منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums


العودة   منتدى التعليم التونسي (Jawhara-Soft) > التعليم و الثقافة > رياضة عالمية وعربية

الملاحظات

رياضة عالمية وعربية أخبار و نتائج و أحداث البطولات الرياضية العالمية والعربية مع تقارير شاملة و تغطيات كاملة

محرك بحث المنتدى بدعم من قوقل





إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2011-05-08, 00:43 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
Ahmadou
كبار الشخصيات

إحصائية العضو





Ahmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond repute

Ahmadou غير متواجد حالياً


افتراضي الأولمبيكو يعلن فوز الميلان بالاسكوديتُّو بتعادل سلبي مع روما




نقطة وحيدة كانت هي المطلوبة لحسم نيل الروسُّونيري للقب الدوري الإيطالي



في ثاني و قمة مباريت الجولة 36 من الدوري الإيطالي، فاز الميلان بلقب الاسكوديتُّو بتعادله مع روما دون أهداف في الملعب الأولمبي بمدينة روما حاصدًا لقب الاسكوديتُّو للمركز الثامنة عشرة في تاريخه.

المباراة في شوطها الأول شهدت حذرًا كبيرًا من كلا الطرفين، فلم تأتِ البداية المطلوبة سوى في الدقيقة التاسعة حين حصل النجم الغاني كيفن برينس بواتينج على تمريرة من النجم الهولندي الدولي كيفن برينس بواتينج الذي سدد كرة قوية مقوسة مرت مباشرة فوق القائم الأيسر لروما.

ردَّ روما بعدها بدقيقة بتسديدة قوية و خطيرة أطلقها البرازيلي رودريجو تادي من الجهة اليُمنى بجوار القائم الأيمن لمرمى كريستيان أبياتِّي حارس مرمى الميلان الذي أُجبِرَ على إبعاد خطرًا أكبر عن مرماه في الدقيقة 14 بعد هجمة حمراء بدأها فرانشيسكو توتِّي بتمريرة بينية لماركو كاسِّيتي في الجهة اليُمنى، ليرسل الكرة من بين قدمي جيانلوكا زامبروتَّا قبل أن يرسل عرضية مثالية للمهاجم المونتينيجري ميركو فوشِّينيتش داخل منطقة الجزاء دون رقابة، إلا أن اللاعب غير الموفق خلال الأسابيع الماضية استمر في إهدار الفرص السهلة بتباطئه أمام مرمى الميلان ليُمكن أبياتِّي من الخروج من مرماه و التصدي لمحاولته.

بعدها بأربع دقائق مرر توتِّي كرة مميزة بالكعب لفوشِّينيتش الذي انطلق من الجهة اليُسرى لفريقه قبل أن يعيدها لقائد الذئاب الذي أطلق تسديدة كادت تشكل خطورة على مرمى الميلان لولا التدخل الحاسم من سيدورف على الكرة أثناء تسديد توتِّي لها، لتذهب في أحضان أبياتِّي.

هدأت المباراة و حاول الميلان الاستحواذ على الكرة، ‘إلا أن روما كان الأنجح في شن الهجمات على الميلان خاصة من الجهة اليُسرى للروسُّونيري حيث نقطة ضعف الميلان الكبرى في هذه المباراة و المتمثلة في الظه*ير الأيسر جيانلوكا زامبروتَّا، إلا أن فرص روما التي اتسمت بالخطورة لم تجد الطريق لشباك الميلان و خاصة تلك الفرصة في الدقيقة 36 حين لمح فابيو سيمبليسيو ثغرة من جهة زامبروتَّا مرر كرة أمامية على إثرها من فوق دفاع الميلان لمتقدم ألياندرو روزي - بديل المصاب ماتيو بريجي - الذي روض الكرة و سددهلا أرضية خطيرة تصدى لها أبياتِّي.

مع بداية الشوط الثاني كاد روبينيو يصدم مشجعي روما في الأولمبيكو بهدف رائع إثر مقوسة قوية رائعة أوقفها القائم الأيسر لمرمى روما أمام أعين الحارس البرازيلي أليكساندر دوني، فرد روما بركلة ركنية مرر من خلالها توتِّي الكرة أرضية إلى سيمبليسيو المتمركز على حدود منطقة جزاء الميلان، ليطلق البرازيلي تسديدة أرضية زاحفة مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى الميلان.











طالب الميلان بركلة جزاء في الدقيقة 52 بعد تمريرة أمامية وصلت إلى إبراهيموفيتش غير المتسلل و الذي حاول مراوغة دوني داخل منطقة جزاء روما لكن دون جدوى في لقطة بدا فيها دتدخل البرازيلي على قدم إبرا كلاادابرا قبل تدخله على الكرة، إلا أن حكم المباراة لم يمنح الميلان ما أراده.

مع مرور ساعة على عمر المباراة تحسن أداء الميلان و أطاع بواتينج الفرصة الأخطر للتسجيل بعدما منحه أمبروزيني الكرة على طبق من ذهب بتمريرة من فوق دفاع روما لتصل إلى الغاني الذي وضعها من فوق دوني، إلا أنها مرت مباشرة بمحاذاة القائم الأيسر لمرمى روما. حاول إبراهيموفيتش مباغتة مرمى روما من بعيد فأطلق تسديدة صاروخية من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 63 تصدى لها دوني بصعوبة كبيرة قبل أن يتصدى دفاع روما لمتابعة سيدورف.








استعاد روما زمام التحكم في الأمور و بدا أن تسديدة جون آرني ريزا القوية من الجهة اليُسرى و التي مرت بجوار القائم الأيسر لمرمى الميلان ستتيح المجال للذئاب لإيجاد طريق شباك مرمى أبياتِّي، إلا أن الميلان أغلق دفاعاته بصلابة و بكل السبل بينما طالب توتِّي و روما باحتساب عدد من الركلات الحرة على حدود منطقة جزاء الميلان إثر بعض التدخلات الخشنة لكن حكم المباراة إيميديو مورجانتي لم يستجب لتوتِّي و زملائه.

انتهى اللقاء بالتعادل دون أهداف فحصل الميلان على مبتغاه و قضى حسابيًا على آمال الإنتر في المنافسة على لقب الدوري، حاصدًا الاسكوديتُّو الأول له منذ عام 2004 بعد أن رفع رصيده إلى النقطة 78 بفارق تسع نقاط عن الإنتر مع مباراة غدًا للأفاعي قبل الجولتين الأخيرتين، بينما تعرضت آمال روما لخطف المركز الرابع المؤهل لدوري أبطال أوروبا إلى ضربة قوية بعدما وصل إلى ذلك المركز بالفعل برصيد 60 نقطة لكن تظل فرصة لاتسيو قائمة في توسيع الفارق إلى ثلاث نقاط في حال الفوز غدًا.










  رد مع اقتباس


إضافة رد




أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 15:32.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة 2010-2016 ©  منتديات جوهرة سوفت