منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums


العودة   منتدى التعليم التونسي (Jawhara-Soft) > التعليم و الثقافة > العلوم و الثقافة > العلوم الطبية

الملاحظات

العلوم الطبية قسم متخصص بالطب و الصحة و اعطاء النصائح للامراض و طرق العلاج و الوقاية منها

محرك بحث المنتدى بدعم من قوقل





إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2011-06-08, 08:21 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
BOYKA
حبيب المنتدى

إحصائية العضو





BOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond repute

BOYKA غير متواجد حالياً


افتراضي بكتيريا اي كولاي الإسبانية القاتلة





بكتيريا "اي كولاي" :
كيف تصيب الإنسان و ما هي الإجراءات الوقائية لتفاديها ؟







تعد بكتيريا "اي كولاي" من البكتيريا التي تنتشر بكثرة في القناة الهضمية للإنسان و الحيوانات ذات الدم الحار.

ولهذه البكتيريا أنماط عديدة اغلبها غير ضار إلا أن بعضها يمكن أن يسبب أمراضا خطيرة تنتقل عبر الغذاء، ويعد نمط (اي كولاي أو157 اتش7) الأكثر تأثيرا على الصحة.



وتنتقل هذه البكتيريا إلى البشر من خلال تناول الأطعمة الملوثة مثل منتجات اللحوم النيئة أو التي لا يتم طهيها جيدا وكذلك الألبان.

و يمكن لبكتيريا "اي كولاي" أن تنمو في درجة حرارة تتراوح بين 17 و50 درجة مائوية وبالتالي يمكن القضاء عليها عبر الطهي إلى مستوى 70 درجة حرارة أو أكثر للقضاء عليها.

و للتوقي من العدوى بهذه البكتيريا يستوجب اتخاذ عدة إجراءات لمقاومتها في مختلف مراحل السلسلة الغذائية بدءا من مرحلة الزراعة إلى التصنيع ثم إعداد الطعام إلى جانب توخي قواعد النظافة والسلامة أثناء عملية ذبح الأبقار والإبل وتثقيف العاملين في سلخ الجلود ومصنعي منتجات اللحوم بطرق التعامل النظيف مع الأطعمة.

و للحد من مخاطر هذه البكتيريا على صحة الإنسان يجب إتباع قواعد نظافة الغذاء التي اعتمدتها منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأغذية والزراعة فضلا عن إتباع قواعد سلامة الغٌذاء وفق معايير منظمة الصحة العالمية للتوقي من العدوى المسؤولة عن الكثير من الأمراض المنقولة بالطعام.

كما يمكن للطهي الجيد عند درجة حرارة 70 أو أكثر أن يقتل هذه البكتيريا على أن تتعرض كافة أجزاء الطعام لدرجة الحرارة نفسها.

و تتراوح مدة حضانة هذه البكتيريا بين 3 إلى 4 أيام وعادة ما يشفي المريض في حوالي عشرة أيام إلا انه هناك نسبة قليلة من المرضى ولاسيما الأطفال الصغار والكبار في السن و قد تؤدي العدوى إلى مرض مهدد للحياة مثل الفشل الكلوي الحاد والأنيميا و نقص الصفيحات الدموية و قد تسبب في مضاعفات عصبية مثل الجلطة و الغيبوبة.




  رد مع اقتباس


قديم 2011-06-11, 22:28 رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
BOYKA
حبيب المنتدى

إحصائية العضو





BOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond repute

BOYKA غير متواجد حالياً


افتراضي علماء يكتشفون خصائص بكتيريا "إي كولاى"






علماء يكتشفون خصائص بكتيريا "إي كولاى"



العلماء والخبراء في مختلف أنحاء العالم منهمكون في البحث عن سر البكتيريا الغامضة التي ظهرت أولاً في الخيار الأسباني، بعد أن أودت بحياة عشرات المرضى وتفشت كالوباء في عدد من الدول الأوروبية، وبصورة خاصة في ألمانيا التي بلغ عدد الوفيات فيها 17 حالة، إضافة إلى 2000 حالة مشكوك في حملها للعدوى.



وحقق علماء صينيون وألمان إنجازاً كبيراً حين كشفوا، الخميس 2-6-2011، عن جانب من سر البكتيريا الغامضة التي حيّرت العلماء والأطباء في مختلف أنحاء العالم حتى الآن، وقالوا إن السر يكمن في أنها مزدوجة التركيب وبطريقة لم تُعرف حتى الآن وأنها تتكون من جزعين مختلفين تماماً، وهو ما أدى إلى فشل المحاولات العلاجية التي كانت تتركز حتى الآن على جانب واحد من تركيبة البكتيريا المزدوجة باستخدام المضادات الحيوية.

وكشفت هيلدي كروزه، من منظمة الصحة العالمية، عن أن البكتيريا الجديدة تحمل على السطح تركيبة الفيروس النادر المعروف باسم "O104:H4"، إلا أن تركيبته الداخلية مختلفة حيث يتكون من مزيج نوعين من البكتيريا معاً من تلك المعروفة باسم Escherichia- coli-Bakteriums، وهو ما يفسر شراستها وعدم استجابتها للعلاج مؤكدة أنها نوع غير معروف حتى الآن.

خطورة البكتيريا الجديدة أنها تفرز سموماً داخل الأمعاء تؤدي إلى إسهال دموي وفشل كلوي واضطرابات عصبية وبالتالي وفاة المريض، كما أنها لا تتجاوب كثيراً مع المضادات الحيوية (أنتي بيوتيك)، وعلى الرغم من أن تطوير لقاح ضد البكتيريا الجديدة سيستغرق وقتاً، إلا أن اكتشاف سر تركيبتها المزدوجة ستساعد على سرعة تطوير علاج فعال في المستقبل القريب.

وتبقى الوقاية الأساسية في النظافة التامة وغسل الخضراوات والفواكه التي تؤكل نية بشكل جيد.

من جهة أخرى وفي الوقت الذي رفعت فيه ألمانيا الحظر على استيراد الخيار الإسباني قامت روسيا بفرض حظر على استيراد الخضراوات من الاتحاد الأوروبي اعتباراً من الخميس
.




  رد مع اقتباس
قديم 2011-06-11, 22:29 رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
BOYKA
حبيب المنتدى

إحصائية العضو





BOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond repute

BOYKA غير متواجد حالياً


افتراضي ألمانيا تعلن عن تراجع كبير في حالات الإصابة بالبكتيريا المعوية



ألمانيا تعلن عن تراجع كبير في حالات الإصابة بالبكتيريا المعوية





أكد وزير الصحة الألماني دانيال بار، اليوم الأربعاء 8-6-2011، أن معدل الإصابات الجديدة بالسلالة الفتاكة من البكتيريا المعوية "إيكولاي" بين الألمان يتراجع بشكل كبير.

وقال الوزير في مقابلة مع قناة "إيه.آر.دي" التلفزيونية "ستكون هناك حالات جديدة، وعلينا للأسف أن نتوقع حالات وفاة أخرى، لكن عدد الإصابات الجديدة يتراجع تراجعاً كبيراً".

وتابع قائلاً: "لا يمكنني أن أعلن زوال الخطر، لكن لدينا، بعد تحليل أحدث البيانات، سبباً معقولاً يدعونا للتفاؤل".

وبدا بار أكثر تفاؤلاً مما كان عليه أمس الثلاثاء، عندما قال إنه يشعر بـ"تفاؤل حذر بأن المرحلة الأسوأ قد ولت".

وشهدت مبيعات الحاصلات الزراعية انخفاضاً حاداً في شتى أنحاء أوروبا، بعد إلقاء اللوم في بداية الأمر في انتشار السلالة البكتيرية القاتلة على الخضروات المستخدمة في صنع السَلطة.

ومنتجو الفواكه والخضر الإسبان هم الأكثر تضرراً من انهيار المبيعات خلال الأزمة، بعدما أنحى مسؤولون ألمان في بادئ الأمر باللائمة على خيار مستورد من إسبانيا في التسبب في تفشي هذه السلالة القاتلة.








  رد مع اقتباس
قديم 2011-06-12, 00:00 رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
BOYKA
حبيب المنتدى

إحصائية العضو





BOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond reputeBOYKA has a reputation beyond repute

BOYKA غير متواجد حالياً


افتراضي نصائح ثمينة لتجنب الإصابة ببكتيريا E-Coli المنتشرة في أوروبا






نصائح ثمينة لتجنب الإصابة ببكتيريا E-Coli المنتشرة في أوروبا





رغم عدم رصد أية إصابات ببكتيريا E-coli المنتشرة حالياً في أوروبا بدءا من ألمانيا في المنطقة العربية، إلا أن القلق يتزايد كلما ارتفعت نسبة الإصابات في أوروبا.

وانطلاقا من ذلك يقدم لنا الباحثون والخبراء مجموعة من الخطوات والنصائح التي يمكن اتباعها لتجنب التقاط العدوى قدر الإمكان.

فإي كولاي بكتيريا تعيش أصلا في معدة الإنسان والحيوان، وهي عادة غير مؤذية.. إلا أن بعض سلالات هذه البكتيريا قد تنتج نوعا من السموم يكون مميتا إن لم يُعالج. وتنتقل العدوى إلى الإنسان بعد تناول لحوم نيئة، أو خضراوات مزروعة بأرض ملوثة
أو شرب مياه ملوثة.

وخوفا من الإصابة بالبكتيريا امتنع عدد كبير من الناس عن تناول الخضراوات، ولا سيما منها الخيار والخس والطماطم.

ولكن ذلك ليس ضروريا إذا تمّ الحفاظ على النظافة.. وتبقى القاعدة الذهبية للحماية من أي عدوى هي: " غسل الأيدي مرارا"

ولكن تجنبا لبكتيريا إي كولاي تحديدا يجب الحرص على غسل الأيدي:
- بعد استخدام الحمام
- وبعد تنظيف الخضار
- وبعد تقطيع اللحوم النيئة
- وقبل الأكل
- وعلى الأمهات الحرص على غسل الأيدي بعد تغيير حفّاظات الأطفال.

ـ تحسبا لعدم التقاط العدوى من الخضار يجب إضافة بعض من الخلّ أو معقّم آخر إلى مياه تنظيف الخضار.

أما الذين يعيشون في المناطق التي تنتشر فيها حاليا البكتيريا، فمن الأفضل أن يقشروا الخضار ويطهونها. حتى تلك التي تؤكل نيئة أصلا يمكن طهيها لدقيقة واحدة قبل تناولها.

- من المهم أن يتم تنظيف الأماكن التي تُستخدم لإعداد الطعام مرارا. والحرص على عدم استعمال سكين تقطيع اللحوم، لتقطيع الخضار.
- وعند تخزين المواد الغذائية، لا بد من الفصل بين المواد النيئة والأخرى المطبوخة.
- ويُستحسن قدر الإمكان الابتعاد عن تناول اللحوم النيئة.

خطر التقاط باكتيريا إي كولاي ليس فقط في المطبخ، فعربات التبضع في المحلات التجارية مليئة بأنواع مختلفة من تلك البكتيريا. إضافة إلى أكياس التبضع الصديقة للبيئة. فاستخدامها لنقل الخضار واللحوم إلى المنزل يحصل بطريقة متكررة وغالبا ما يتغاضى الناس عن غسل الكيس بعد التبضع الأمر الذي يجعلهم عرضة للإصابة بأنواع من البكتيريا.

يذكر أن بكتيريا "إي كولاي" القاتلة، التي انتشرت في أوروبا، تسببت بوفاة 22 شخصاً حتى الآن، وإصابة ما يزيد على 2200 شخص آخرين في 12 دولة أوروبية.




  رد مع اقتباس
إضافة رد


الكلمات الدلالية (Tags)
الإسبانية, القاتلة, اي كولاي, بكتيريا



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 09:42.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة 2010-2016 ©  منتديات جوهرة سوفت