منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums


العودة   منتدى التعليم التونسي (Jawhara-Soft) > التعليم و الثقافة > الأسرة والأناقة والمطبخ > الحياة الأسرية

الملاحظات

الحياة الأسرية علاقات أسرية، تربية، طفولة، معاشرة الأزواج و جميع ما يخص الاسرة

محرك بحث المنتدى بدعم من قوقل





إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2012-03-07, 19:03 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
M.amine
عضو

إحصائية العضو





M.amine is just really niceM.amine is just really niceM.amine is just really niceM.amine is just really nice

M.amine غير متواجد حالياً


افتراضي فتور العاطفة ما بعد الزواج

باسم الله الرحمان الرحيم


هي : لقد تغيرت كثيرا
هو : وانت أيضا تغيرت كثيرا
هي : لم أعد أسمع منك تلك الكلمات التي عودتني علي سماعها
هل جفت ينابيع الكلمات
هو : لا ولكن لم أعد أجد ذات الأذن التي لأجلها انفجرت تلك الينابيع
هي : ولكني ها أنا أنا لم أتغير



هو : أولوياتك تغيرت ومشاغلك زادت بين المطبخ ونظافة المنزل
والاطفال وعملك اليومي وزيارة صديقاتك والتسوق شبه اليومي
أين ستجد كلماتي طريقها اليك
هي : الان أصبحت أنا المسؤولة عن هذا البرود الذي اجده منك
تصمت قليلا ثم تعود
ولكنك أيضا اختبأت وراء أنانيتك ووراء مصالحك
لطالما أغرقتني بالمشاعر والتودد قبل زواجنا وها أنت اليوم
تمحي كل تلك الذكريات الجميلة بصمتك
هو : ألا يكفيك أني أعاملك بلطف وأعينك علي أعباء حياتنا الزوجية
ثم انك مشغولة دوما بنجاحاتك المهنية ونشاطاتك الخيرية والسياسة
فليست العاطفة اليوم الا اخر اهتماماتك
هي : ولكني ضعيفة حتي لو رأيتني أعمل وأكد وأتسلق المراتب العلمية
وأحوز علي أعلي الرتب الاجتماعية
حتي لو رأيتني أرفع الرايات وأهتف بالمبادئ والشعارات
فاني في اخر اليوم أحتاج اليك الي كلماتك الي وجودك
أرجوك قلها
هو : ينظر الي السقف
ان الكلمات أيضا تموت بمرور السنين مثلما تموت الأبدان
هي : ولكن المشاعر تحييها بل تجعلها خالدة لا تموت حتي ولو فنيت
الابدان أو توارت تحت الثري الأجسام
أرجوك
هو : لقد وجدت في تعبدي وصلاتي زادا يملئ صدري فلم يعد
يتسع لرغبات قلوب مراهقة
هي : أتمنعك صلاتك أن تتصدق ببعض الكلام و ببعض الابتسامات
هو : يلتفت اليها وكأن حجابا سميكا كان يلف جسده بدأ يتشقق وينزف
لقد ابتعدت عني كثيرا
لقد غرك ذاك الرجل القوي الذي تصلبت يداه لأجل لقمة نقتسمها
ذاك الذي يخرج لهذا الغاب فيجرحه هذا وينهبه هذا ويعترض
طريقه ذاك
وحين يعود اليك اخر النهار مثقل الظهر تتفاخرين بهذا الاسد
وتحسبين الغنائم بدل أن تضمدين جراحه ولو بكلمة ولو بوجه حسن
يداري فيه وجهه المتعب الشاقي
هلا رأيتك مرة تعتنين بزينتك الا لأجل الذهاب الي العمل أو
التنزه علي الكورنيش او في الحدائق العامة
كنت أنت فقط الوردة النظرة التي تحتاج الي من يسقيها ويتعهدها
ويشجعها ويرعاها وانا لست الا حائطا لا يحس ولا
ينبض تتسلقين جنباته لتبلغين ذروة غرورك
هي : ولكنك أنت الرجل
أنت (لم تكمل كلامها)

أخد سبحته وذهب الي مصلاه يتعبد
وأخلدت الزوجة الي النوم



الموضوع أيها الاخوة التغير الذي يطرأ علي الأزواج بعد الزواج
فربما أصبح الطرفان يتخبطان في فتور لا يجدان له حلا
وربما يتبادلان الاتهامات دون التفكير جديا
في حل يعيد لعلاقتهما النظارة والحياة
وربما يختبئ كل طرف وراء مشاغله وانانيته هروبا
من مواجهة الطرف الاخر
هل صحيح ان المرأة فقط هي التي تحتاج الي كلمات الرجل
وتودده وليس الرجل ايضا
هل تصدق المراة زوجها حين يقول لها دعينا من هذا
الموضوع فقد كبرنا
الا يمكن ان تخفي تلك الملامح العبوسة وتلك
الكلمات السميكة لهفة ورغبة طفولية مستترة لسماع عبارات
الود من زوجته

هل من حل
هل تبرر التنازل علي بعض الاشياء التي قد
تغمرها العلاقة الزوجية تحت ثقلها ومتاعبها


  رد مع اقتباس


قديم 2012-03-07, 20:39 رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
youssef81151
مسؤول المنتدى العام

إحصائية العضو






youssef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond reputeyoussef81151 has a reputation beyond repute

youssef81151 غير متواجد حالياً


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة M.amine مشاهدة المشاركة
باسم الله الرحمان الرحيم


هي : لقد تغيرت كثيرا
هو : وانت أيضا تغيرت كثيرا
هي : لم أعد أسمع منك تلك الكلمات التي عودتني علي سماعها
هل جفت ينابيع الكلمات
هو : لا ولكن لم أعد أجد ذات الأذن التي لأجلها انفجرت تلك الينابيع
هي : ولكني ها أنا أنا لم أتغير
هو : أولوياتك تغيرت ومشاغلك زادت بين المطبخ ونظافة المنزل
والاطفال وعملك اليومي وزيارة صديقاتك والتسوق شبه اليومي
أين ستجد كلماتي طريقها اليك
هي : الان أصبحت أنا المسؤولة عن هذا البرود الذي اجده منك
تصمت قليلا ثم تعود
ولكنك أيضا اختبأت وراء أنانيتك ووراء مصالحك
لطالما أغرقتني بالمشاعر والتودد قبل زواجنا وها أنت اليوم
تمحي كل تلك الذكريات الجميلة بصمتك
هو : ألا يكفيك أني أعاملك بلطف وأعينك علي أعباء حياتنا الزوجية
ثم انك مشغولة دوما بنجاحاتك المهنية ونشاطاتك الخيرية والسياسة
فليست العاطفة اليوم الا اخر اهتماماتك
هي : ولكني ضعيفة حتي لو رأيتني أعمل وأكد وأتسلق المراتب العلمية
وأحوز علي أعلي الرتب الاجتماعية
حتي لو رأيتني أرفع الرايات وأهتف بالمبادئ والشعارات
فاني في اخر اليوم أحتاج اليك الي كلماتك الي وجودك
أرجوك قلها
هو : ينظر الي السقف
ان الكلمات أيضا تموت بمرور السنين مثلما تموت الأبدان
هي : ولكن المشاعر تحييها بل تجعلها خالدة لا تموت حتي ولو فنيت
الابدان أو توارت تحت الثري الأجسام
أرجوك
هو : لقد وجدت في تعبدي وصلاتي زادا يملئ صدري فلم يعد
يتسع لرغبات قلوب مراهقة
هي : أتمنعك صلاتك أن تتصدق ببعض الكلام و ببعض الابتسامات
هو : يلتفت اليها وكأن حجابا سميكا كان يلف جسده بدأ يتشقق وينزف
لقد ابتعدت عني كثيرا
لقد غرك ذاك الرجل القوي الذي تصلبت يداه لأجل لقمة نقتسمها
ذاك الذي يخرج لهذا الغاب فيجرحه هذا وينهبه هذا ويعترض
طريقه ذاك
وحين يعود اليك اخر النهار مثقل الظهر تتفاخرين بهذا الاسد
وتحسبين الغنائم بدل أن تضمدين جراحه ولو بكلمة ولو بوجه حسن
يداري فيه وجهه المتعب الشاقي
هلا رأيتك مرة تعتنين بزينتك الا لأجل الذهاب الي العمل أو
التنزه علي الكورنيش او في الحدائق العامة
كنت أنت فقط الوردة النظرة التي تحتاج الي من يسقيها ويتعهدها
ويشجعها ويرعاها وانا لست الا حائطا لا يحس ولا
ينبض تتسلقين جنباته لتبلغين ذروة غرورك
هي : ولكنك أنت الرجل
أنت (لم تكمل كلامها)

أخد سبحته وذهب الي مصلاه يتعبد
وأخلدت الزوجة الي النوم



الموضوع أيها الاخوة التغير الذي يطرأ علي الأزواج بعد الزواج
فربما أصبح الطرفان يتخبطان في فتور لا يجدان له حلا
وربما يتبادلان الاتهامات دون التفكير جديا
في حل يعيد لعلاقتهما النظارة والحياة
وربما يختبئ كل طرف وراء مشاغله وانانيته هروبا
من مواجهة الطرف الاخر
هل صحيح ان المرأة فقط هي التي تحتاج الي كلمات الرجل
وتودده وليس الرجل ايضا
هل تصدق المراة زوجها حين يقول لها دعينا من هذا
الموضوع فقد كبرنا
الا يمكن ان تخفي تلك الملامح العبوسة وتلك
الكلمات السميكة لهفة ورغبة طفولية مستترة لسماع عبارات
الود من زوجته

هل من حل
هل تبرر التنازل علي بعض الاشياء التي قد
تغمرها العلاقة الزوجية تحت ثقلها ومتاعبها

بارك الله فيك على الموضوع
اخي سمير سابدي رايي من وجهة نظري الخاصة كرجل مر بالفترة موضوع الحوار
الزواج عن حب لا تقتله السنين والتقدم في العمر
قد تختلف الطرق والعبارات في التعبير عنه وهذا طبيعي
من حكم الله عز وجل ان جعل لكل سن جماليته
لو تلفظ رجل مسن بعبارات حب شبابية لزوجته فلن تقبلها ولن يقبلها القلب كما كان في الماضي
لكل سن جماليته وجمالية لغته
الالتزامات العائلية من تربية الأبناء وغيرها تلغي تدريجيا اجزاء من تلك الشحنة الروحية الشبابية
زد على ذلك ان كانت الظروف الاجتماعية منقوصة فستاخذ هي الاخرى جزء
عامل هام كذالك وهو الرتابة التي لا يمكن استثناؤها كعنصر هام في العملية
ليس الرجل هو السبب ولا المراة كذلك
السبب يعود للاثنين معا وليس في من يبدا بالكلام
فيكفي ان يخرجا في رحلة بعيدة عن مقر السكنى الذي يذكرهم بالسنين الطويلة في الكد والجهد
او حتى يكونان في نزل لوحدهما على مائدة تذكرهما بالماضي وذكرياته الجميلة لتخرج الكلمات المكبوتة دون انتظار من هذا او ذاك
كل من الزوجين في حاجة الى جديد من الآخر تحيي فية عاطفة شبه نائمة
كل من الزوجين في حاجة الى كسر جدار الرتابة القاتله للمشاعر
الحل بسيط اذا توفرت الرغبة واختفت الظروف المعيشية من المعركة
وقد ركزت في تدخلي عن عامل السن لأنه العنصر الذي تتكون فيه عادة مثل هذه العلاقة بين الزوجين



.


  رد مع اقتباس
قديم 2012-03-07, 21:25 رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
M.amine
عضو

إحصائية العضو





M.amine is just really niceM.amine is just really niceM.amine is just really niceM.amine is just really nice

M.amine غير متواجد حالياً


افتراضي


بارك الله فيك اخي يوسف علي ابداء
رايك في الموضوع
لقد انرت الكثير من الاشياء في هذه الاسطر القليلة
اولا طرحت عامل السن اذ ان لكل فترة عاطفتها وطريقة التعبير عليها
متماشية مع هذه العاطفة الناضجة الرصينة
انا مع رايك لكن حتي في بعض الحالات فان الازواج الجدد لا تمضي عليهم فترة
ليست بالكثيرة الا وتنتابهم حالة الخواء او جفاف المشاعر



او ما يسمي بالشيخوخة المبكرة للعلاقة الزوجية

في هذه الحالة قدمت اعزك الله بعض النصائح لهذه الحالة
كتجديد العاطفة وتحفيزها بالرجوع الي تلك الذكريات الجميلة
الشاهدة علي علاقة حبهما
لكن رغم ذلك فان هناك بعض النقاط في الحوار لم يداعبها قلمك
انا ذكرت رغبة الزوجة الملحة في ان يقول لها زوجها
تلك الكلمات البلسم التي تفعل السحر في النفوس لكل زوجة وحبيبة
لقد كررت ذلك العديد من المرات وكأن زوجها نافورة من المحبة
لا ينقطع ماءها ولا يجف ثراها
فاذا كانت هي تحن الي تلك الكلمات والي ذاك الزمن الذي ولي
فلماذا لا تتخلي عن انانيتها وتبادر بتلطيف الاجواء ونثر القليل
من البخور حتي ياتي السحر اكله فينزل الرجل من عليائه
او قل يخرج من مغارته ويتمشي بين الحقول والازهار
فقد قالوا ان المراة كتلة من العاطفة والرقة
ولقد ميزها الله بهذه الصفة وجعلها سكنا لزوجها

فانا اعتقد ان المراة بيدها مفتاح اغلب المشاكل التي
تحصل في البيت

فهي تستطيع ان ترتفع الي زوجها فتغازل كبرياءه وتراقص وقاره
كما انها تستطيع ان تنزل الرجل اليها ليسرح في عاطفتها ورقتها




  رد مع اقتباس
قديم 2012-03-07, 21:31 رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
yousyous
عضو مميز في منتدى التسالي

إحصائية العضو






yousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond repute

yousyous غير متواجد حالياً


Yes

السلام عليكم أخي سمير
موضوع مهم جدا خاصة ونحن نرى كيف أصبح حال العائلة في هذه الأيام

الموضوع أيها الاخوة التغير الذي يطرأ علي الأزواج بعد الزواج
تغير؟ له أسباب...

فربما أصبح الطرفان يتخبطان في فتور لا يجدان له حلا
الفتور مشكلة وكل مشكل له حل

وربما يتبادلان الاتهامات دون التفكير جديا

نعم لكن الإتهامات أخطر من الفتور لأنها ستكسر باب الإحترام بين الزوجين وهو باب حساس جدا يصعب إصلا حه بسهولة

في حل يعيد لعلاقتهما النظارة والحياة
سيختفي الحل إثر ذلك مباشرة

وربما يختبئ كل طرف وراء مشاغله وانانيته هروبا
من مواجهة الطرف الاخر
هذا سيعقد الأمور أكثر
هل صحيح ان المرأة فقط هي التي تحتاج الي كلمات الرجل
وتودده وليس الرجل ايضا
لا، الرجل يحتاج لذلك أيضا



هل تصدق المراة زوجها حين يقول لها دعينا من هذا
الموضوع فقد كبرنا
لا أظن ذلك ،فالحب لن يندثر بكبر السن؛ بل بالعكس عند الكبر يصبحان أكثر قربا لأن الأبناء سيكبرون وسيتركون البيت

الا يمكن ان تخفي تلك الملامح العبوسة وتلك
الكلمات السميكة لهفة ورغبة طفولية مستترة لسماع عبارات
الود من زوجته

ربما تكون كذلك ، وربما تكون غضبا، أو كرها "الله يستر"


هل من حل
الحل في النظر إلى الأسباب التي أدت إلى ذلك وإصلاحها بشتى الطرق

هل تبرر التنازل علي بعض الاشياء التي قد
تغمرها العلاقة الزوجية تحت ثقلها ومتاعبها

إذا كان لا بد من ذلك بلى ،خاصة إن كانت تلك الأشياء من الكماليات وفي إستطاعتنا التنازل عنها.

في الأخير نصيحة لكل الأزواج جددوا الحب بينكم ولا تأخذكم الدنيا وتنسيكم أهلكم :
عن أم المؤمنين عائشة رضي الله تعالى عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي ؛أخرجه الترمذي



  رد مع اقتباس
قديم 2012-03-07, 22:05 رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
M.amine
عضو

إحصائية العضو





M.amine is just really niceM.amine is just really niceM.amine is just really niceM.amine is just really nice

M.amine غير متواجد حالياً


افتراضي

شكرا اخي يوسف

مع الملاحظة اني حين سالت
هل تصدق المراة زوجها حين يقول لها دعينا من هذا
الموضوع فقد كبرنا

لم اقصد بذلك حقيقة عامل السن فجواب الزوج كان جوابا
استنكاريا فيه بعض التهكم
فمهما كبرنا فان عاطفتنا بطبيعة الحال تكبر معنا
الا اني قصدت هروب الزوج من البوح والتكلم في العاطفة
امام زوجته وقد يكون الزوج متخفيا وراء قناع من الوقار
وانت تعرف الرجل الشرقي فهو دائما يحب ادوار البطولة كما يقول نزار قباني
فاذا رات الزوجة ذلك في زوجها حسبته فتورا وجفاءا منه
وانما هي طبيعة الرجل المتقوقع داخل عباءته
لذلك فان الزوجة كما قلت سابقا
في مسالة العاطفة فهي البطلة فهي التي تستطيع
ان تكيل زوجها بالضربة القاضية خلال جولتين
فينزل من عليائه ووقاره صريعا بين يديها


  رد مع اقتباس
قديم 2012-03-07, 22:22 رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
yousyous
عضو مميز في منتدى التسالي

إحصائية العضو






yousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond reputeyousyous has a reputation beyond repute

yousyous غير متواجد حالياً


Yes

oui mon cher samir c'est évident , pourtant l'homme horiental avec tous mes respects a vous chers frères commance à disparaitre...

Merçi smiroo

et comme d'hab noubli pas de donner un si gros biz pour le petit chouchou Med amine







  رد مع اقتباس
إضافة رد

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الزواج آية من آيات الله تبارك وتعالى فارس الإسلام خواطر و مقالات أدبيّة 0 2011-11-25 20:37
لا لهؤلاء فى الزواج! safa0071 الحياة الأسرية 4 2011-09-24 23:09
قصيدة فتاه أجبرها والدها على الزواج islamsamy خواطر و مقالات أدبيّة 1 2010-07-02 11:55




أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 22:26.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة 2010-2016 ©  منتديات جوهرة سوفت