منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums منتديات جوهرة سوفت - Jawhara-Soft Forums


العودة   منتدى التعليم التونسي (Jawhara-Soft) > التعليم و الثقافة > رياضة عالمية وعربية

الملاحظات

رياضة عالمية وعربية أخبار و نتائج و أحداث البطولات الرياضية العالمية والعربية مع تقارير شاملة و تغطيات كاملة

محرك بحث المنتدى بدعم من قوقل





إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2011-03-05, 22:21 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
Ahmadou
كبار الشخصيات

إحصائية العضو





Ahmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond repute

Ahmadou غير متواجد حالياً


افتراضي ميلان يؤكد زحفه نحو الاسكوديتُّو بإغراق اليوفي في كلاسيكو إيطاليا







الروسُّونيري حققوا الفوز على البيانكونيري




في ثاني مباريات الجولة الثامنة و العشرين من دوري الدرجة الأولى الإيطالي "سيري آ"، تلفح كلاسيكو إيطاليا بعلم الروسُّونيري بعد أن استطاع الميلان الفوز في الملعب الأولمبي بمدينة تورينو على أصحاب الأرض و الديار اليوفنتوس بهدف نظيف في مباراة عصيبة على كلا الطرفين.

بدأ اللقاء بمبادرة قوية من الميلان لخطف التقدم، إلا أن مجريات المباراة سرعان ما تحولت إلى اتجاه مرمى الميلان بعد أن شن اليوفنتوس عددًا من الهجمات القوية و التي لم ينقصها سوى اللمسة الأخيرة "أو اكتمالها و عدم اعتراضها من مدافعي
الميلان".
مع مرور الوقت و نصف ساعة من عمر المباراة بدأ الميلان يشعر بالخطورة التي تشكلها محاولاته لأخذ الاستحواذ و فرض الضغط بعد أن فُقِدَت الكرة أكثر من مرة و بادر النجم الصربي ميلوس كراسيتش بتهديد مناطق الميلان بسرعته الفائقة و مروره من اللاعب تلو الآخر.

فتغيرت استراتيجية الميلان في الربع ساعة الأخيرة من الشوط الأول لتُصبح امتصاص هجمات و حماس اليوفي و تحويلها من هجمات مرتدة إلى هجمات منظمة، ثم الضرب بالتمريرات الطولية التي كادت تُجدي في مرتين انفرد من خلالهما كيفن برينس بواتينج و أنتونيو كاسَّانو لولا أن تقدم حارس اليوفي جيانلويجي بوفون في الوقت المناسب و أمسك بالكرة في كلتا المناسبتين.

رغم ذلك، لم يشهد الشوط الأول أي تسديدة على المرمى، لكن أخطر فرصتين على الإطلاق هما الفرصتين الحقيقيتين في اللقاء و اللذان كانا لصالح الميلان. الأولى كانت في الدقيقة الثالثة إثر لعبة ثلاثية بين التشيكي ماريك يانكولوفسكي، أنتونيو كاسَّانو ثم ماتيو فلاميني الذي أرسل عرضية إلى إبراهيموفيتش غير المراقب و المواجه للمرمى.

إلا أن السويدي أطاح بالكرة بشكل غريب فوق المرمى رغم قرب المسافة بينه و بين شباك جيجي بوفون. الفرصة الثانية كانت باشتراك نجوم الشوط الأول، ففي الدقيقة 21 و عبر اعتراض ناجح من أحد نجوم الشوط الأول يانكولوفسكي لكرة في مناطق اليوفي، توغل التشيكي من القلب و مر من لاعبين قبل أن يمرر الكرة لبواتينج الذي مررها على الجهة اليُمنى لغير المراقب كاسَّانو و الذي راوغ الظهير الأيسر لليوفنتوس أرماند تراوري ثم سدد كرة من مسافة قريبة علت المرمى بغرابة.

الشوط الأول انتهى بتعادل سلبي و دون أي تسديدة على المرمى لكن الأداء كان إيجابيًا للغاية، إلا أن الشوط الثاني بدأ بأداء سلبي لكن تلك البداية شهدت التسديدة الأولى على المرمى و ذلك في الدقيقة 52 حينما حصل زلاتان إبراهيموةفيتش على ركلة حرة على حدود منطقة جزاء اليوفنتوس سددها السويدي بقوة في الزاوية اليُسرى لولا أن تصدى لها بوفون ببراعة.

و رغم تلك الفرصة، لم يشتعل اللقاء بالشكل المُنتظر من قِبَل المشاهدين و ظلت المحاولات غير مكتملة من كلا الطرفين اللذان تعادلا في الاحتفاظ بالكرة و في الفشل في ترجمة هجماته إلى هدف، لكن ذلك لم يكن الوضع في الدقيقة 68 حينما أتى من لم يتوقعه أي أحد ليسجل للميلان.

كان جينَّارو جاتُّوزو قيدوم خط وسط الميلان هو من توغل في قلب منطقة اليوفنتوس باحثًا عن كرة يقتنصها، و كان له ما أراد حينما وجد كرة عائدة من رأس زلاتان إبراهيموفيتش استغلها للدخول إلى منطقة الجزاء دون رقابة و التسديد على يسار الحارس الإيطالي المُخضرم جيجي بوفون معلنًا عن هدف التقدم للميلان، في لقطة لعب فيها روبينيو دورًا كبيرًا في تداخله بالكرة دون لمسها ليشتت ذهن أندريا باردزالي الذي كان على وشك خطف الكرة العائدة من إبرا كادابرا.


حاول اليوفنتوس الرد بقوة على هذا الهدف و أقحم مدرب يوفنتوس لويجي دل نيري أليسَّاندرو دل بييرو عوضًا عن المُختفي أليسَّاندرو ماتري، و رغم بعض الهجمات المُكثفة من البيانكونيري على مرمى الميلان في الدقائق الأخيرة إلا أنها لم تُجدِ نفعًا أمام صلابة دفاع الميلان، لينتهي الكلاسيكو بفوز أحمر بهدف نظيف دعم صدارته في السيري آ برصيد 59 نقطة بفارق ست نقاط مؤقتًا عن الإنتر.

فيما يُتيح اليوفنتوس الفرصة مجددًا لباليرمو من أجل الإطاحة به من المركز السابع بعد أن تجمد رصيد اليوفي في ذلك المركز عند النقطة الـ 42 بفارق نقطتين عن الروزانيرو الذين يواجهون لاتسيو غدًا. و يبقى السؤال مطروحًا، هل يبقى دل نيري مدربًا لليوفي بعد هذه المباراة و الهزيمة التاسعة هذا الموسم و الثالثة على التوالي ؟؟؟؟








  رد مع اقتباس


قديم 2011-03-05, 22:23 رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
Ahmadou
كبار الشخصيات

إحصائية العضو





Ahmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond reputeAhmadou has a reputation beyond repute

Ahmadou غير متواجد حالياً


افتراضي











  رد مع اقتباس
إضافة رد




أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 07:49.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة 2010-2016 ©  منتديات جوهرة سوفت