منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums


العودة   منتدى التعليم التونسي (Jawhara-Soft) > التعليم و الثقافة > رياضة عالمية وعربية

الملاحظات

رياضة عالمية وعربية أخبار و نتائج و أحداث البطولات الرياضية العالمية والعربية مع تقارير شاملة و تغطيات كاملة

محرك بحث المنتدى بدعم من قوقل





إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2010-07-12, 20:58 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
Dandoun
جوهرة المنتدى

إحصائية العضو






Dandoun has a reputation beyond reputeDandoun has a reputation beyond reputeDandoun has a reputation beyond reputeDandoun has a reputation beyond reputeDandoun has a reputation beyond reputeDandoun has a reputation beyond reputeDandoun has a reputation beyond reputeDandoun has a reputation beyond reputeDandoun has a reputation beyond reputeDandoun has a reputation beyond reputeDandoun has a reputation beyond repute

Dandoun غير متواجد حالياً


Rules حلم إنييستا الكبير: كرة القدم تعيد إليك بعض الأشياء أحيانا

* أعادت كرة القدم أمس الأحد إلى أندريس إنييستا بعضا مما كانت تدين به إليه بعد موسم صعب مليء بالإصابات والتعاسة.

فهدفه الذي جاء في الدقيقة 116 من الوقت الإضافي لم يمنح أسبانيا لقبها الأول في كأس العالم فحسب ، بل حول عاما لابد أن ينسى إلى "لحظة لا تنسى".

فقد بدأ الموسم سيئا بالنسبة لإنييستا قبل حتى أن يبدأ. في آب/أغسطس عام 2009 ، توفي داني خاركي الصديق المقرب للاعب الوسط صغير الحجم بشكل مفاجيء بينما كان يستريح في حجرة فندقه ، خلال استعدادات ناديه إسبانيول لانطلاق الموسم الجديد.




كان خاركي وإنييستا صديقين منذ الطفولة. كانا قد لعبا معا في مراحل الناشئين بالمنتخب وكان كل منهما يشعر تجاه الآخر بتقدير جم ، رغم أنهما يدافعان عن فريقين يخوضان صراعا دائما وبلا هوادة ضد بعضهما البعض هما جارا كتالونيا: إسبانيول وبرشلونة. ولدى إنييستا أكثر من 20 قميصا لخاركي في منزله من جميع المباريات التي تواجها فيها منذ كانا طفلين.

وكان أول من تذكره بعد هدف الفوز هو صديقه ، حيث خلع قميص أسبانيا ليظهر تحته آخر أبيض دون أكمام كتب عليه إنييستا: "داني خاركي ، معنا دائما".

لكن كانت هناك المزيد من الذكريات. حيث قال أفضل لاعبي المباراة الذي طاردته الميكروفونات وهو يحمل جائزته الشخصية على ملعب "سوكر سيتي": "بمجرد انتهاء المباراة ، توالت على عقلي الكثير من اللحظات الصعبة ، لكن أحيانا تعيد إليك كرة القدم هذا الأشياء".

وخلف إنييستا وراء ظهره العديد من الإصابات العضلية الواحدة تلو الأخرى خلال الموسم الأخير ، وهي الإصابات التي منعته من تقديم أفضل مستوى لديه مع برشلونة وألقت بظلالها حول أدائه البدني مع بداية المونديال.

وقال فيكتور فالديس حارس برشلونة "كان عاما صعبا عليه وهو يستحق ذلك الهدف"، معترفا بأن دموعه غلبته عندما عانق زميله في النادي.

ولم يكن هناك وقت للمزيد. فالمباراة كانت توشك على الانتهاء ولم يكن أحد قد تمكن من التسجيل. لكن إنييستا لا يفقد عزيمته أبدا. فقد توغل داخل منطقة الجزاء ، وانتظر كي لا يسقط في مصيدة التسلل ، وفتح ثغرة وسيطر على تمريرة سيسك فابريجاس.

حبس ملعب سوكر سيتي أنفاسه. وسدد إنييستا بالقدم اليمنى والكرة مرت إلى داخل الشباك. لمسها الحارس مارتين ستيكلنبرج ، لكنه لم يتمكن من إيقافها. أصبحت النتيجة 1/ صفر ولم تكن تتبقى سوى أربع دقائق على نهاية الوقت الإضافي واللقب بات إسبانيا.

وانفجر إنييستا وهو الجاد دوما ، الصامت دوما ، المتزن دوما. نظر إلى الخلف فوجد الحكم المساعد لم يرفع الراية ، لينطلق يعدو تجاه زاوية الملعب وهو يخلع قميصه.

كان المشهد شبيها لما فعله قبل موسمين في إياب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا على ملعب "ستامفورد بريدج" أمام تشيلسي. في ذلك الحين أدخل هدفه برشلونة إلى المباراة النهائية موسم 2008 وفتح الطريق نحو موسم مزدان بستة ألقاب.

واعترف اللاعب /26 عاما/ "سواء في ذلك الهدف أو في هدف اليوم شعرت بسعادة طاغية".

في ذلك الحين كان أول ما فعله إنييستا بعدما دفن تحت زملائه هو تذكره زميله بويان كركيتش الذي كان قد وعده بتذكرتين في المباراة النهائية إذا ما أحرز هدفا في لندن.

وأمس بعدما أحرز الهدف الأغلى فى حياته ، ارتفعت رأسه أكثر إلى أعلى.


  رد مع اقتباس


إضافة رد




أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 00:27.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة 2010-2016 ©  منتديات جوهرة سوفت