منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums


العودة   منتدى التعليم التونسي (Jawhara-Soft) > التعليم و الثقافة > العلوم و الثقافة > عالم التكنولوجيا

الملاحظات

عالم التكنولوجيا يشمل جميع المواضيع العلمية والمتعلقة بالتكنولوجيا والإختراعات والإبتكارات والتجارب العلمية

محرك بحث المنتدى بدعم من قوقل





إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2011-07-14, 20:13 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
firas2010
عضو نشيط
إحصائية العضو





firas2010 has a spectacular aura aboutfiras2010 has a spectacular aura aboutfiras2010 has a spectacular aura about

firas2010 غير متواجد حالياً


افتراضي مراجعة : Earth Defense force insect armageddon




مراجعة : Earth Defense force insect armageddon





لعبة EDF Insect Armageddon هي الجزء الثاني من سلسلة EDF فقد صدر جزء سابق بإسم EDF 2017 حصريا على منصة Xbox 360 . تتكلم اللعبة في جزئها السابق عن هجوم المخلوقات الفضائية على كوكب الارض في عام 2017 ولم يكن ذلك كافيا فقد ظهرت حشرات عملاقه من باطن الارض كالنمل وبدأت بمهاجمة سكان الكرة الأرضية في مناطق متعدده حول العالم ولكن مدينة طوكيو اليابانيه تعرضت لهجوم من السفينه الأم للفضائيين. وبهذا شكلة قوات خاصه تدعى قوات الدفاع عن الارض وبدأوا بصراع دامي مع المخلوقات الفضائيه وانتهت الحرب بأنتصار البشر عام 2019.

القصة :

تأتي احداث القصة بعد نهاية جزئها السابق فبعد انتصار قوات الدفاع عن الارض على المخلوقات الفضائيه وتدمير سفينتها الأم في مدينة طوكيو يعود الفضائيون للإنتقام ولكن هذه المرة تتخذ المعركة من مدينة New Detroit موقعا لها ومع عودة الفضائيون والحشرات العملاقة يتم تعيين قوات الدفاع عن الارض للتصدي لهم وتوزع المهام على فرق مختلفه وفرقتك تدعى Lightning وقد وجه لهذه الفرقة مهمة خاصة وهي البحث عن قنبلة فتاكة لتفجيرها في قلب المدينه حتى يتفشى الفضائيون والحشرات العملاقه بشكل أكبر .

تبدو قصة اللعبة للوهلة الأولى بالسطحية بشكل كبير ولن تكترث لها ابدا في الحقيقه فهي مكررة حول البطل الأمريكي في مواجهة المخلوقات الفضائية وهي شيء شاهده كثيرا في الألعاب حيث لن تشعر بوجود أية قصة لانعدام المقاطع السنمائية وعدم الإهتمام بطريقة إخراج اللعبة بالشكل والذي من الممكن أن يجعل القصة تظهر بشكل أفضل كما أن الشخصيات في اللعبة ليست بالمثيرة للإهتمام .



أسلوب اللعب :


تقدم لك اللعبة الخيار لتختار شخصية قتالية من بين أربعة شخصيات قتالية قابله للعب ولكل منهم مميزاته الخاصة به فهم يختلفون عن بعضهم البعض بالصفات كالسرعه وقدرة التحمل ونقاط الضعف وأيضا تجد أن لكل شخصية قائمة أسلحة مختلفة عن الآخر و مميزات قتالية ودفاعية مختلفة عن بعضهم البعض وعندما تقوم بإستخدام إحدى الشخصيات في مهمة تجد أن مستوى الشخصيه قد ارتفع مما يتيح لك خيارات اكبر للأسلحة الخاصة بالشخصيه والقدرات المنفردة به و الجدير ذكره بأن لكل شخصية مستوى مختلف عن الآخر فلذلك يتوجب عليك اللعب بجميع الشخصيات للحصول على افضل قدرات قتالية .

بيئة اللعب تقدم لك على شكل عالم مفتوح في مدينة تدعى new detroit كما ذكرت سابقا حيث ستخوض معارك في شوارع المدينة وبين مبانيها وأزقتها حتى أنك سوف تجد نفسك تقاتل في أنفاقها ولكن كل ذلك لن يلهيك عن رؤية التشابه في تصميم المدينة والشعور بتكرار في بعض الأماكن ولكن إن شعرت بذلك فيمكنك التقاط أحد اسلحتك الفتاكة واطلاق الصواريخ والقنابل على المباني لتتدمرها وتسقطها وتنثر مخلفاتها على شوارع المدينة وليست المباني فقط التي يتاح لك تدميرها فكل ماهو امامك قابل للتدمير من المركبات إلى أعمدة الأضاءة والأشجار وبذلك تلغي فكرة التكرار بتصميم البيئه لانها تتيح لك فرصة تصميمها على رغبتك وحبك للتدمير والإنفجارات فهذه النقطة بالتحديد جعلت اللعبة أكثر حيوية .
شوارع المدينه لم تعد امنه بسبب تجول الأعداء فيها

بالحديث عن الأسلحة وطرق القتال باللعبة فهي متنوعة بشكل كبير فهنالك ما يعادل سبعة أنواع مختلفة من فئات الأسلحة ويمكن للشخصية الإختيار بين اثنين منها ليستخدمهما بالمعركة ومن فئات الأسلحه الرشاشات والبندقيات وقاذف الصواريخ والقناص وقاذف القنابل والصواريخ المتتابعة ولكل فئة من فئات الأسلحة قائمة كبيره من الاسلحه المتنوعة والتي تختلف بقوتها وسرعة الاطلاق وسرعة التعبئة عن بعضها البعض وهنالك ايضا الأسلحة الثقيلة كالدبابات والمدفعيات الارضية والرشاشات الثقيلة المثبتة ومن حين إلى آخر سوف تقوم بالركوب داخل طائرة لتطلق النيران على الأعداء من السماء فطرق القتال باللعبة متنوعة وهناك المميزات التي تأتي مع الشخصية التي تختارها فيمكن لأحد الشخصيات أن يقوم بوضع أسلحة مثبتة تقوم بإطلاق النيران على الاعداء بشكل اتوماتيكي وغيره لديه القدره على الطيران للحصول على موقع افضل للقتال وهنالك اخر لديه القدرة على اقتحام الاعداء بأستخدام درع مكهرب او بأستخدام ضربته القاضية لتلقي بعدد كبير من الأعداء لمسافات بعيده عنك .

أما من ناحية الأعداء باللعبة فهم متنوعين بشكل كبير فهنالك مخلوقات الارض كالنمل والعناكب والنحل ولكنهم ليسوا كما اعتدنا عليهم بل هم الآن عمالقه جدا ولديهم قدرات هجومية عديده كإطلاق السوائل السامة أو محاولة الهجوم عليك لألتهامك بل وأنهم سوف يقومون ايضا بقذف المركبات عليك وان لم يكن ذلك كافيا فأستعد لمواجهة المخلوقات الفضائية بمركباتها الطائره ومخلوقاتهم العجيبة ورجالهم الآليين العمالقه وان رأيت أحد هؤلاء العمالقة فتوقع أن ترى من هو أكبر حجما منه وإن ظننت أن القضاء على الحشرات العملاقة ليست بمشكلة كبيره فإستعد لمقابلتها بدروعها الحديدة . ولكن الامر العجيب بالأعداء ليس احجامهم او قدراتهم او حتى قوتهم فهم لا يأتون لك بأعداد مقبولة كما اعتدنا في الألعاب الاخرى بل يأتون لك بأعداد خياليه لتجد نفسك في معركة ضد المئات منهم إن كانوا حشرات ام مخلوقات فضائية .
الدمار الحاصل بسبب وفود الأعداد الهائله من الأعداء

اللعب التعاوني في اللعبة يأتي إما عبر الشاشة المنقسمة او عبر الشبكة وينقسم اللعب التعاوني إلى نوعين الأول هو اللعب التعاوني في مراحل القصة اما عبر الشبكة او الشاشة المنقسمة وفي الحقيقة ان لم توجد هذه الخاصية في اللعبة لفشلت اللعبة بتقديم اي تسلية للاعب فكما ذكرت سابقا ان الأعداء يتوافدون عليك بأعداد كبيره جدا وان كنت تلعب لوحدك مع شخصيات الذكاء الاصطناعي فسوف تجد صعوبة كبيره جدا في انهاء المهام وسوف تصاب بأحباط كبير ايضا في محاولتك لأنهائها اما ان كنت كنت تلعب متعاونا مع آخرين فسوف تجد متعة كبيرةجدا حتى أنه يمكنكم القيام بالتكتيكات القتالية لمساعدة بعضكم البعض على إرباك الجنود خاصتة العمالقة منهم وان سقط أحدكم بالمعركه فيمكن للأخرين ان يقوموا بعلاجه واللعب التعاوني في القصه يصل الى ثلاثة لاعبين .

النوع الثاني من اللعب التعاوني هو طور survival أو ما يعرف بطور النجاة جيث ستجد نفسك في ساحه كبيرة جدا تتوافد بها موجات من الأعداء عليك وتبدأ بموجات بسيطه وتزداد بصعوبتها مع كل موجة اعداء جديدة ويمكن لستة لاعبين الانضمام للقتال وسوف تجد انها ممتعة جدا ولكن هنالك احتمال كبير ان تمل منها بسرعة بسبب عدم التنوع بها ولكنها أيضا ستضيف عمر أطول للعبة خصوصا بأن طور القصة ستسطيع إنهاؤه في خمس ساعات فقط .
الرسوم والأصوات :


الرسوم باللعبة متوسطة ولكن الألوان بها زاهية وجميلة مما سيجعلك تغض النظر عن الرسوم بشكل أو آخر وهنالك تفاعل مع البيئة ايضا كما ذكرت سابقا فكل ما هو امامك قابل للتدمير ولكن الأمر الذي لاحظته في اللعبة هو محاولة اللعبة دائما لعدم تقريب الكاميرا من وجوه الشخصيات في اللعبة وربما يعود السبب لذلك لأنها تريد إخفاء العيوب التقنية المتواجدة بها . الأصوات باللعبة ضعيفه جدا وتعتبر من أهم النقاط السلبية في اللعبة فالتمثيل الصوتي في الحقيقة ينحصر على صوت شخصية انثى تقوم بتزويدك بالمهام وردود شخصيات خلال اللعب مختصره جدا مما جعلني أتسائل هل قام الإستديو حقا بالإستعانة بممثلي أصوات ؟ أما اصوات الاسلحه لم تختلف كثيرا عن التمثيل الصوتي فهي أيضا ضعيفة ولن تشعرك بقوتها ولا بتأثيرها ولا بأي شيء حيث ينطبق هذا الأمر أيضا على أصوات الإنفجارات والأعداء .





  رد مع اقتباس


إضافة رد




أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 04:30.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة 2010-2016 ©  منتديات جوهرة سوفت