منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums


العودة   منتدى التعليم التونسي (Jawhara-Soft) > التعليم و الثقافة > خواطر و مقالات أدبيّة

الملاحظات

خواطر و مقالات أدبيّة بخفق الورق و رحابة الحرف نرتقي إلى أكوان الرحابة .. قصة ، شعر ، فلسفة ، خواطر و مقالات أدبيّة


محرك بحث المنتدى بدعم من قوقل

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2012-04-10, 04:31 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
youssef81151
صديق المنتدى

إحصائية العضو






youssef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond repute

youssef81151 غير متواجد حالياً


Thread Dot 16




اخوتي الأعزاء
اقدم لكم اليوم هذه القصيدة والتي اخترت لها المنتدى العام


ليــس الغــريب

علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب

علي زين العابدين :
هو علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب الهاشمي أبو الحسين ، ويقال أبو الحسن ، ويقال أبو محمد ، ويقال أبو عبدالله المدني ( زين العابدين ) رابع الأئمة الأثني عشر عند الإمامية ، وأحد من كان يُضرب بهم المثل في المثل في الحلم والورع ، يقال له ( علي الأصغر ) للتمييز بينه وبين أخيه علي الأكبر ، مولده ووفاته بالمدينة ، أحُصي بعد موته عدد من كان يقوتهم سراً ، فكانوا نحو مائة بيت ، قال بعض أهل المدينة ما فقدنا صدقة السر إلا بعد موت زين العابدين ، وقال محمد بن إسحاق كان ناس من أهل المدينة يعيشون لا يدورن من أين معايشهم ومآكلهم ، فلما مات علي بن الحسين فقدوا ما كانوا يؤتون به ليلاً إلى منازلهم ، وليس للحسين السبط عقب إلا منه ، مات سنة 94 هـ وقيل 95 هـ ، وقال أبن عينه عن جعفر بن محمد عن أبيه ( مات علي بن الحسين وهو ابن 58 سنة رحمه الله ورضي عنه ) أنظر وفيات الأعيان 3 : 266 ، والطبقات لأبن سعد 5 : 211 ، وصفة الصفوة 2 : 93 ، وحلية الأولياء 3 : 133 ، وابن الوزدي 1 : 180 ، ومنهاج السنة 2 : 113 إلى 123 ، والشوارد لعبدالله خميس ج2 قافية النون .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من كتيب :
من القبر إلى الجنة أو النار
إعداد : عبدالله بن احمد العلاف الغامدي
تقديم فضيلة الشيخ : عائض بن عبدالله القرني




.



القصيدة بصيغة pdf
التحميل في المرفقات



.



الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf jawhara.soft.pdf‏ (32.9 كيلوبايت, المشاهدات 7)
آخر تعديل STRONG 2016-12-07 في 10:26.
  رد مع اقتباس


قديم 2012-04-10, 12:08 رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
SYSTEM
صديق المنتدى

إحصائية العضو






SYSTEM has a reputation beyond reputeSYSTEM has a reputation beyond reputeSYSTEM has a reputation beyond reputeSYSTEM has a reputation beyond reputeSYSTEM has a reputation beyond reputeSYSTEM has a reputation beyond reputeSYSTEM has a reputation beyond reputeSYSTEM has a reputation beyond reputeSYSTEM has a reputation beyond reputeSYSTEM has a reputation beyond reputeSYSTEM has a reputation beyond repute

SYSTEM غير متواجد حالياً


افتراضي رد: ليــــــس الغــــــريب



بارك الله فيك
عم يوسف




  رد مع اقتباس
قديم 2012-04-10, 16:09 رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
صعبة المنال
مراقبة منتدى الأسرة

إحصائية العضو






صعبة المنال has a reputation beyond reputeصعبة المنال has a reputation beyond reputeصعبة المنال has a reputation beyond reputeصعبة المنال has a reputation beyond reputeصعبة المنال has a reputation beyond reputeصعبة المنال has a reputation beyond reputeصعبة المنال has a reputation beyond reputeصعبة المنال has a reputation beyond reputeصعبة المنال has a reputation beyond reputeصعبة المنال has a reputation beyond reputeصعبة المنال has a reputation beyond repute

صعبة المنال غير متواجد حالياً


افتراضي رد: ليــــــس الغــــــريب



جزاك الله كل خير عم يوسف



  رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 14:50.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة 2010-2017 © منتديات جوهرة سوفت