ الدماء والتفريق بين الزوجين والأصدقاء.
وأما إذا كان لا يعلم منه شئ من ذلك، بل يحتمل، فالظاهر أنه لا يحلُ تعلُمه ولا العمل به.
وما كان من نوع التخييل والدجل والشعبذه فلا ينبغى تعلُمه، لأنه من باب الباطل، وإن قصد به اللهو واللعب وتفريج الناس على خِفة صنعته فيُكره. روائع البيان(1/85)
وهذا كلام حسن جيد، وهو الذى ينبغى التعويلُ عليه فى هذا الأمر.


الفرقُ بين السحر والكرامة والمعجزة


قال المازرى:
والفرق بين السحر والمعجزة والكرامة أن السحر يكون بمعاناة أقوال وأفعال حتى يتم للساحر ما يريد، والكرامة لا تحتاج الى ذلك بل تقعُ غالباً اتفاقاً، أما المعجزة فتمتازُ عن الكرامة بالتحدى. فتح البارى(10/223)




قال الحافظ بن حجر:
ونقل إمام الحرمين الإجماع على أن السحر لا يظهر إلا من فاسق، وأن الكرامة لا تظهرُ على فاسق.
وقال الحافظ أيضا: وينبغى أن يُعتبر بحال من يقع الخارقُ منه فإن كان متمسكاً بالشريعة، مجتنباً للموبقات فالذى يظهر على يده من الخوارق كرامة، وإلا فهو سِحر لأنه ينشأ عن أحد أنواعه كإعانة الشياطين. فتح البارى(10/223)


فائده:

ربما لا يكون الرجل ساحراً ولا يَعرفُ عن السحر شيئاً، سو إنه غير متمسك بالشريعة، بل وربما مرتكبا لبعض الموبقات، ومع ذلك تظهرُ على يده بعضُ الخوارق، وقد يكون من أهل البدع أو من عُباد القبور... فالقول فى هذا أنه إعانه من الشياطين حتى تُزين للناس طريقته المبتدعة فيتبعها الناسُ ويتركون السُنة، وهذا كثيرُ معروف، خاصة إذا كان رئيساً لطريقة من الطرق الصوفية المبتدعة.

نسأل الله أن يعلمنا ماينفعنا وأن ينفعنا بما علمنا وأن يزيدنا علما
والسلام عليم ورحمة الله وبركاته


،، يتبع ،،






  رد مع اقتباس
قديم 2011-09-03, 11:17 رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
فارس الإسلام
صديق المنتدى

إحصائية العضو






فارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond repute

فارس الإسلام غير متواجد حالياً


افتراضي

أقوال أهل العلم على جواز مساعدة الجن المسلم




وهناك الكثير من أهل العلم الذين أجازوا مساعدة الجن المسلم للمعالج بالقرأن منهم على سبيل الأستشهاد لا الحصر:-

اولاً:

قال شيخ الإسلام الإمام بن تيمية رحمه الله عن حُكم مساعدة الجن المسلم للإنس، والمقصود هنا أن الجن مع الإنس على أحوال فمن كان من الإنس يأمر الجن بما أمر به الله ورسوله، من عبادة الله وحده، وطاعة نبيه، ويأمر الإنس بذلك فهو من أفضل أولياء الله تعالى، وهو فى ذلك من خلفاء الرسول ونوابه ومن كان يستعمل الجن فى أمور مباحه له فهو كمن أستعمل الإنس فى أمور مباحه له ومن كان يستعمل الجن فيما ينهى عنه الله ورسوله إما فى الشرك، وإما فى قتل معصوم الدم أو العدوان عليهم بغير القتل كتمريضه وإنسائه العلم وغير ذلك من الظلم وإما فى فاحشه كجلب من يطلب منه الفاحشه فهذا قد إستعان بهم على الاثم والعدوان ثم إن إستعان بهم على الكفر فهو كافر وإن إستعان بهم على المعاصى فهو عاصى أو فاسق وإما مذنب غير فاسق. مجموع الفتاوى المجلد الحادى عشر(ص306- ص307)


ثانياً:

قال الإمام السعدى رحمه الله: وإستخدام الإنس للجن مثل إستخدام الإنس للإنس منهم من يستخدمه فى المحرمات ومنهم من يستخدمه فى المباحات ومنهم من يستعملهم فى طاعة الله ورسوله. طريق الوصول ص134


ثالثاً:

سُأل فضيلة الشيخ العلامة بن العثيمين عن حُكم مساعدة الجن المسلم للإنس؟
فأجاب فضيلته بقوله: ذكر شيخ الإسلام بن تيمية فى المجلد الحادى عشر من مجموعة الفتاوى ما مقتضاه إن إستخدام الإنس للجن له ثلاثة حالات:-

1- أن يستخدمهم فى طاعة الله كان يكون نائباً عنه فى تبليغ الشرع لنظرائة من الجن أو فى المعونه على أمور مطلوبه شرعاً (كالعلاج بالقران مثلاً) فإنه يكون أمراً محموداً أو مطلوباً وهو من الدعوه الى الله عز وجل فالجن فيهم الصلحاء والعباد والزهاد والعلماء.

2- أن يستخدمهم فى أمور مباحه فهذا جائز بشرط أن تكون الوسيلة مباحة فإن كانت محرمه فهو محرم مثل أن لا تساعده الجن إلا أن يشرك بالله كأن يذبح للجن أو نحو ذلك.

3- أن يستخدمهم فى أمور محرمة كنهب أموال الناس وترويعهم وما أشبة ذلك، فهذا محرم لما فيه من العدوان والظلم ثم ذكر ما روى عن أبى موسى الاشعرى رضى الله عنه أنه أبطى عليه خبر عمرو بن الخطاب رضى الله عنه وكان هناك إمرأه لها صاحب من الجن فسأله عنه، فأخبرته بأن عمر بن الخطاب رضى الله عنه يَسِمُ إبل الصدقه. كتاب فتاوى العقيده للعلامه ابن عثيمين ص216




الشرح: (أبطأ عليه خبر عمر) أى كان أبو موسى الأشعرى رضى الله عنه يبحث عن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضى الله عنه، فسأل أبو موسى الأشعرى رضى الله عنه إمرأة كانت من أهل الصلاح والتقوى وكان لها صاحب من الجن المؤمن، فأخبر الجن المؤمن المرأة أن عمر بن الخطاب رضى الله عنه فى بيت المال (يَسِمُ إبل الصدقة) أى يميز إبل الصدقه بعلامات حتى لا تختلط مع باقى الإبل.
قال أهل العلم الذين أجازوا مساعدة الجن المسلم للإنس: (ومن المعلوم أن أبا موسى الأشعرىرضى الله عنه هو من كبار الصحابه الأعلام، ولو كان مساعدة الجن المسلم حراماً، لما طلب أبو موسى الأشعرى رضى الله عنه من المرأة مساعدته فى الإدلال عن مكان عمر بن الخطاب رضى الله عنه، فالصحابه الكرام هم أتقى الناس بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأحرص الناس على إتباع الحق والبعد عن الحرام، ومن المعلوم أن قول الصحابى حجة كما هو معلوم عند أهل العلم).


رابعاً:

سُئل فضيلة الشيخ المحدث مُقبل بن هادى الوادعى هل يجوز الإستعانه بالجن فيما يقدرون عليه مع الدليل؟
فأجاب فضيلته بقوله: أما إذا تأكدت من إسلامه ومن صدقه فيجوز أن تتعاون معه، ويتعاون معك، والشأن كل الشأن أن تكون متأكدا من صدقه، وألا يكون جاهلاً، فقد كان الشخص من أهل صعدة يلتقى مع جنى فى جرف، ويتدارس معه القرآن، وإذا جئ بالمريض قال: لابد أن تذبحوا فيقول له ذلك الرجل: هذا لا يجوز، فيقول هؤلاء الجن قوم لد، ولا يخرجون إلا بذبيحه فمثل هذا لا يخلو إما أن يكون جاهلاً كما فى الإنس من جهل، وإما أن يكون شيطاناً يُضل ذلك الشخص، فإذا تأكدت من إيمانه وصدقه فلا بأس إن شاء الله، لأن النبى صلى الله عليه وسلم يقول: "لا بأس بالرقى ما لم تكن شركاً"، لما قال: "أعرضوا على رقاكم" فعرضوا عليه فقال: "لا بأس بالرقى ما لم تكن شركاً". كتاب غارة الأشرطة الجزء الثانى ص236:237 منشورات دار الحرمين


خامساً:

سُئل فضيلة الدكتور/ أحمد بن ناصر بن حمد عن مساعدة الجن للإنس؟
فأجاب فضيلتة بقوله: إن المؤمنين من الجن كالمؤمنين من الإنس من حيث إنهم مأمونون الجانب، فلا يدعون الى غير عبادة الله تعالى، ولا يكونون عوناً على الظُلم والعدوان، وحصول الخير منهم غير مستنكر بل هو مأمول، وعونهم لإخوانهم الإنس ممكن كما يعين الإنس بعضهم بعضا. كتاب السحر بين الحقيقه والخيال ص211


سادساً:

سُئل القاضى الشيخ عبد المحسن العبيكان عضو مجلس الشورى ومستشار وزارة العدل سابقاً هل الإستعانة بالجن جائزة؟
فأجاب حفظه الله: الإستعانة بالجن الصالحين جائزة شرعاً، فعمر بن الخطاب رضى الله عنه إستعان بهم لمعرفة شخص، وأيضا إستعان بهم أبو موسى الاشعرى رضى الله عنه لمعرفة أين عمر بن الخطاب رضى الله عنه وذكر ذلك شيخ الإسلام بن تيمية ونقل هذا، ونقلته فى كتابى (غاية المرام شرح مفتى ذوى الإفهام)، وهذه مسألة منقولة واضحة فى هذا الكتاب.


سابعاً:

سُئل فضيلة الكتور/ عبد الله بن عمر الدميجى عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى عن حكم مساعدة الجن المسلم؟
فأجاب فضيلتة: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، فقد قال شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله كما فى مجموع الفتاوى وإستخدام الإنس لهم (أى للجن) كالآتى:-

1- منهم من يستخدمهم فى المحرمات: من الفواحش، والظلم، والشرك، والقول على الله بلا علم، وقد يظنون ذلك من كرامات الصالحين، وإنما هو من أفعال الشياطين.

2- منهم من يستخدمهم فى أمور متاحة: إما إحضار ماله، أو دلالة على مكان فيه مال ليس له مالك معصوم، أو دفع من يؤذيه، ونحو ذلك كاستعانة الإنس بعضهم ببعض.

3- منهم من يستخدمهم فى طاعة الله ورسوله: كما يستعمل الإنس فى مثل ذلك، فيأمرهم بما أمر الله به ورسوله، وينهاهم عما نهى الله عنه ورسوله، كما يأمر الإنس وينهاهم، وهذا حال نبيناصلى الله عليه وسلم وحال من أتبعه وإقتدى به من أمته وهم أفضل الخلق، فإنهم يأمرون الإنس والجن بما يأمرهم الله به ورسوله.


ثامناً:

وأخيراً من علمائنا المعاصرين الذين أجازوا مساعدة الجن المسلم للمعالج بالقرآن شيخنا الفاضل الجليل بارك الله فيه وأطال لنا فى عمره الشيخ/ محمد حسان ومن أراد مشاهدة




نعم أحبائنا فى الله، فهذا هو الراجح من أقوال أهل العلم ألآ وهو جواز مساعد الجن المسلم للمعالج بالقرآن بالشروط والضوابط سالفة الذكر، فالجن المسلم يعاونون المعالجين بالقرآن على مساعدة المرضى المصابين بالمس والسحر، والأمر الذى يؤدى الى نفع المسلمين، ورفع البلاء عنهم بإذن الله وحده، وخاصة فى عصرنا هذا الذى إنتشر فيه السحرة الملاعين، وكثرة إصابة الناس بالمس والسحر وتسلط الشياطين عليهم، الأمر الذى يجد فيه المعالج مشقة كبيرة فى علاج هذا العدد الكبير من المسحورين والممسوسين، والله هو الأعلى والأعلم.




،، يتبع ،،





  رد مع اقتباس
قديم 2011-09-03, 11:21 رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
فارس الإسلام
صديق المنتدى

إحصائية العضو






فارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond repute

فارس الإسلام غير متواجد حالياً


افتراضي

الـمـس



ذكر أهل العلم أن المس هو عباره عن دخول الجن جسم الإنسان فى حالة عدم التحصين أى أن الإنسان يكون غير محصن بالصلاة والقرآن والأذكار والحجاب الشرعى بالنسبه للمرأه، وفيه يكون الجن غير مكلف من ساحر، قال تعالى: (الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذى يتخبطه الشيطان من المس) البقرة275
قال الإمام بن كثير رحمه الله: (أى لا يقومون من قبورهم يوم القيامه إلا كما يقوم المصروع حال صرعه وتخبط الشيطان له). تفسير بن كثير 1236
وقال الإمام البغوى رحمه الله: (يتخبطه الشيطان أى يصرعه).
والمس معروف عند عامه الناس باللبس فيقولون فلان ملبوس او فلانه ملبوسه.

وقد صنف أهل العلم المس الى ثلاثة أنواع:-
1- مس الانتقام.
2- مس التحضير.
3- مس العشق.
وقد قال شيخ الاسلام بن تيميه رحمه الله: (ومس الجن للإنس هو لأسباب ثلاثه تاره يكون الجنى يحب الأنسى فيدخل فيه ليتمتع به وهذا المس يكون أرفق من غيره واسهل "مس العشق" ،وتاره يكون الإنسى آذاهم، إذ بال عليهم أو صب عليهم ماء حارا أو يكون قتل بعضهم أو غير ذلك من أنواع الأذى وهذا أشد "مس الأنتقام"، وتاره يكون بطريق العبث به كما يعبث سفهاء الإنس بأبناء السبيل) مجموع فتاوى شيخ الإسلام بن تيميه المجاد 15/ص82

ما الفرق بين السحر والمس ؟

السحر: فى حالة السحر يدخل الجن جسم الإنسان فى حالة عدم تحصينه (أى غير محصن بالصلاة والقرأن والأذكار والحجاب الشرعى بالنسبه للمرأه)، وفيه يكون الجن مكلف من ساحر بمهمه معينه (ربط – تفريق بين الزوجين- -وقف الحال – تعطيل الزواج – منع الحمل - ................. الخ).
المس: فى حالة المس يدخل الجن جسم الإنسان فى حالة عدم تحصينه، ولكن دون تكليف من ساحر (عشق – انتقام – تحضير).
لذا فإن الجن يدخل جسم الإنسان إما عن طريق:-
السحر: وفيه يكون الجن مكلف من ساحر بمهمه معينه.
المس: وفيه يكون الجن غير مكلف من ساحر وذلك لعدة أسباب.

أسباب المس:
1- بسبب إيذاء الجن: (مثل صب الماء الساخن عليهم فى الخلاء"مياة المكرونه المغليه مثلا"، التبول فى الجحور، قذف حجر فى مكان مظلم، الصراخ أو البكاء فى الخلاء، الوقوع على أحد منهم فى الخلاء، ضرب القطط والكلاب حيث تتشكل الجن أحيانا فيهم، السقوط من مكان على أحد منهم.......الخ) مس الانتقام
2- فى حالة الحزن الشديد: (الذى ينسى صاحبه ذكر الله مثل الصراخ والعويل عند موت أحد الأشخاص، عند لطم الخدود وشق الجيوب، عند البكاء فى الخلاء أو فى مكان مظلم ..........الخ).
3- فى حاله الخوف الشديد: الفزع أو الغضب الشديد.
4- فى حالة ذكر أوراد معينة: بها طلاسم أو الغاز أو أسماء غير مفهومه أو تكرار آيات معبنة أو اسم من أسماء الله بأعداد كبيره بنوايا غير سليمه وهذا هو مس التحضير اعازنا الله واياكم منه لانه يكون بدايه الطريق لان يكون الشخص ساحرا وهذا الطريق يلزمه الكفر او قد يؤدى الى الكفر دون أن يشعر الشخص.
5- بسبب البعد عن الله: (مثل البعد عن الصلاه وقراءة القرآن والأذكار والحجاب الشرعى بالنسبه للمرأه، عند الزنا، عند فعل العادة السريه"الاستمناء"، الاختلاط بين الشباب والفتيات، سماع الأغانى، شرب المسكرات والتدخين، حينئذ يكون الإنسان غير محصن فيكون عرضه لدخول الجن جسمه سواء كان بالمس او بالسحر.
6- بسبب عشق الجن للإنسى: قال شيخ الاسلام الإمام بن تيميه رحمه الله (ومس الجن للإنس قد يكون عن شهوه وهوى وعشق كما يتفق للإنس مع الإنس) مجموع فتاوى شيخ الإسلام المجلد 19/ص39

ومس العشق هو الأكثر انتشارا بين الناس، قال الإمام بن القيم رحمه الله فى كتابه القيم"زاد الميعاد": (ولو كشف الغطاء لوجدنا أكثر الناس بهم مس من الجن تستحوذ عليهم الجن وتقودهم كيفما شاءت) أى تقودهم الى إرتكاب المعاصى والبعد عن الله والنفور بين الزوج والزوجه و..........الخ
ومس العشق من أصعب أنواع المس وتكمن صعوبته فى صعوبة إكتشاف الشخص له بعكس كلا من مس الانتقام ومس التحضير فأعراضهما واضحه.

من أسباب عشق الجن للمرأه أو للرجل الآتى:-
***** دخول الخلاء دون ذكر دعاء الخلاء:
فعندما يدخل الشخص الخلاء دون ذكر الدعاء تراه الجن فتعجب بعوراته فتدخل فى جسمه لتتمتع به، ولذلك كان النبى صلى الله عليه وسلم حريصا على تحصيننا من الجن فى هذا المكان حيث إن الخلاء هو مسكنهم الأصلى، فعن أنس بن مالك رضى الله عنه أن النبى صلى الله عليه وسلم قال: "ستر ما بين أعين الجن وعورات بنى آدم إذا دخل أحدهم الخلاء يقول اللهم إنى أعوذ بك من الخبث والخبائث". رواه أحمد والترمذى وابن ماجه رقم3611 صحيح الجامع
***** غناء بعض الفتيات أو رقصهن فى الخلاء.
***** الزنا أو عند فعل العاده السريه (الاستمناء).
***** جماع الزوجه بدون ذكر الدعاء: (بسم الله اللهم جنبنا الشيطان مجنب الشيطان ما رزقتنا).
***** عند سماع الأغانى الماجنه والاختلاط بين الشباب والبنات.
*****عدم لبس الحجاب الشرعى بالنسبه للمرأة: مثل لبس الملابس الرقيقه أو الضيقه أو الشفافه، فالجن عندما يرى المرأه أو الفتاه تلبس تلك الملابس يعجب بها ويثار منها وهو فى ذلك كالإنسى فيدخل فى جسمها ليتمتع بها، كما ذكر أهل العلم منهم شيخ الإسلام بن تيميه رحمه الله.
لذا أمر الله النساء والفتيات بلبس الجلباب حفاظا عليهن من أذى سفهاء الإنس وكذلك من عشق الجن، قال تعالى(يا أيها النبى قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين وكان الله غفورا رحيما). الأحزاب:59
فعندما تلبس المرأة جلبابها لا تؤذى من الإنس وى من الجن وأما من عصيت الله عز وجل ورسوله فلا تلومن ألا نفسها، وهى بتلك الملابس تخسر الدنيا والآخره.
ففى الدنيا تعرض نفسها للأذى من الإنس وأيضا من الجن حيث إن الجن تعجب بها فتدخل فى جسمها كما ذكر ذلك أهل العلم، وأذى الجن أشد من أذى الإنس حيث إنه من الممكن أن تجد المرأه التى تلبس تلك الملابس من يحميها من أذى الإنس، أما الجن فلا يحميها من عشقهم إلا الصلاه، وقراءة القرآن والأذكار، وتقوى الله، والالتزام بالحجاب الشرعى الذى أمر به الله.
أما فى الاخره فالتى تلبس تلك الملابس لا تدخل الجنه كما أخبرنا بذلك النبى صلى الله عليه وسلم فعن أبى هريره رضى الله عنه أن النبى صلى الله عليه وسلم قال: (صنفان من أهل النار لم أرهما قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس، ونساء كاسيات عاريات مميلات مائلات رؤوسهن كأسنمة البخت المائله لا يدخلن الجنه ولا يجدن ريحها وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا) رواه مسلم رقم5704 ،أحمد رقم3799
سئل فضيله العلامه الشخ بن باز عن معنى (كاسيات عاريات) قال هن اللاتى يلبسن الملابس الضيقه أو الشفافه أو الوصافه فهن كاسيات بالاسم عاريات فى الحقيقه.
وسئل فضيلة الشيخ بن العثيمين رحمه الله عن معنى (كاسيات عاريات) فقال فضيلته إن كانت المرأة تلبس القصير، أو الضيق، أو الشفاف فهى فى الحقيقه كاسيه عاريه كاسيه من حيث إن عليها كسوه وعاريه من حيث إن الكسوه لم تفيدها شيئا.
وعن أم المؤمنين عائشه رضى الله عنها أنه دخل عليها نساء يلبسن ملابس رقاق فقالت أم المؤمنين السيده عائشه رضى الله عنها: (إن كنتن مؤمنات فليس هذا بلبلس المؤمنات وإن كنتن غير ذلك فتمتعن به) رواه أحمد وابن ماجه

شروط الحجاب الشرعى (الزى الشرعى):
1- الا يكون شفاف.
2- الا يكون وصاف.
3- الا يكون زينه فى نفسه.
4- الا يكون معطر.
5- الا يكون لباس شهره.

فأى زى تنطبق عليه هذه الشروط يكون زى شرعى بإذن الله.
اللهم حجب نساء وبنات المسلمين.





،، يتبع ،،





  رد مع اقتباس
قديم 2011-09-03, 11:31 رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
فارس الإسلام
صديق المنتدى

إحصائية العضو






فارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond repute

فارس الإسلام غير متواجد حالياً


افتراضي

أعراض الشخص الممسوس أو المسحور


ذكر أهل العلم أن هناك أعراضا للشخص الممسوس (أى الذى بداخل جسمه جن سواء كان عن طريق العشق أو الانتقام أو التحضير)، والمسحور.
وتنقسم هذه الاعراض الى قسمين ومن أهم هذه الاعراض على سبيل المثال لا الحصر:-

الأعراض التى فى المنام:
1- أن يرى الشخص أحلاما مفزعه (مثل رؤية ثعابين أو قطط أو كلاب أو أشباح أو عقارب أونمل أو أبراص أو فئران .........الخ).
2- أن يرى الشخص أنه يسير فى مقابر أوفى أماكن موحشه أو يرى أحلاما تسبب له ضيقا أو خوف.
3- أن يرى الشخص أنه يغرق فى ماء أو دم .....الخ.
4- أن يرى الشخص أناسا أو اشباحا تطارده فى الاحلام وهو يحاول أن يستغيث بأحد فلا يستطيع حيث يجد أن لسانه مربوط أو جسمه مقيد.
5- أن يرى أنه يسقط من مكن عال.
6- أن يقرض الشخص على أنيابه أو يصرخ أو يضحك أو يبكى أو يزوم أو يتأوه وهو نائم أى دون وعى ويعرف ذلك عن طريق من ينام بجواره.
7- أن يقيد الشخص وهو نائم ويضرب فيحس الانسان عند الاستيقاظ بجسده متعب وهذا غير طبيعى أن يستيقظ الانسان من نومه متعب فنجد البعض يقول (صحيت من النوم زى ما أكون وأخد علقه).
8- حدوث أرق عند النوم باليل وذلك لأن الشياطين تنشط وتنتشر بالليل كما أخبرنا بذلك المصطفى صلى الله عليه وسلم.
9- كثره الاحتلام فى المنام (أحلام بالمعشره الجنسيه) وغالبا يكون مس عشق أو سحر متحول الى عشق.



10- أن ترى المرأه أنها تتزوج فى المنام أو ترى أطفالا بشكل متكرر وغالبا يكون مس عشق أو سحر متحول الى عشق.
11- أن يرى الشخص فى المنام كنائس أو قساوسه أو صلبانا أو نصارى ......الخ وغالبا يكون الجن المتلبس بالشخص نصرانى.
12- وجود بقع زرقاء أو حمراء أو خرابيش زرقاء أو حمراء فى الجسم أو أورام فى الفخذين عند الأستيقاظ من النوم أو أثناء اليقظه ليس لها سبب طبى.

الأعراض التى فى اليقظه:
1- أن يشعر الشخص بصدود عن ذكر الله، وعن الطاعات، وعن الصلاة، وعن قراءة القرآن،حتى إذا ما قام يصلى جاءه النسيان الشديد لعدد الركعات التى يصليها فلا يستطيع أن يركز فكره فى الصلاة مطلقا، وقد استنبط العلماء هذا العرض من حديث عثمان بن أبى العاص رضى الله عنه انه قال: لما أستعمانى رسول الله صلى اله عليه وسلم على الطائف جعل يعرض لى شئ فى صلاتى حتى ما أدرى ما أصلى .....الى أخر الحديث فقد تقدم ذكره فى الادله من السنه على إمكانيه دخول الجن جسم الانسان. (وهذا من أهم الأعراض)
2- الشعور بالضيق أو الاختناق أو السرحان الشديد أثناء التركيز فى الصلاه أو قراءة القرآن.
3- التثاؤب المتكرر أثناء الصلاة أو قراءة القرأن.
4- حدوث حالات معينه كدوخه أو صداع أو زغلله أو صفير أو بكاء شديد لا إرادى أو رعشه أو قشعريره أو ضحك أو ما شابه ذلك أثناء الصلاه أو قراءة القرآن.
5- النفور من الزوجه أو الزوج أو الأولاد أو البيت غالبا يكون سحر تفريق أو مس عشق.
6- الشعور بسخونه فى الجسم أو صهد أو حدوث تنميل أو الإحساس بأن هناك شيئا يتحرك فى الجسم أثناء الصلاة أو قراءة القرآن.
7- الإحساس بالقئ (الترجيع) عند التركيز فى الصلاة او فى قراءة او سماع القرأن وذلك بدون سبب طبى وغالبا يكون سحر مشروب أو مأكول.
8- حدوث نبض أو حركه فى جزء من أجزاء الجسم أثناء الصلاة أو قراءة القرآن.
9- أن يشعر الشخص بأن أحدا ينام بجواره غالبا يكون مس عشق أو سحر متحول لعشق.
10- نزول دم على المرأه بصفه مستمره فى غير أوقات لحيض بدون سبب طبى غالبا يكون مس عشق أو سحر نزيف.
11- ربط الرجل عن زوجته أو ربط الزوجه عن زوجها دون سبب طبى ويكون ذلك سحر ربط وقد تحدثنا عنه سابقا فى انواع السحر.
12- الشعور دائما بالخمول والكسل على أقل مجهود دون سبب طبيعى غالبا يكون سحر فشل أو سحر بوقف الحال.
13- الخوف بصوره غير طبيعيه عندما يكون الشخص بمفرده أو قد يشعر بأن هناك من يتبعه كإحساس أو كرؤيه خياليه.
14- وجود صداع دائم أو شبه دائم كلى أو نصفى ليس له سبب طبى.
15- وجود ألم معين فى عضو من أعضاء الجسم ليس له سبب طبى مثل آلام فى مؤخرة الظهر أو مغص فى المعده ليس له سبب طبى.
16- الميل إلى الأغانى والمعاصى والإعراض عن القرآن والصلاة؛ وذلك لأن كفار الجن تكره القرآن ولا تطيقه وتحب الأغانى والمعاصى (التدخين – عدم غض البصر – العاده السريه "الاستمناء" - ........الخ).
17- أن يشعر الشخص بأن شيئا ما يشككه فى دين الإسلام، أو يحببه فى النصارى والكنائس وغالبا فى هذه الحاله إما أن يكون الجن نصرانى أو سحر تم عمله فى كنيسه.
18- أن يشعر الشخص بوساوس شيطانيه تشككه فى ذات الله العاليه أو تشككه فى حبيبنا المصطفى صلى الله عليه مسلم.

ملحوظه هااااااامه:
لا يشترط وجود هذه الاعراض فى الشخص الممسوس أو المسحور كلها بل وجود جزء منها دليل كافى على أن الشخص به مس أو سحر لكن يشترط أن تكون هذه الاعراض سواء أعراض اليقظه أو المنام متكرره أى أن الحلم أو عرض اليقظه يتكرر أكثر من مره.


،، يتبع ،،





  رد مع اقتباس
قديم 2011-09-03, 11:36 رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
فارس الإسلام
صديق المنتدى

إحصائية العضو






فارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond repute

فارس الإسلام غير متواجد حالياً


افتراضي

حكم السٍّاحر فى الإسلام


حُكم السَّاحر فى الشريعة الاسلامية:

قال الإمام مالك رحمه الله تعالى: الساحِر الذى يعملُ السحر ولم يعمل ذلك له غيره وهو مثل الذى قال الله تبارك وتعالى فى كتابه: {وَلَقَد عَلِمُوا لَمَنِ اشتَرَاهُ مَا لَهُ فِى الاَخِرَةِ مِن خَلاَقٍ}. فأرى أن يُقتل إذا عملَ ذلك هو نفسه.

قال بن قُدامة رحمه الله تعالى: وحد الساحر القتل، روى ذلك عن عُمر وعثمان وبن عُمر وحفصة وجندب بن عبد الله وجندب بن كعب وقيس بن سعد وعُمر بن عبد العزيز، وهو قول ابى حنيفه ومالك.

قال القرطبى رحمه الله تعالى: اختلف الفقهاء فى حُكم الساحر المسلم والذمى فذهب مالك الى أن المسلم إذا سحر بنفسه بكلام يكون كفراً يُقتلُ ولا يُستتاب، ولا تُقبل تُوبته؛ لانه أمر يستسر به كالزنديق والزانى، ولان الله تعالى سمى السحر كفراً بقوله: {وَمَا يُعَلِمَانِ مِن أَحَدٍ حَتَى يَقُولَآ إِنَمَا نَحنُ فِتنَةُ فَلَا تَكفُرَ} وهو قول أحمد بن حنبل، وأبى ثور وإسحاق، والشافعى، وأبى حنيفه.

وقال بن المنذر رحمه الله تعالى: إذا أقر الرجُل بأنه سحرَ بكلام يكون كفرًا وجب قتلهُ إن لم يتُب، وكذلك لو ثبتت به عليه بيِّنهُ ووصَفَت البيِّنهُ كلا ما يكون كفراً.
وإن كان الكلام الذى ذكر أنه سحَرَ به ليس بكفر لو يجُز قتله، فإن كان أحدث فى المسحور جناية تُوجب القصاص اقتُص منه إن كان عمد ذلك، وإن كان مما لا قصاص فيه ففيه دِيهُ ذلك. تفسير القرطبى2/48

قال الحافظ بن كثير رحمه الله تعالى: وقد إستدل بقوله تعالى:{وَلَو أَنَهُم ءَامَنُوا واتَقَوا} من ذهب الى تكفير الساحر كما هو رواية عن الإمام أحمد بن حنبل وطائفة من السلف، وقيل: أخبرنا سفيان عن عمرو بن دينار أنه سمع بِجالة بن عَبَدة يقول: كتَب عُمر بن الخطاب رضى الله عنه أن اقتُلوا كل ساحر وساحرة؛ قال فقتلنا ثلاث سَواحِر.
قال: وقد أخرجه البخارى فى صحيحه.
قال: وهكذا صح أن حفصة أم المؤمنين سحرتها جاريه لها فأمرت بها فقُتِلت.

قال الحافظ بن حجر رحمه الله تعالى: وعند مالك أن حُكم الساحر حُكم الزنديق فلا تقبلُ توبته، ويقتلُ حدا أذا ثبت عليه ذلك، وبه قال أحمد.
وقال الشافعى: لا يقتلُ إلا إن اعترف أنه قتل بسحره فيُقتَل به.


والخلاصة:


ويتضح مما مر أن جمهور العلماء يقولون بقتل الساحر إلا الشافعى رحمه الله فيقول: لا يُقتلُ إلا إذا قًتل بسحره فيُقتل قِصاصاً.


حُكم ساحر أهل الكتاب

قال بن قدامة رحمه الله تعالى: قال أبو حنيفة رحمه الله تعالى "يٌقتل؛ لعموم الأخبار ولأن السحر جنايه أوجبت قتل الذمى كالقتل" المغنى(10/115)

قال الحافظ بن حجر رحمه الله تعالى: قال مالك رحمه الله تعالى "لا يٌقتل ساحر أهل الكتاب إلا أن يَقتل بسحره فيُقتل، وقال ايضا: أن أدخل بسحره ضرراً على مسلم لم يعاهد عليه نقض العهد بذلك فيحل قتله، وإنما لم يَقتُل النبى صلى الله عليه وسلم لبيد بن الاعصم لأنه كان لا ينتقم لنفسه، ولأنه خشى إذا قتله أن تثور بذلك فتنه بين المسلميين وبين حلفائه من الأنصار" فتح البارى(10/236)

قال الشافعى رحمه الله تعالى : "لا يُقتل ساحر أهل الكتاب إلا أن يقتل بسحره فَيُقتل" فتح البارى

وقال بن قدامه رحمه الله تعالى: "فأما ساحر أهل الكتاب فلا يُقتل لسحره إلا ان يَقتل به، وهو مما يُقتل به غالبا فيُقتل قصاصاً، لما ثبت أن لبيد بن الاعصم سحر النبى صلى الله عليه وسلم فلم يقتله، ولان الشرك أعظم من سحره ولا يُقتل به. قال: والأخبار وردت فى ساحر المسلميين لأنه يكفر بسحره، وهذا كافر أصلى، وقياسهم ينقض بإعتقاد الكُفر والتكلم به، وينتقض بالزنى من المحصن فإنه لا يُقتل به الذمى، ويُقتل به المسلم، والله أعلم" المغنى(10/115)



نسأل الله أن يعلمنا ما ينفعنا وأن ينفعنا بما علمنا وأن يزيدنا علما
والسلام عليم ورحمة الله وبركاته





،، يتبع ،،





  رد مع اقتباس
قديم 2011-09-03, 11:39 رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
فارس الإسلام
صديق المنتدى

إحصائية العضو






فارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond repute

فارس الإسلام غير متواجد حالياً


افتراضي

علامات الساحر و أسباب عدم شفاء بعض المرضى



1- علامات يعرف بها الساحر أو الدجال

ذكر أهل العلم أن هناك بعض العلامات إذاوجدت إحداهما فى شخص فهو دجال (ساحر)، وإن كان يقرأ القرآن، الا وهى على سبيل المثال لا الحصر:-
أ‌- إذا كان يكلب أسم المريض وأسم أمه.
ب‌- إذا كان يطلب حيوانات بمواصفات معينه (ديك أحمر ، فرخه ، بيضة يوم السبت ،.......الخ) فهو يقدم هذه الحيوانات أو هذه الاشياء قربانا للشياطين التى تخدمه فى فك السحر.
ت‌- إذا كان يقول أو يكتب كلاما غير مفهوم او أرقاما أو حروفا أو يرسم رسومات معينه (كلمات مثل "الواحه الواحه – الساعه الساعه – العجل العجل – شمهورش بطركوش"، وحروف مثل "ش ع ل ح"، وأرقام مثل "9332 – 455 – 852 – 7445"، ورسومات مثل "مربعات – مثلثات – دوائر") كل هذه طلاسم للاستعانه بالشياطين لخدمته فى فك السحر وهذا ما يسمى بالحجاب أو التحويطه.
ث‌- إذا كان يطلب شيئا من أثر المريض (القطر) مثل شراب، منديل، شعر، ملابس .........الخ.
ج‌- إذا كان يطلب صوره من المريض.
ح‌- إذا طلب دفن أشياء معينه (كشعر، إبر، قطعه من الحديد، قطعه من القماش،.....الخ) تحت عتبة المنزل أو تحت السرير أو تحت عتبة باب الشقه أو فى الحمام ..........الخ.
خ‌- إذا كان يقوم بالتعزيم على الجن حتى يخرجوا من جسم المريض (كأن يلبس المريض خاتما أو سلسله أو وضع الحناء على يد المريض..........الخ) مهذا ما يعرف بطريقة العزلئم أو طريقة الاسترضاء وهى طريقه محرمه.
د‌- إذا قام بإنارة شموع ووضعها فى صينيه أو ما شابه ذلك.
ذ‌- إذا كان يلبس المريض صليبا أو يرسمه على رأسه (الكنائس والقساوسه...).

2- لماذا لا تشفى بعد الحالات المصابه بالمس أو السحر؟


نعم أحبائنا فى الله، فبعض الحالات تذهب الى كثير من المعالجين ويخرجون من عندهم كما دخلوا أول مره أو يشفوا فتره ما، ثم سرعان ما يعودوا لما كانوا عليه، خاصة إذا كان السحر مجددا، أو مرصودا، ويرجع ذلك الى الأسباب الآتيه:-

أ‌- البعد عن الله

أعلم أخى الكريم وأختى الكريمة أن من أهم أسباب عدم شفاء بعض الحالات المصابه بالمس والسحر هو البعد عن الله وذلك لان الجن هو عدو قوى لا تستطيع أن تنتصر عليه إلا بالله عز وجل، فالحرب مع الجن أقوى بكثير من الحرب مع الانس، كما ذكر ذلك شيخ الاسلام الإمام بن تيميه فى المجلد 19 من مجموع الفتاوى، وذلك لأنك تحارب عدوا لا تراه، بالإضافه الى القدرات الفائقه التى خلق الله الجن عليها، ومن المعلوم اخى واختى أن الله عز وجل لا ينصر أهل المعاصى وإنما ينصر عباده المؤمنين، قال تعالى: (وكان حقا علينا نصر المؤمنين)الروم47،ولم يقل سبحانه وتعالى المسلمين بل قال المؤمنين، وقد قال تعالى: (إن الله مع الذين اتقوا والذين هم محسنون)النحل128.



وقد إشترط الله سبحانه وتعالى كى ينصرنا على العدو أن لابد من إقامه الصلاة، وتقوى الله، حيث قال سبحانه وتعالى: (وقال الله إنى معكم لئن أقمتم الصلاة وآتيتم الزكاة وآمنتم برسلى وعزرتموهم وأقرضتم الله قرضا حسنا)المائدة12.
وقال أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضى الله عنه وهو يعلم سعد بن أبى وقاص رضى الله عنه كيف ننتصر على العدو، وذلك قبل الذهاب الى معركة القادسيه فقال: (ياسعد لا يغرنك أنك خال النبى صلى الله عليه وسلم، واعلم أننا نحارب أعداءنا بتقوى الله فإن عصينا الله تركنا لهم والنصر حينئذ سوف يكون للعدد والعده، وهم أقوى منا فى العدد والعده).
فيا أحباب النبى صلى الله عليه وسلم الله سبحانه وتعالى يحفظ عباده المؤمنين، أما أهل المعاصى فالله عز وجل يتركهم لكفار الجن والسحره الملاعين يفرقون بينهم وبين زوجاتهم ويخربون بيوتهم ويفسدون عليهم دنياهم ولا حول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم.

ب‌- ضعف المريض فى محاربة الجن المصارع له

أى أن المريض يكون ضعيف التركيز فى العبادات، ضعيف التركيز فى الصلاة وقراءة القرآن، وقد قال الإمام بن القيم فى كتابه القيم (زاد الميعاد): (والإنسى والجنى الصارع له بمثابة جيشين فالأقوى هو الذى ينتصر)، وقال شيخ الاسلام الإمام بن تيميه عن الجن المعتدى على الإنسى: (واعلم أنك تحارب عدوا لا تراه وإنما تحاربه بتقوى الله).
آى أن المريض يحارب الجنى المعتدى عليه بالخشوع الشديد فى الصلاة وبتدبر القرآن وبتقوى الله والبعد عن المعاصى.

ت‌- عدم إهتمام المريض بالتحصين أثناء العلاج أو بعد العلاج

أى أن المريض يركز كل إهتمامه على إخراج الجن من جسمه وإبطال السحر، ولا يعتنى بالتحصين، فسرعان ما يدخل فيه جن آخر أو يصنع له سحر اخر أو يكون السحر مجددا أو مرصودا، فيكون الجهد الذى يبذله الشخص المريض هباء" منثورا.

ملاحظات هامه:

1- فى بعض الأحيان يهرب الجن من جسم المريض أثناء الرقيه أو عند الذهاب الى أحد المعالجين بالقرآن ثم يعود بعد ذلك، وذلك فى حالة أن يكون الشخص غير محصن، أما إذا كان الشخص محصنا فإذا خرج الجن لا يستطيع الدخول مرة أخرى.

2- الحالات التى تتأثر بمجرد سماع الرقيه الشرعيه فذلك يدل على أن الجن الموجود بالجسم ضعيف وغير متماسك، آما إذا كان الجن المتلبس بالشخص قويا فإن هذا يحتاج الى سماع القيه الشرعيه أكثر من مره.

3- بعض الحالات المصابه بالمس أو السحر تعتقد بأنه طالما لم يوجد ألم أو تشنجات أو تعب مع سماع الرقيه الشرعيه فلا يوجد مس ولا سحر، وهذا اعتقاد خاطئ لأن فى هذه الحاله يكون الجن المتلبس بالشخص قويا ومتماسكا، أو السحر من النوع الذى يؤثر بذاته وليس بفعل قوى الشياطين، والله أعلى وأعلم.



،، يتبع ،،





  رد مع اقتباس
قديم 2011-09-03, 11:42 رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
فارس الإسلام
صديق المنتدى

إحصائية العضو






فارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond repute

فارس الإسلام غير متواجد حالياً


افتراضي

أنواع السحر تفصيلاً




سحر التفريق

فسحر التفريق هو نوع من أنواع السحر للتفريق بين الزوجين (وهو أخطرهم وأكثرهم إنتشارا) أو وجود البُغض والكراهية بين صديقين أو شريكيين أو مُقاطعة الأهل....

أعراض سحر التفريق:


1- إنقلاب الأحوال فجأة من حُب إلى بُغض.
2- كثرة الشكوك بين الطرفين.
3- عدم التماس الأعذار.
4- تعظيم أسباب الخلاف وإن كانت حقيرة.
5- قَلبُ صورة الرجل فى عين زوجته، وقلبُ صورة الزوجة فى عين زوجها.
فالرجلُ يرى زوجتة فى منظر قبيح، وإن كانت من أجمل النساء والحقيقة أن الشيطان الموكل بالسحر هو الذى يتصور على وجهها بصورة قبيحه والمرأة ترى زوجها فى منظر مُخيف مُرعب.
6- كراهيةُ المسحور لكل عمل يقوم به الطرف الاخر.
7- كراهية المسحور للمكان الذى يجلس فيه الطرف الاخر.
فترى الزوج خارج البيت فى حالة نفسيه جيدة، فإذا دخل البيت شعر بضيق نفسى شديد.

يقول الحافظ بن كثير رحمه الله تعالى: وسببُ التفريق بين الزوجين بالسحر ما يُخيل الى الرجل أو المرأة من الاخر من سُوء منظر أو خُلُق ..... أو نحو ذلك من الأسباب القتضية للفُرقة. تفسير بن كثير(1/114)


كيف يحدُث سِحر التفريق؟


يذهب الرجل الى الساحر ويطلب منه أن يفرق بين فلان وزوجته، فيطلب منه الساحر أن يعطيه أسم الرجل المراد سِحرُه وأسم أمه، ثم يطلب منه أثراً من اثاره (شعره ، ثوبه ، منديله ، .........) وهو ما يعرف عند العامه بالاتر.
فإن لم يستطيع عمل له سحرا على ماء مثلاً وأمره أن يسكبه فى طريق المراد سحره فإذا تخطاه أصيب بالسحر إذا لم يكن متحصناً بأذكار الصباح والمساء والأدعية النبوية التى تمنع من الإصابه بالسحر،أو أن يضعه له على طعام أو شراب.



سِحر المَحبة (التَوَلة)


يقول النبى صلى الله عليه وسلم: "إن الرقى والتمائم والتولة شرك" رواه احمد(1/381)،وابو داود(3883)،وابن ماجه(3530)،والحاكم(4/418)
يقول بن الأثير: التولة: بكسر التاء وفتح الواو، ما يحبب، المرأة الى زوجها من السحر وغيره، وجعلهُ من الشرك لاعتقادهم أنذلك يؤثر بالفعل خلاف ما قدره الله تعالى. النهاية(1/200)
وأحب أن أنبه على أن الرقية المعنيية من الحديث السابق هى الرقيه المحتويه على إستعانه بالجن والشياطين وغير ذلك مما يدخل فى الشرك، أما الرقية بالقرآن أو الأدعية والأذكار المشروعة فهى جائزه بإجماع الفقهاء، وقد ثبت فى صحيح مسلم أن النبى صلى الله عليه وسلم قال "لا بأس بالرقى ما لم تكن شركا" رواه مسلم فى كتاب السلام(64) النووى(14/187)


أعراض سحر المحبه:


1- الشغف والمحبه الزائدتان.
2- الرغبة الشديدة فى كثرة الجماع.
3- التلهف الشديد لرؤيتها الشخص.
4- طاعته لها طاعة عمياء.


كيف يحدُث سحر المحبة؟


كثيراًما تحدث الخلافات بين الرجل والمرأه ولكنها سرعان ما تزولُ وتعودُ الحياةُ الى مجاريها الطبيعيه، ولكن هناك نساء لا يصبرن على ذلك فيسارعن الى الذهاب الى السحره ليضعوا لهن سِحراً يُحببها الى زوجها، وهذا من قلة دين تلك المرأة، أو من جهلها بأن هذا حرام ولا يجوز.
فيطلب الساحر منها أثراً من آثار زوجها (منديلاً – ثوبا - ......الخ) بشرط أن تكون حاملة لرائحة عرق الزوج أى لا تكون جديده أو مغسوله بل تكون مستعملة ثم يأخذ منها بعض الخيوط وينفث عليها ويعقدها.
ثم يأمرها أن تدفنها فى مكان مهجور أو أن يصنع لها سحراً على طعام أو شراب، وأشد ما يكون على نجاسه وأشد منه ما يكون بدم الحيض، ثم يأمرها بأن تضعه لزوجها فى طعامه أو شرابه أو طيبه.


الآثار العكسية لسحر المحبة:


1- أحيانا يمرض الزوج بسبب هذا السحر.
2- أحيانا ينقلب السحر بالعكس فيكره زوجته، وهذا ناتج هن جهل الساحر بأصول السحر.
3- أحيانا تعمل الزوجه لزوجها سحراً مزدوجاً بأن يكره كل النساء ويحبها وحدها، فيسبب ذلك كراهية الزوج لأمه وأخواته وعماته وخالاته وجميع ذوى رَحِمِه من النساء.
4- أحيانا ينقلب السحر المزدوج فيكره الرجل كل النساء حتى زوجته، ويقول الشيخ وحيد عبد السلام بالى أنه علم بحاله من هذا القبيل حتى أن الزوج كره زوجته وطلقها فذهبت الزوجه الى الساحر مرة اخرى ليفُك لها هذا السحر ولكنها فوجئت بأن الساحر قد مات (ومن حفر لأخيه حُفرة وقع فيها).


أسبابُ سِحر المحبة:


1- نُشوبُ الخلافات بين الزوجين.
2- طمعُ المرأه فى مال الزوج خاصة إن كان غنيا.
3- إحساس المرأة بأن زوجها سيتزوج بأخرى- رغم أن هذا جائز شرعاً- ولا غضاضه فيه، ولكن المرأه فى هذا الزمان- خاصة المتأثرات بأجهزة الإعلام الدمره – تظن أن زوجها إذا أقدم على الزواج بأخرى فهذا دليل على أنه لا يحبها، وهذا خطا فاحش، لأن هناك أسباباً كثيره يمكن أن تدفع الرجل الى الزواج بثانيه وثالثه ورابعه برغم أنه يحب زوجته الأولى، منها مثلاً رغبته فى كثرة الأولاد، أو عدم صبره عن المعاشره فى وقت حيض امرأته ونفاسها أو رغبته فى توطيد علاقته بأسره معينه أو غير ذلك من الأمور. (وأنا شخصيا لا ارجح أو لا اود التزوج بثانيه لكن هذا جائز شرعا اللهم باركلى فى زوجتى)


السحر الحلال:







وهذه نصيحة أقدمها للمرأة المسلمه، وهى أنها تستطيع أن تسحر زوجها بما أحل الله لها بكثرة التزيين والتجمل له، فلا تقع عينه منها على قبيح، ولا يشمُ منها إلآ أطيب ريح، وبالآبتسامه المشرقه، وبالكلمه الطيبه، وحُسن العِشره، والمحافظه على مال الزوج، ورعاية الأطفال وحُسن العنايه بهم، وطاعته إلا فى معصية الله.
ولكن لو نظرنا الى مجتمعنا اليوم لوجدنا تناقضاً عجيباً فى هذه الأمور، فنجدُ المرأة تتزينُ أحسن زينه وتلبسُ ما لديها من حُلى وتخرج كأنها فى يوم زفافها، هذا إذا كانت فى حفلة أو زياره لإحدى صديقاتها، فإذا عادت الى بيتها غسلت زينتها وخلعت حُليها، ووضعته مكانه انتظاراً لحفله أخرى، أو زياره ثانية، وزوجها المسكين الذى اشترى لها هذه الثياب وتلك الحُلى محروم من التمتع بها، فلا يراها فى البيت إلا بالأثواب القديمة، وتفوح منها رائحة الطبخ والبصل والثوم.
ولو عَقَلت المرأةُ لعلِمت أن زوجها أحق بهذه الزينه وهذا التجمُل، فإذا خرج زوجُك الى العمل فسارعى بإنهاء عمل البيت، ثم اغتسلى وتزينى وتجملى وانتظريه، فإذا حضر من عمله رأى أمامه زوجه جميلة وطعاماً معداً، وبيتاً نظيفاً، فيزداد لكِ حُباً، وبك تمسكاً، فهذا هو السحر الحلال، وخاصة إذا نويتِ بذلك طاعة الله فى التجمل للزوج وإعانته على غض بصره عن الحرام، لأن الشبعان لا يشتهى الطعام، ولكن يشتهيه ويتلهف عليه مَن حُرم منه، فاعقلى هذه الكلمات فإنها ثمينه.


،، يتبع ،،




  رد مع اقتباس
قديم 2011-09-03, 11:47 رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
فارس الإسلام
صديق المنتدى

إحصائية العضو






فارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond reputeفارس الإسلام has a reputation beyond repute

فارس الإسلام غير متواجد حالياً


افتراضي

باقى الأدله على مشروعية العلاج بالقرآن عن طريق الضرب والخنق

حكم الضرب والخنق للمعالج بالقرآن
وأما إخراج الجن المعتدى على بدن الشخص عن طريق الضرب والخنق، فإن هناك من يقول أن العلاج بالضرب أو الخنق ليس من هدى النبى صلى الله عليه وسلم ولم يثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه عالج بالضرب أو الخنق، ومثل هؤلاء لم ينالوا من العلم إلا قليلا، ويصدون عن سبيل الله بغير علم، قال تعالى (فمن أظلم ممن إفترى على الله كذبا ليضل الناس بغير علم إن الله لا يهدى القوم الظالمين)الانعام144.

ورحم الله فضيلة الشيخ العلامه بن عثيمين حيث قال: (ويجب إعطاء أى مسأله حقها من البحث والنظر فى الادله من جميع النواحى قبل إفتاء الناس حتى لا يصد عن سبيل الله).
وإليكم أحبائنا فى الله الأدلة على مشروعية العلاج بالقرآن عن طريق الضرب والخنق.

الدليل الاول
الاصل فى الرقى الاجتهاد


نعم أحبائنا فى الله، فالأصل فى الرقى هو الأجتهاد ولكن بالشروط والضوابط التى ذكرها أهل العلم والتى سوف نتناولها بشئ من التفصيل بإذن الله، ولكن قبل عرض هذه الأدله لابد من معرفة أنواع الرقى وضوابطها، والتى ذكرها أهل العلم وهى كالاتى:-

اولا": أنواع الرقى
ذكر أهل العلم أن الرقى من حيث ثبوتها نوعان :
1- رقيه توقيفيه: وهى ما أقرها النبى صلى الله عليه وسلم وفعلها وأمر بها.
ومعنى توقيفيه: بمعنى أننا لا نزيد فيها ولا ننقص منها عما جاء فى الشرع فى كيفيتها وصفتها ووقتها وفى كل شئ خاص بها بمعنى أنه عند إستعمالها نقف فيها على ما جاء به الشرع.

مثال: كان النبى صلى الله عليه وسلم إذا أوى إلى فراشه جمع كفيه وقرأ الإخلاص والمعوزتين ثم ينفث فيهما ويمسح بهما جسده كان النبى صلى الله عليه وسلم يفعل ذلك ثلاثا، فلا يجوز لنا أن نفعل ذلك أربع مرات أو خمس مرات، وكان النبى صلى الله عليه وسلم يقرأ الإخلاص والمعوزتين فلا يجوز أن نقرأ الصافات أو الكافرون ..... وهكذا.

مثال أخر: قال النبى صلى الله عليه وسلم لعثمان بن أبى العاص رضى الله عنه ضع يدك على ما تألم من جسدك وقل "بسم الله ثلاث مرات" فلا يجوز أن نفعل ذلك سبع مرات ثم قال النبى صلى الله عليه وسلم قل "أعوذ بالله وقدرته من شر ما أجد وأحاذر سبع مرات" فلا يجوز أن نقولها ثلاثا ..... وهكذا.
2- رقيه قدريه: فهى ليست توقيفيه، بمعنى أنها ليست موقوفه على إذن من الشرع بل إن لها شرطان ألا وهما:
(أ‌) ثبوت النفع.
(ب‌) عدم المانع الشرعى.
أى يثبت بالتجربه أنها نافعه وعدم وجود المانع الشرعى من أستخدامها.
والادله على ذلك:
أن النبى صلى الله عليه وسلم أباح رقى قبل الاسلام، والدليل على ذلك:

(أ‌) عن عوف بن مالك الأشجعى راضى الله عنه قال: كنا نرقى فى الجاهليه فقلنا يا رسول الله كيف ترى فى ذلك قال: "أعرضوا عليا رقاكم، لا بأس بالرقى ما لم يكن فيها شرك" رواه مسلم رقم5862 تحفه10903-2200/64

فائده: هذا الحديث فيه دلاله صريحه على أنه كانت هناك رقى قبل الإسلام حيث أنهم قالوا للنبى صلى الله عليه وسلم " كنا نرقى فى الجاهليه"،وأقرهم النبى صلى الله عليه وسلم على هذه الرقى حيث قال لهم: " لا بأس بالرقى ما لم يكن فيه شرك".
ومن المؤكد لكل لبيب ذى عقل أن تلك الرقى لم تكن من القرأن ولا من الأدعيه لأن النبى صلى الله عليه وسلم لم يكن بعث بعد.

(ب‌) روى عن أبى داود فى سننه عن الشفاء بنت عبد الله رضى الله عنها قالت: (دخل على النبى صلى الله عليه وسلم وأنا عند حفصه رضى الله عنها، فقال: "ألا تعلمين هذه رقيه النمله كما علمتيها رقيه الكتابه") صحيح أخرجه أحمد فى مسنده372/6 وأبو داود3887 والنسائى فى الكبرى7543 والحاكم فى المستدرك414

والحديث له قصه، أن رجل من الانصار أصيب بمرض النمله (مرض النمله: هو قروح تظهر فى الجنب وتكون هذه الرقيه سبب فى الشفاء بأذن الله)، فجاء هذا الانصارى الى الشفاء بنت عبد الله رضى الله عنها فقالت له: ما رقيت منذ أسلمت، فذهب الرجل الأنصارى الى رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال له ما قالت له الشفاء بنت عبد الله رضى الله عنها، فأرسل النبى صلى الله عليه وسلم الى الشفاء بنت عبد الله رضى الله عنها، فجاءت الى الرسول صلى الله عليه وسلم فقال لها النبى صلى الله عليه وسلم: "أعرضى على" فعرضتها، فقال النبى صلى الله عليه وسلم: "ارقيه وعلميها حفصه كما علمتيها الكتابه".

فائده: فهذه القصه تبين أن رقيه النمله من الرقى القدريه التى لم يكن النبى صلى الله عليه وسلم يعلمها، بل كانت الشفاء بنت عبد الله رضى الله عنها هى التى تعلمها، ولما وجد النبى صلى الله عليه وسلم أن هذه الرقيه فيها نفع للمسلمين ولا يوجد فيها مانع شرعى أقرها وأمر الشفاء بنت عبد الله راضى الله عنها أن تعلمها حفصه رضى الله عنها.

(ج) حدثنا أبو كريب حدثنا أبو معاويه حدثنا الأعمش عن أبى سفيان عن جابر رضى الله عنه قال: نهى النبى صلى الله عليه وسلم عن الرقى فجاء آل عمرو بن حزم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالوا يارسول الله إنه كانت عندنا رقيه نرقى بها من العقرب وإنك نهيت عن الرقى، قال: إعرضوها على، فعرضوها عليه، فقال النبى صلى الله عليه وسلم: "ما أرى بأسا من أستطاع منكم أن ينفع أخاه فلينفعه" رواه مسلم رقم5861 تحفه 2307-2199/63.




فائده: وفى هذا الحديث أيضا دلاله صريحه على أنه كانت هناك رقى قبل الاسلام مثل رقيه العقرب أقرها النبى صلى الله عليه وسلم لما وجد أنها خاليه من الشرك، وفيها نفع للمسلمين، وهذا دليل واضح وصريح على أن الاصل فى الرقيه هو الإجتهاد، ولكن بشروط وضوابط وضعها أهل العلم.


فوائد هامه من الأحاديث الشريفه السابقه:-
***** النبى صلى الله عليه وسلم قد أقر الرقى القدريه التى ثبت فيها النفع ولم يكن فيها شرك.

***** ورد عن النبى صلى الله عليه وسلم أنه أقر بعض الصحابه على رقى كانت عندهم، لما وجد أنها خاليه من الشرك، كما فى حديث ترخيص النبى صلى الله عليه وسلم لآل عمرو بن حزم فى رقية الحيه، وكذا قول جابر بن عبد الله رضى الله عنه: لدغت رجلا منا عقرب وأنا جالس فقلت يارسول الله أرقى؟ قال النبى صلى الله عليه وسلم: "من أستطاع منكم أن ينفع أخاه فليفعل" رواه مسلم رقم5861 تحفه2307-2199/63
وكذا حديث الشفاء بنت عبد الله المتقدم، وكذا حديث أنس بن مالك رضى الله عنه قال فى الرقيه، رخص فى الحمى والنمله والعين.


*****الأحاديث السابقه فيها دلالة صريحه على أن الأصل فى الرقيه هو الإجتهاد، ولكن بشروط وضوابط وضعها أهل العلم.


ثانيا: ضوابط الرقى
ذكر أهل العلم أن للرقى خمس ضوابط ألا وهى:-
1- ألا تكون شركيه
قل النبى صلى الله عليه وسلم: "لا بأس بالرقى ما لم تكن شركا" رواه مسلم رقم5682
والرقى الشركيه هى مثل الذبح للجن أو التعزيم عليهم أو كتابه الطلاسم ككتابه حروف أو أرقام أو رسومات كدوائر أو مربعات أو مثلثات .......الخ.

2- أن تكون الرقيه بعبارات ومعنى مفهوم
فإن ما لا يعقل وما لا يفهم معناه لا يؤمن أن يكون فيه شركا وما كان مظنه الشرك فلا يجوز تعاطيه فقد قال شيخ الإسلام الإمام بن تيميه رحمه الله: (كل أسم مجهول فليس لأحد أن يرقى به، فضلا عن أنه يدعو به ولو عرف معناه لأنه يكره الدعاء بغير اللغه العربيه، وإنما يرخص لمن لا يعرف اللغه العربيه، فأما جعل الألفاظ العجميه شعارا فليس من الإسلام).
قال الخطابى: (ويمنع الرقى التى بغير لسان العرب، فربما كانت كفرا"، أو قولا فيه شرك).

3- ألا تكون الرقيه رقيه سحريه
مثل فك السحر بسحر، أو عمل سحر محبه بين الزوجين كعلاج لسحر التفرقه أو سحر بالنجاح كعلاج لسحر الفشل ......الخ.

4- ألا تكون الرقيه من عراف أو كاهن أو قسيس أو دجال أو مشعوذ
فعن أبى هريره رضى الله عنه أن النبى صلى الله عليه وسلم قال: "من آتى عرافا أو كاهنا فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد" رواه أحمد والحاكم رقم5939 فى الصحيح الجامع

5- ألا تكون الرقية بهيئة محرمة
مثل لمس الرجل للمرأة الأجنبية عنه أو الخلوة بها..... الخ.


فائده هامه: بعد أن ذكرنا أقوال العلماء فى أنواع الرقى وضوابطها، نقول إن العلاج بالقرآن عن طريق الضرب والخنق هو من الرقى القدريه التى ثابت فيها النفع بإذن الله، وليس فيها المانع الشرعى، والله أعلى وأعلم.
الدليل الثانى


روى الإمام أحمد فى "مسنده" وأبو داود فى "سننه" من حديث مطر بن عبد الرحمن الأعنق قال: حدثتنى أم أبان الوازع بن زراع بن عامر العبدى عن أبيها أن جدها الزارع انطلق الى رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعه ابن مجنون قال جدى: فلما قدمنا على رسول الله قلت: إن معى ابن لى مجنونا، أتيتك به تدعوا له، قال: " آتنى به" قال: فانطلقت به إليه وهو فى الركاب، فأطلقت عنه وألقيت عنه ثياب السفر والبسته ثوبين جديدين، وأخذت بيده حتى انتهيت به الى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال:" أدنه منى واجعل ظهره مما يلينى"فأخذ النبى بمجامع ثوبه من أعلاه وأسفله، فجعل يضرب ظهره حتى رأيت بياض إبطيه ويقول:"أخرج عدو الله،أخرج عدو الله" رواه أحمد وأبو داود

فائدة: ففى هذا الحديث دلاله صريحه على جواز ضرب الجن الصارع للإنسى لدفع عدوانه والضرب ليس ضربا مميتا، حيث أن النبى صلى الله عليه وسلم أخذ يضرب الجنى وهو يقول له أخرج عدو الله ولكن وضع أهل العلم منهم سماحة الشيخ العلامه بن باز ضوابط للضرب منها عدم الإضرار بالشخص نفسه، وهذا يحتاج خبره من المعالج بالقرآن حيث أن كثير من حالات المس والسحر يكون الجن الجن فيها حاضرا على الشخص حضورا" جزئيا (بمعنى أن الإنسى يشعر بما يحدث ولكن لا يستطيع السيطره على تصرفاته أوالكلام )، أو يكون الجن حاضرا حضورا" كليا ولكن يهرب عند الضرب "الجن الطيار"؟، والله سبحانه أعلى وأعلم.


الدليل الثالث


عن أبى هريره رضى الله عنه أن النبى صلى الله عليه وسلم قال:"إن عفريتا من الجن تفلت على البارحه، ليقطع على الصلاة فأمكننى الله منه فذعته، وأردت أن أربطه الى ساريه من سوارى المسجد حتى تصبحوا وتنظروا إليه كلكم، فذكرت قول أخى سليمان (رب اغفرلى وهب لى ملكا لا ينبغى لأحد من بعدى)، فرده الله خاسئا" رواه أحمد والنسائى بسند صحيح رقم 2111 صحيح الجامع
معنى (فذعته): أى خنقته.
قال شيخ الإسلام بن تيميه: (وهذا دليل على جواز خنق الجنى الصائل المعتدى لدفع عدوانه).مجموع فتاوى شيخ الإسلام المجلد19/ص51
ولو قال أن النبى صلى الله عليه وسلم عندما خنق الجنى (العفريت) كان الجنى ليس فى جسم إنسان.
قلنا الأصل هو دفع عدوان الجن الصائل المعتدى، سواء كان بخنقه (ليس خنقا يؤدى إلى هلاك المريض)، أو ضربه، سواء كان داخل الجسم، ام خارجه بشرط عدم وجود مانع شرعى.


الدليل الرابع


عن أم الدرداء رضى الله عنها أن النبى صلى الله عليه وسلم قال: "إن الله تعالى خلق الداء والدواء فتداووا ولا تداووا بحرام". رواه الطبرى(صحيح) حديث رقم 1762 فى صحيح الجامع
وقد ذكر أهل العلم أن الرقيه هى من باب الطب والتداوى وليست من باب العبادات وذلك للأحاديث سالفة الذكر، وعلاج المسحور أو الممسوس عن طريق ضرب وخنق الجن الصارع المعتدى ليس بحرام ما دام يسلك معهم مسلك العدل، كما قال شيخ الإسلام بن تيميه: (وذلك بأن يأمر الجن المعتدى بالمعروف أولا وينهاه عن المنكر فإن أبى جاز قتله) مجموع الفتاوى المجلد19/53


الدليل الخامس


قال شيخ الإسلام الإمام بن تيميه رحمه الله: (ولهذا قد يحتاج فى إبراء المصروع ودفع الجن عنه الى الضرب، فيضرب ضربا كثيرا جدا"، والضرب إنما يقع على الجنى ولا يحس به المصروع).مجموع الفتاوى المجلد 19/60
وقد ذكر أيضا شيخ الإسلام فى نفس المجلد صفحه رقم 56 فقال: (والصائل المعتدى يستحق دفعه، سواء كان مسلما أو كافرا، وقد قال النبى صلى الله عليه وسلم: "من قتل دون ماله فهو شهيد، ومن قتل دون دمه فهو شهيد، ومن قتل دون دينه فهو شهيد"، فإذا كان المظلوم له أن يدفع عن ماله الظلوم ولو بقتل الصائل المعتدى فكيف لا يدفع عن عقله وبدنه وحرمته! فإن الشيطان يفسد عقله ويعاقبه فى بدنه، وقد يفعل معه فاحشة إنسى بإنسى، وإن لم يندفع إلا بالقتل جاز قتله).
وهذا دليل واضح على جواز ضرب الجنى المعتدى على بدن الإنسى لدفع عدوانه.
وقتل الجن إنما يكون عن طريق خنقه أو ضربه دون إيذاء المريض، وذلك فى حالة حضور الجنى على الشخص حضورا كليا كما هو معلوم عند بعض المعالجين بالقرآن المسددين بإذن الله وليس بقتل الإنسى بسكين أو نحو ذلك.


الدليل السادس


قال الإمام بن القيم رحمه الله: (وشاهدت شيخنا -يقصد شيخ الإسلام بن تيميه- يرسل الى المصروع من يخاطب الروح الذى فيه –يقصد الجن المتلبس بالشخص- ويقول قال لك الشيخ أخرجى فإن هذا لا يحل لك، فيفيق المصروع وربما خاطبها بنفسه، وربما كانت الروح مارده فيخرجها بالضرب، فيفيق المصروع ولا يحس بألم، وقد شاهدنا نحن وغيرنا منه ذلك مرارا، وكان كثير ما يقرأ فى أذن المصروع "أفحسبتم أنما خلقناكم عبثا وأنكم إلينا لا ترجعون"، وحدثنى أنه قرأها مره فى أذن مصروع، فقالت الروح نعم، ومد بها بصوته، قال أخذت له عصا وضربته بها وفى أثناء الضرب قالت أنا أحبه فقلت لها هو لا يحبك، قالت أنا أريد أن أحج معه فقلت لها هو لا يريد أن يحج معك، قالت أنا أدعه كرامة لك قال قلت لا ولكن طاعه لله ولرسوله، فقالت فأنا أخرج منه، قال فقعد المصروع يلتفت يمينا وشمالا، وقال ما جاء بى الى حضرة الشيخ!! قالوا وهذا الضرب كله! قال وعلى أى شئ يضربنى ولم أذنب؟!).الطب النبوى ص106:107

فائدة: وكلام الإمام بن القيم فيه دلاله صريحه على جواز ضرب الجنى الصارع لإخراجه من بدن الإنسى، لرفع الظلم عن المظلوم سواء كان بقراءة القرآن أو الضرب أو المسك أو غيره بشرطين أساسيين ألا وهما ثبوت النفع وعدم المانع الشرعى، وعدم أذى المصروع والله تعالى أعلى وأعلم.


الدليل السابع


قال الإمام بن مفلح رحمه الله فى كتابه(الفروع) : (كان شيخنا –يقصد شيخ الإسلام بن تيميه- أذا أتى بالمصروع، وعظ من صرعه، وأمره ونهاه، فإن أنتهى أخذ عليه العهد أن لا يعود، وإن لم يأتمر ولم ينته ولم يفارق، ضربه حتى يفارقه، والضرب فى الظاهر على المصروع، وإنما هو فى الحقيقه يقع على من صرعه).

فائدة: وكلام الإمام بن مفلح رحمه الله فيه دلاله واضحه وصريحه على جواز ضرب الجنى لإخراجه من بدن المصروع، فالأصل هو دفع عدوان الجن الصائل المعتدى سواء كان بالضرب أو الخنق أو قراءه القرآن أو المسك.....الخ.


الدليل الثامن


إخراج الجن من بدن المصروع هو أمر جهادى وليس أمر تعبدى، والدليل على ذلك قول النبى صلى الله عليه وسلم فى أحاديث كثره "أخرج عدو الله"، وقال شيخ الإسلام عن إخراج الجن من بدن المصروع (وهذا من أعظم الجهاد).مجموع فتاوى شيخ الإسلام-المجلد19/53
والأصل فى الجهاد قوله تعالى: (وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم)الأنفال60، فمتى ثبت لنا أى شئ يقهر الجن والشياطين المعتدين الظالمين ويحرقهم نفعله، وذلك من أجل رفع الظلم عن المظلوم والتنفيس عن المكروب وإغاثة الملهوف ولكن بشرطيين أساسيين كما قال أهل العلم ألا وهما ثبوت النفع وعدم المانع الشرعى.
مثال: ثبت لنا من بعض المعالجين بالتجربه, أن المسك يؤذى الجن ويحرقه، إذا فلا مانع من إستخدامه فى حرق الجن الصارع المعتدى على بدن الإنسى المسلم المظلوم، وذلك لتوافر الشرطين فيه ألا وهما ثبوت النفع بالتجربه وعدم وجود المانع الشرعى.
مثال آخر: هناك بعض المعالجين يحرقون الجنى الصارع عن طريق الكى بالنار فهذه الطريقه مرفوضه، وذلك لأن هناك مانعا شرعيا ألا وهو نهى النبى صلى الله عليه وسلم عن الكى بالنار، فعن بن عباس راضى الله عنه أن النبى صلى الله عليه وسلم قال: (الشفاء فى ثلاثه: شربه عسل، وشرطة محجم، وكيه نار، وأنهى أمتى عن الكى).البخارى5680 ورقم3734 صحيح الجامع


الدليل التاسع


سئل سماحة الشيخ العلامة بن باز(رئيس اللجنه الدائمه للإفتاء) هل يجوز للذى يعالج بالقرآن الكريم أن يضرب ويخنق ويتحدث مع الجن؟
فأجاب سماحته بقوله: هذا قد وقع شئ منه من بعض العلماء السابقين، مثل شيخ الإسلام الإمام بن تيميه فقد يخاطب الجنى, ويخنقه، ويضربه، حتى يخرج.(فتاوى اللجنه الدائمه رقم1515 ص69،فتاوى العلماء فى علاج السحر والمس والعين ص317،فتاوى كبار العلماء الأمه ص134)


الدليل العاشر


سئل فضيلة الشيخ العلامه بن جبرين عن العلاج بالقرآن عن طريق الضرب والخنق؟
فأجابت بقوله: إذا كان القارئ من أهل الصلاح، والعلم، والزهد، والخير, وأخلص فى قراءته، وعرف الآيات والأدعيه، التى تؤثر فى العلاج، وكان المريض من أهل الخير والصلاح، والاستقامه والإيمان، نفع ذلك بإذن الله وتوفيقه، وقد يستعمل القراء بعض الأعمال كالخنق والضرب والكى ودخان النار ونحو ذلك، ولهم تجربة وأعمال يحسنون السير عليها، والله أعلم.القول المعين فى مرتكزات معالجى الصرع والسحر والعين


الدليل الحادى عشر


ومعلوم عند الفقهاء أن إستباط الأدله إنما يكون حسب الترتيب من:-
أولا: القرآن.
ثانيا: السنه النبويه الشريفه.
ثالثا: أقوال الصحابه.
رابعا: أقوال العلماء العاملين بالكتاب والسنه.
فعند الإفتاء فى أى مسأله من المسائل الفقهية، ننظر فى القرآن، فإن لم يكن هناك دليل من القرآن، ننظر فى السنه فإن لم يكن هناك دليل من السنه النبويه الشريفه، ننظر فى أقوال الصحابه الكرام رضوان الله عليهم، فإن لم يكن هناك دليل من أقوال الصحابه نأخذ بأقوال العلماء العاملين بالكتاب والسنه.
فإذا قال قائل أنه لم يكن هناك دليل من السنه على ضرب وخنق الجن المعتدى على بدن المصروع مع أن هذا غير صحيح، قلنا نأخذ بالمرتبه الرابعه وهى أقوال العلماء العاملين بالكتاب والسنه وقد وضحنا بعض أقوال الائمه الأعلام مثل شيخ الإسلام الإمام بن تيميه، والإمام بن القيم، والإمام بن مفلح، وسماحة الشيخ العلامه بن باز والعلامه بن عثيمين، والعلامه بن جبرين، وغيرهم من علماء الأمه الذين أجازوا الخنق والضرب للمعالج بالقرآن.
فكيف يجوز لمن ينسب نفسه الى أهل العلم أن ينكر على هؤلاء الأئمه الأعلام، ويصد عن سبيل الله بغير علم.


،، يتبع ،،





  رد مع اقتباس
إضافة رد




أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 02:25.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة 2010-2016 ©  منتديات جوهرة سوفت