منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums


العودة   منتدى التعليم التونسي (Jawhara-Soft) > التعليم و الثقافة > المنتدى العام > خواطر و مقالات أدبيّة

الملاحظات

خواطر و مقالات أدبيّة بخفق الورق و رحابة الحرف نرتقي إلى أكوان الرحابة .. قصة ، شعر ، فلسفة ، خواطر و مقالات أدبيّة

محرك بحث المنتدى بدعم من قوقل





إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2010-04-04, 20:22 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
mounirinho
صديق المنتدى

إحصائية العضو





mounirinho has a reputation beyond reputemounirinho has a reputation beyond reputemounirinho has a reputation beyond reputemounirinho has a reputation beyond reputemounirinho has a reputation beyond reputemounirinho has a reputation beyond reputemounirinho has a reputation beyond reputemounirinho has a reputation beyond reputemounirinho has a reputation beyond reputemounirinho has a reputation beyond reputemounirinho has a reputation beyond repute

mounirinho غير متواجد حالياً


افتراضي الملاحقة

تقول الأساطير إنّه نطلق من سومر عند اكتشاف الكتابة ومرّ ببابل وحدائق سميرميس وصعّد في إتّجاه الشّمال نحو بلاد أشور ولم يكن يُعرف قبل الكتابة لأنّه كان ببغاء يعيد ما يسمع ويذكّر الغافلين

وطويَ الزّمن كما السّجلّ المختوم بخاتم الطّين ورآه القوم في صحارى العرب يرتزق بما تجود به القريحة ثمّ خبا ذكره حتّى حدّثنا من رآه يتأبّط حذاءه وينطلق في العدو هاربا ,قال :"كان ذلك في العهد العبّاسي الأخير "وكان يخترق الأزمنة جاريا لاهثا وفي كلّ فترة ينضاف إلى ملاحقيه ملاحقون جدد تصنعهم الظّروف .اخترق العهد البويهي فرآهم الإمام ولم يتمالك نفسه عن العدو فلاحقه مجدّا في الطّلب لا يقنعه إلاّ دمه ,جرىوهو يتوعّده بالرّجم حتى الموت ,وفي المنعرج السّلجوقي رأى شرطي الكوكبة تعدو وراء ذاك الذي تأبّط حذاءه فشكّ بادئ الأمر وظنّ وحدس لكنّه في النّهاية أيقن فودّع رفيقه وجرى معهم وهو يصيح سأشرب من دمه سألهب ظهره بالسّياط ,كان الجميع يطوون التاريخ طيّا حتى أدركوا مفترق الدّولة العثمانيّة فرآهم السّلطان الذي كان في مجلس قضاء ولم يكن بمقدوره أن يقطع ذلك المجلس وأن يقوم من على عرشه فأمر خصيّا من غلمانه بالجري مع القوم للظّفر بالمفسد ,وضاع الجمع في الدّروب وتعدّدت النّسخ والرّوايات وكانت كلّ رواية تصنع ركحها والجارين
وفي ليلة من ليالي القرن العشرين وصل الجميع إلى الزّنقة فوجدوا الشّيوعيّ ينتظر الكوكبة وبهت الذي كان يتأبّط حذاءه ,توقّف عن الجري ,استردّ أنفاسه انحنى ليضع حذاءه على الأرض فتناولته الأيدي من كلّ جهة
قال الإمام :تجاوزت حدودك وتقحّمت المقدّس وأفسدت الدّين
قال الشّرطيّ :كنت تهدّد سلامة الوطن وتجاوزت الحدود وتقحّمت المقدّس سأتسلى بجلدك وأشفي غليلي منك
وقال الخصيّ :ذكرتني بسوء وتعدّيت على الأخلاق وتجاوزت الحدود وتقحّمت المقدّس سأبو....عليك ,
وشغب عليهم الشّيوعيّ وصاح قائلا:دنّست نضالنا الطّبقي .أنت عميل ,أنت برجوازيّ عفن,أنت رجعيّ ,أنت مستكرش ستقوم الثّورة وسأصفّيك ,بل أصفّيك الآن
هيهات ,لقد ذابت الصّور في الأثير وانبرى الجميع في ملاحقة لا تنتهي ,وأنا إلى اليوم أجري حذائي تحت إبطي وفي قمطري خاتم الطّين الهيروغليفي وأبجديّة السّريان ونحو العرب وقلم أحكّ به صلعتي


  رد مع اقتباس


إضافة رد

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مانشستر يعزز الصدارة، والسيتي في الملاحقة. Ahmadou رياضة عالمية وعربية 4 2011-01-01 23:03




أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 10:39.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة 2010-2016 ©  منتديات جوهرة سوفت